ستعجبك

رواية مراتي حامل وانا مسافر الفصل الخامس بقلم هويدا زغلول

 مراتي حامل وانا مسافر من ٤سنين 

الحلقه الخامسه

بقلم هويدا زغلول

رواية مراتي حامل وانا مسافر الفصل خامس

رواية مراتي حامل وانا مسافر الفصل الخامس بقلم هويدا زغلول


جميله 

مين سليمان ازاي هو انت رجعت 


سليمان

فهمني اي اللي في بطنك ده وازاي 

انتي اتجوزتي ولا خونتيني وفي الوقت 

ده خرج شوقي


شوقي 

ادخلي انتي جوا يا جميله معلش 

يا صاحبي اصل معنديش حريم بتتكشف علي رجاله 


سليمان 

أنا مش فاهم حاجه انت بتقول اي 


شوقي 

يعني هي زهقت منك وراحت رفعت عليك 

قضيه واطلقت منك وانا اتجوزتها


سليمان

ليه عملت معاك اي علشان تعمل فيا كده 

أنا كنت بعتبرك اوفي صديق ليا وهي كمان 

أنا كنت بحاول أمن مستقبلها 


شوقي 

الغلط عندك انت يا صاحبي ايوه مينفعش 

تدي الامان اوي كده كل حاجه عندك 

كانت سهله واقولك نصيحه من اخ 

اوعي تعمل كده تاني وبعد اذنك بقي 

علشان لازم اقفل الشقه 


سليمان 

مش هسيبك يا شوقي وهاخد حقي منك 

وبعدها دخل شوقي


جميله 

ده اللي كنت خايفه منه أنه يحصل 

اكيد هو مش هيسكت دلوقتي 


شوقي 

عيب عليكي تقولي كده وانتي 

مرات شوقي يا حبيبتي انا هقدر احميكي 

منه وبعدين ده سليمان ده كان 

يوم ما بيحب يروح يتخانق كان لازم يكلمني 

أنا ملوش في أي خناق 


جميله

بجد أنا خايفه اوي وبعدها راح 

سليمان بيت مامته


الام

مين سليمان مش قادره اصدق معقول

انت كويس يا حبيبي وكانت فرحانه اوي 


سليمان 

عملت اي في حياتي يا ماما علشان يحصل 

من جميله وشوقي كده


الام 

ربنا بيحبك يا حبيبي وعرفك أنها مش كويسه 

احمد ربنا المهم انك كويس ورجعت لينا بالسلامة


سليمان 

بس والله ما هسيب حقي يا امي ولا منه

ولا منها وفي الوقت ده خرجت مروه 


مروه 

انت السبب يا سليمان محدش بيعمل 

اللي انت عملته ده متجيش 

تندم دلوقتي انت كنت مامن ليه علي 

كل حاجه 


سليمان 

مروه أنا مش ناقصك خالص والله 

أنا اللي فيا مكفيني 


مروه 

بعد اي لما دمرتنا كلنا الكل اتاذي بسبب 

الشيطان اللي اسمه شوقي ده والبركه فيك انت 


الام

ادخلي جوا يا مروه مس عايزين كلام دلوقتي 

وكانت أمي خايفه أن مروه تتكلم في حاجه

وفي الوقت ده كان شوقي في البيت 

بيتكلم في التلفون 


شوقي 

اي يا حازم عملت ليا اي أنا لازم اسافر بسرعه 

سليمان رجع 

رواية مراتي حامل وانا مسافر الفصل الرابع بقلم هويدا زغلول 

حازم 

حاضر والله بشوف ليك مشتري علشان يشتري 

الشركه بس عادي وانت مالك مهو 

هيرفع قضيه علي جميله انت ملكش دعوه


شوقي 

ازاي مليش دعوه يعني ولما ينكشف 

الأمر إن هي لسه مراته ومافيش جواز منها 

اصلا اعمل اي وبعدين هي حامل وانا مش عايز 

اقعد لحد ما تخلف 


حازم 

عالعموم هشوف بسرعه حد يكون عايز 

يشتري الشركه وفي الوقت ده خرجت 

جميله 


جميله 

اي الكلام اللي أنا سمعته ده مافيش 

جواز بيني وبينك طيب ازاي والورقه اللي

ورتهالي أن خالص أطلقت من سليمان كانت 

اي 


شوقي 

انتي وافقه تسمعني بتكلم بقول اي يا جميله

وبصراحه بقي اه اللي سمعتي كان صح 

ايوه مافيش جواز بيني وبينك

 

جميله 

ينهار ابيض واللي في بطني ده يبقي ابن 

حرام 


شوقي 

هو ده اللي فارق معاكي مانتي وافقتي 

علي كل حاجه انك تبيعي جوزك واهلك 

علشان خاطري انتي اصلا انسانه .....ولا بلاش 

انتي برضه ام ابني 


جميله 

ده انا هوديك في ستين داهيه والله


شوقي 

اسمعي يا حلوه محدش هيروح في داهيه غيرك. 

انتي سماعه ولا لا أنا هقول معرفش يا باشا

هي واحده قالت ليا أنها مطلقه 

وجابت القسيمه دي وظروفي كانت زفت 

برضه جابت الماذون طلع كداب ودلوقتي 

لما جوزها رجع من السفر 

عايزه تعمل اي لعبه


جميله 

اه يا وطي والله منك لله وبعدها مشي 

شوقي من الشقه وهي فضلت تعيط 

ومش عارفه تعمل اي وراحت بيت اهلها 


الام 

لسه فاكره يا حبيبتي من لكي ام وجايه تسألي عليها والله فيكي الخير


جميله 

الحقيني يا امي انا في مصيبه كبيره ومش عارفه اتصرف ازاي شوقي طلع واطي جدا


الام 

هو طلع واطي امال انتي طلعت ايه بعد اللي عملتيه في جوزك ده وجايه دلوقتي عايزه مني 

اي اقف جمبك امشي اطلعي برا ومش 

عايزه اشوف وشك تاني فاهمه ولا لا 


جميله

 ارجوكي يا امي خليكي جنبي انا ممكن اروح في داهيه والله


الام

هيكون ذنب الولد اللي انت بعتي ورحتي اتجوزتي من غير ما تعرفي عنه حاجه عملك 

اي علشان تعملي فيه كده 


جميله

ارجوكي مش وقته يا امي والنبي اللي بتقولي

ده 


الام

خالص الكلام لحد هنا خلص امشي 

اطلعي برا وفعلا مشيت جميله وهي عامله 

تعيط ومش عارفه هتعمل اي وفي بيت 

سليمان الباب خبط 


احمد 

بجد اول حاجه عملتها ان جيت اطمن عليك 

بس العنوان بعيد اوي عن شقتنا 


سليمان 

اهلا يا احمد اتفضل ادخل وكان 

شكلي زعلان اوي 


احمد 

مالك يا سليمان المفروض تكون فرحان أن 

انت رجعت لأهلك وبيتك هي دي شقتك 


سليمان 

لا شقه امي وبدأت احكي ليه علي كل حاجه 


احمد 

معقول مراتك تعمل فيك كده بعد اللي عملته عشانها انت بتقول انك كنت كاتب نص الشركه باسمها


سليمان 

انا من يوم ما رجعت ومش عارف اتصرف ازاي بس كل ليه بفكر فيه ان ينتقم منهم


احمد 

تبقي غلطان اكيد مامتك محتاجلك اوعي 

تعمل كده المهم انك ترجع الشركه تاني 

ده حقك ولازم يرجع وفي الوقت 

ده دخلت الام بصنيه الشاي 


الام 

عين العقل والله يا بني سليمان قالي 

علي اللي عملته معاه والله فيك الخير 


احمد

سليمان ده جدع والله وبجد زعلان اوي 

علي اللي حصل معاه المهم لازم نفكر دلوقتي

هنعمل اي 


سليمان 

أنا معايا وصلات أمانه علي شوقي

واقدر احبسه بس ده مش كفايه علي 

اللي عمله معايا 

رواية مراتي حامل وانا مسافر الفصل الخامس بقلم هويدا 

احمد 

سيب القانون يجيب ليك حقك 

بلاش تتضيع عمرك يا سليمان وفي الوقت 

ده الباب خبط وفتحت الام 


الام 

مين جميله انتي ليكي عين تيجي هنا 

بعد اللي عملتي


جميله 

ارجوكي أنا عايزه سليمان دقيقه واحده و اوعدك 

مش هتشوفي وشي تاني وخرجت أنا قولت


ولحد هنا تكون خلصت حلقتنا واخر جزء هينزل 

العصر باذن الله

للتحميل البرنامج القصص اضغط هنا 👇👇👇

  1. (مكتبة المجد للقصص)

لاتنسي تقييمنا 

للتواصل 👇👇👇👇

يُمكنك الانضمام لقناتنا على التليجرام

  1.  (من هنا)

او متابعه علي الفيس الحساب الشخصي

 ماجد فادي

  1.  (من هنا)

او متابعه جروب الفيس

  1.  (من هنا)
الفصل الاخير / من هنا 
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -