ستعجبك

رواية فيروز الاسد الفصل التاسع بقلم عفاف نصر

رواية فيروز الاسد الفصل التاسع بقلم عفاف نصر


رواية فيروز الاسد الفصل التاسع

 بقلم عفاف نصر 

 (9)


نظر الجميع الي سليمان بصدمه 


اسد بصدمه: اي اللي بتجوله ده يا بوي


سليمان بحده هو ده شرطي وافجت عليه يبقا فيك تظل هنا غير اكده تنسي انك عندك اهل وتعتبرنا موتنا

روايات عالمية

زينب بعصبيه وصوت عالي  اللي بتجوله ده مستحيل يحصل يا عمي اسد جوزي انا وانا الوحيده اللي ليا الحق ان ابقا ام اولاده واكملت بسخريه وهي تنظر الي فيروز الواقفه ب لامبالاه وبعدين انت ازاي  عايز البت دي تبقا ام احفادك انت نسيت هي ممسوكه في قضيه اي  دي هتبقي وصمه عا*ر لاحفادك لو الفاجره دي هي اللي بقيت امهم قاطع كلامها صوت صفعه قويه جعلتها تسقط علي الارض بعن*ف والد*ماء تخرج من فمها بغز*اره 


اسد بغضب جحيمي: انا حذرتك مليون مره يا زبنب وقولتلك ان فيروز خط احمر وانتي اتعدتي كل الخطوط الحمراء والتفت الي والده واكمل وانا موافج علي شرطك يا بوي وفيروز هي اللي هتبجي ام ولادي لان ميشرفنيش غيرها هي اللي تبقي ام ولادي قال هذا وهو ينظر إلى زينب بسخريه 


فاطمه بغضب وهي تزيح اسد بعيدا عن زينب اي اللي بتجوله ده يا ولدي واكملت وهي تضم زينب الي داخل احصانها وبعدين انت اتخبلت في مخك ولا اي بتمد ايديك علي مرتك قدمنا شكل بنت ايمان سحر*لك لدرجه ان مبقاش يفرق معاك حد


أسد بهدوء:زينب غلطت لما فكرت تهين فيروز وده اخر تحذير ليها يا امي ملهاش علاقه بفيروز


فيروز بسخريه: المسرحيه خلصت ولا لسه في عرض تاني وأكملت بعصبيه وهي تنظر إلى أسد وبعدين مين قالك ان انا موافقه على الهبل اللي انت بتقوله ده انا لا يمكن اقبل اني اكون اداه ليكو احمل وأخلف وبعدين ترموني وكأني حشره لا ده مستحيل يحصل انتو فاهمين قالت ذلك وهي تنظر إليهم بحقد


أسد بغضب اخرسيي خالص ووطي صوتك وانتي بتكلمي انتي فاهمه


فيروز بغضب شديد: لا مش فاهمه ومش هوطي صوتي انا مش لعبه بين أيديكم عشان توافق على شرط ابوك عشان هو يرضى عنك انا  مكنتيش ضربتك على أيدي وخليتك تجوزني وأكملت بصراخ طلقنيي يا أسد لان زهقت منكم طاقتي خلصت خلاص معتيش قادره استحمل وجع اكتر من كده انا  بنادمه زيكم مش حيو*انه شيرينها

رواية الجريمة والعقاب

ونظرت الي سليمان وأكملت بعصبيه وبعدين انت المفروض تكون عمي يعني في مقام بابا ازاي هان عليك انك تعمل فيا كده ترضى حد يعمل كده في بناتك كده  مطنيش انك ترضى بكده وأكملت بعصبيه انا بكر*هكوا ربنا ينتقم منكو كلكو


فيروز بغضب:  نظرت الي أسد وقالت طلقني يا أسد لان  انا مش طيقاك ولا عايزاك لو انت را*جل طلقني

ليضغط بقوه على يديه محاولا التحكم باعصابه  ويتجه نحوها ويجذبها من  يديها بعن*ف وراه وسط  محاولاتها  الكثيره في أفلت يديها ولكنها لم تستطيع 


في غرفه أسد


يدخل الي الغرفه بغضب شديد وهو ممسك بيد فيروز وسط أعتراضها الشديد


فيروز بغضب: سيبني يا متخلف ايدي بتوجعني


أسد بغضب: ضر*بها بالقلم اخرسي وامسكها من شعر*ها بعن*ف وقال بهمس مخيف بقا انا مش ر*اجل يا فيروز وعايزه تطلقي مني


فيروز بغضب: اه عايزه اطلق لان بقيت اقر*ف منك فخلي عندك كرامه وطلقني بقا


أسد بغضب جحيمي: مسكها من ر*قبتها بعن*ف بتقر*في من مين يا زبا*له انتي نسيتي نفسك يا بت انتي ده انتي متسويش حاجه


فيروز بختنق ابعدد عني وحاولت ابعده ولكنها لم تقدر


تركها أسد بعن*ف فسقطت على السرير الذي كان خلفها


أسد بحده :وانا معتيش عاوزك وهطلاق يا فيروز بس مش قبل ما تجيبلي الطفل وبوعدك اليوم اللي هتولدي فيه هيبقى نفس اليوم اللي هتطلقي فيه فلو  انتي يا قطه عايزه تخلصي من جحيمي وعايزني اطلق يبقى تجيبلي طفل


فيروز دموعها نزلت بشده وقالت وده مستحيل يحصل مستحيل اسمح ليكي انك تستخدمني وكأني لعبه اشتريتها.. 


أسد ببرود يبقى انتي اللي حكمتي علي نفسك انك تبقى أسيره جحيمي بس وعد هخليكي تندمي على الكلام اللي قولتي ده وتركها وغادر الغرفه بغضب 


اتنفضت فيروز برعب عندما استمعت الي صوت ادم يأتي من خلفها 


أدم بخبث مالك يا روز مصدومه ليه تعرفي انا مش مصدوم خالص وكنت متوقع ان ده هيحصل لان أسد مش بيحبك واظن انتي اتأكدتي من ده بنفسك النهارده لان لو كان بيحبك كان مستحيل يوافق على الشرط اللي بابا حاطه لان الشرط ده فيه اها*نه ليكي وبيباين ان انتي بالنسبالهم واحده ر*خيصه ملهاش اي قيمه 


واكمل بحب  وهو يمسك يديها بس صدقيني انا بحبك اوي ومعنديش أغلى منك ومستعد اتخلى عن الكل في سبيل ان ابقا معاكي يا حبيبتي اتطلقي من اسد وخلينا نهرب من هنا ونروح مكان تاني وصدقيني هخليكي اسعد انسانه 


يتبع.. 


توقعاتكم فيروز قرارها هيبقى اي هتسيب أسد وتروح مع ادم ولا هتوافق على شرط  أسد في مقابل انها تطلق


وهل أسد بيحب فيروز ام لا... 


البارت طويل اهو أرىد تفاعل منيح 😒


#فيروز_الاسد 

#الكاتبه_عفاف_نصر

الفصل العاشر

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -