ستعجبك

رواية سلفتي الملعونه الفصل التاسع بقلم هويدا زغلول

 المجد للقصص والحكايات رواية سلفتي الملعونه الفصل التاسع بقلم هويدا زغلول 

رواية سلفتي الملعونه الفصل التاسع بقلم هويدا زغلول

#سلفتي المعلونه 

#الحلقه التاسعه 

#بقلم هويدا زغلول

شيماء :انت طفيت القران ليه يا حبيبي


احمد :في اي رامي 


رامي :سابهم ودخل الاوضه والباب خبط 


احمد :افتحي 


شيماء :،ارجوك روح انت انا هدخل اشوفه 


وفتح احمد الباب وكانت شهد 


احمد :خير يا شهد 


شهد :عايزه اطلق 


احمد :نعم بتقولي اي 


شهد :كل اللي همك محدش من اهلي يعمل ليك حاجه


وده هيحصل 


احمد :بس انا بحبك 


شهد: بطل تمثيل بقي انت مش بتحب حد 


احمد :طيب انتي شايفه أن ده وقته 


شهد :لا بس لازم أطلق دلوقتي 


احمد:طيب اطلعي شقتك وبعدين نتكلم 


شهد :هو انت عارف ان شيماء حامل 


احمد :مين اللي قالك الكلام ده


شهد :هي اللي قالت ليه 


احمد :لا معرفش ومش فارق معايا 


شهد:ولا معايا كده كده انا هطلق 


شيماء :اي الكلام ده


شهد :هسيبلك حبيب القلب 


شيماء :شهد هو انتي اتجننتي


شهد :لا عقلت اكمل معاه واحد ليه مش عايز 


يخلف مني 


احمد :مين قالك الكلام العبيط ده


شهد:البرشام ده بيعمل اي في دولابك 


احمد :اي البرشام ده


شهد :اسال مراتك 


احمد :وانا معرفش حاجه عنه 


شيماء :ده منع حمل 


احمد :قولتك معرفش حاجه عنه 


شهد :خلي عندك رجوله وطلقني انا مش بحبك 


احمد :انا هسكت دلوقتي علشان عارف انك مخنوقه 


شهد :لا علشان مش راجل ومش هتقدر تعمل كده


احمد :انتي طالق يا شهد طالق طالق 


شيماء :ليه كده


شهد : لولولولولولولولولولولوي 


شيماء :هو فيه اي البيت ادمر كده ليه حرام عليكم 


شهد :انا ماشيه ومش عايزه منك حاجه 


شيماء :ليه عملت كده


احمد :انتي حامل 


شيماء : ايوه حامل 


احمد : وليه مش قولتي ليا 


شيماء :انت شايف اللي احنا فيه


احمد :كان برضه لازم اعرف يا شيماء 


شيماء :انا عايزه امشي من هنا 


احمد :لا ده بيتي 


شيماء :بس كله مشاكل.والله 


احمد :مش هسيب سماح تتهني بيه وعدا شهور 


ورامي كل يوم حالته بتسوء عن الاول 


شيماء :انا مش قدامي غير أن اودي لشيخ 


احمد :هنمشي ورا الدجالين 


شيماء :انا مش هروح لاي حد انا هروح للشيخ محمد


قريب ابويا 


احمد :بلاش السكه دي 


شيماء :وانا مش هسكت لما ابني يروح مني 


احمد :اللي تشوفي وفعلا راحت للشيخ 


شيماء : مساء الخير يا شيخ محمد


الشيخ : وعليكم السلام ورحمه الله


شيماء : هو حضرتك مش فاكرني انا شيماء بنت الحاج زكريا


الشيخ : ياه كبرت يا شيماء ازيك عامله ايه


شيماء : في نعمه والله يا شيخ


الشيخ : تعال يا حبيبي اه جنبي ابنك ده


شيماء : ايوه يا شيخ وجاي مخصوص عشانه


الشيخ : ماله في ايه


شيماء : والله انا مش عارفه ايه اللي جرى له من كام شهر


ولا بياكل زي الاول ولا بيشرب وعلى طول باظ للسقف ومش بيتكلم


الشيخ : تعال يا حبيبي هنا جنبي وقرا عليه قران وفضل 


رامي يتشنج 


شيماء : انا خايفه عليه قوي يا شيخ


الشيخ :ابنك ده مسقي حاجه من حد 


شيماء :مش فاهمه كلامك 


الشيخ :في حد اعوذوا بالله عامل عمل ليه وشربه ليه 


شيماء :ومين هيعمل كده


الشيخ :هو بيروح مكان من غيرك 


شيماء :عند سلفتي 


الشيخ :اقعدي كده بقي واحكي كل اللي بيحصل عندك 


وفعلا حكت ليه علي كل حاجه 


الشيخ :سلفتك بتعمل اعمال ليكم كلكم 


شيماء :مش فاهمه طيب ليه وهي مصلحتها اي أن ضرتي


 تطلق من جوزي


الشيخ:طلاق شهد من جوزها كان بسببها بس ليه معرفش 


شيماء :معقول في شيطانه كده 


الشيخ :والمشكلة أن جوزها هو اللي بيسعدها 


شيماء :كنت حاسه والله طيب ابني يا شيخ 


الشيخ :ابنك متحصن بكلام ربنا اوعي تخلي يبطل صلاه


والقرآن يكون في بيتك ليل نهار 


شيماء :طيب والحل معاها 


الشيخ :لازم تمسكي دليل قوي عليها 


شيماء :دليل أي بس واللي زي دي يتمسك دليل ازاي 


الشيخ :مش عارف اهم شي خدي بالك من نفسك ومن عيالك 


اوعي تكلي من أيدها حاجه 


شيماء : حاضر ومشيت شيماء 


سماح :ازيك يا شيماء 


شيماء :كويسه 


سماح :فرح اخويا الاسبوع الجاي ولازم تيجي 


شيماء :معلش ابني تعبان ومش هقدر 


سماح :ازاي دي مراته حبيبتك 


شيماء :وانا هعرف مرات اخوكي منين 


سماح :مهي العروسه شهد ضرتك اقصد اللي كانت 


ضرتك 


شيماء :شهد ازاي 


سماح :امال فاكره أنها هتفضل قاعده من غير جواز 


شيماء :انتي عايزه اي بالظبط 


سماح :ولا حاجه انا بوفق راسين في الحلال 


شيماء :هو انتي تعرفي اي حاجه عن الحلال منك لله 


سماح : انتي قد كلامك ده


شيماء :اعوذوا بالله منك يا شيخه 


سماح :بكره هندمك علي كلامك ده


وطلعت شيماء شقتها 


احمد : عملت ايه يا شيماء


شيماء : مرات اخوك بتعمل اعمال


احمد : كنت حاسس من حاجه زي كده


شيماء : المصيبه الاكبر


احمد : هو في مصيبه اكبر من دي


شيماء : شهد هتتجوز اخوه سماح


احمد : انتي  بتقولي ايه انت اتجننت صح


شيماء : والله هي دي الحقيقه المصيبه اللي عايزه اعرف


 ازاي شهد بتعمل كده


شيماء :انا مش قادره اصدق والله 


احمد : اكيد المصيبه دي فضلت تزن على دماغها


احمد: انا لازم اوقفه عند حدها


شيماء :رايح فين يا احمد


احمد :اوعي سيبني ونزل تحت عندها 


سماح :خير في حاجه يا احمد 


احمد :يحيي فين 


سماح :خرج عايزو في حاجه


احمد :الكلام اللي قولتي لشيماء ده حقيقي 


سماح :كلام كلام كلام اي 


احمد :بطلي لف ودوران 


سماح :اه ايدي حرام عليك 


احمد :انطقي


سماح :اه قصدك علي شهد والله هي اللي جت وعرضت 


عليا أنها تتجوز اخويا اقولها لا 


احمد :ده علي جثتي 


سماح :والله علشان خاطرك انت أنا مكنتش عايزه 


انت متعرفش انا بعزك ازاي والروب وقع من علي سماح 


وأحمد فضل واقف يبص عليها ومش عارف يتكلم 


يتبع 

  1. الفصل العاشر

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -