ستعجبك

رواية ابن امه الفصل الثامن بقلم هويدا زغلول

 المجد للقصص والحكايات 


رواية ابن امه الفصل الثامن بقلم هويدا زغلول


 روايه ابن أمه

الجزء الثامن 

بقلم هويدا زغلول

اسامه :هو انت عرفت منين 


محمد :الفلوس دي انا وخدها من الشركه 


اخر يوم قبل فرحي يعتبر هديه جوزاي من صاحب 


الشركه وانت عارف ان هو زميلي 


اسامه:ايوه فعلا بس اي العلاقه 


محمد :كنت عندو في مكتبه 


                 #فلا باك 

محمد :مساء الخير يا عماد 


عماد:يا عريس تعالي الف الف مبروك


محمد :الله يبارك فيك 


عماد :اي مسافر فين 


محمد :للاسف مش مسافر مقدرش اسيب امي 


عماد :انت بتهزر اوعي تكون محتاج فلوس 


محمد :لا والله معايا فلوس 


عماد :طيب يابني الحق نفسك دي اخر 


حاجه هتكون حلوه بعد كده نكد في نكد 


عماد :امي تعبانه ومحتاجه اكون جنبها 


عماد :وفين اخوك 


عماد :انت عارف انها مرتبطه بيا انا اوي اكتر 


من اسامه ومش بتحب اغيب عن عينيها 


عماد :والله مش عارف اقولك اي الله يكون في 


عونك اتفضل 


محمد :اي ده 


عماد : انا مش هقدر اجيبلك انهارده 


سامحني انت عارف ان ابني بياخد كيماوي 


وانا لازم اكون معاه 


محمد :الفرح بليل يا عماد 


عماد :اه منا عارف والله بيفضل تعبان 


محمد :الف مليون سلامه عليه يا حبيبي 


بس اي ده ده كتير جدا 


عماد :انت اخويا افرح وانبسط يا حبيبي 


محمد :ربنا يخليك ليا 


عماد :رايح فين هات الفلوس 


محمد : هههههههههههه هو انت لسه 


فيك الخصله دي 


عماد :اه طبعا لازم ختم الشركه يكون عالفلوس 


محمد :والله ياريت كل الناس تكون جدعه 


زيك 


عماد انت اهو يا صاحبي يلا امشي بقي 


وراك فرح وزفته 


محمد يلا مع السلامه 


                       #رجوع 


اسامه :طيب امك عرفت انك عارف 


محمد :لا انت عارف ان امك عندها 


السكر ومينفعش تزعل 


اسامه :بس حرام اللي هي بتعمله ده مش


محمد :منا رجعت اهو امل 


اسامه :هي اللي رجعت مش انت اللي رجعتها 


محمد :مش فارقه المهم انها رجعت 


اسامه :انت بتتكلم بجد والله 


محمد :ارجوك ارحمني بقي 


اسامه :البنت دي حظها الاسود أن أهلها عاملين 


كده 


محمد :ارجوك بقي أنا مش ناقص 


اسامه :برحتك انت حر انا مليش دعوه 


محمد :تمام تصبح علي خير 


اسامه :مش ونزل وفضل قاعد عند أمه لحد 


ماتيجي وفي شقه امل 


كانت عامله تعيط في الاوضه وهي تعبانه 


جدا وقاعده عالسرير وهي خايفه 


محمد :حقك عليا يا امل 


امل :والله العظيم امي مش حراميه 


محمد :عارف انا خد الفلوس معانا 


وكنت ناسي 


امل :انت بتقول اي انت كنت سايبهم 


قدامي في الدولاب 


محمد :لا لا انا خدتهم 


امل :انا عايزه أنام 


محمد :تمام يا حبيبتي تعالي وخدها في 


حضنه ونامت وهي مرعوبه وجسمها 


كان عامل يترعش جامد 


وفي شقه ام محمد 


الام :بسم الله الرحمن الرحيم


اسامه :تعالي يا امي 


الام :شوفت الصايعه روحت اجبها من بيت 


امها لقيتها مشيت 


اسامه :هي مين يا امي 


الام :امل في غيرها 


اسامه :امل نايمه فوق في حضن جوزها 


الام :انت بتقول اي


اسامه : عملتي كده ليه يا امي


الام :عملت اي يا واد 


اسامه :محمد عرف ان انتي اللي كنتي 


وخدا الفلوس 


الام :انت بتقول اي


اسامه :عملتي كده ليه البت غلبانه يا امي 


الام :علشان مينفعش امها تيجي هنا 


اسامه :هترتاحي لما كلنا نسيب البيت ونمشي 


الام :محمد في حضني وعمره ما يعمل كده


اسامه :من كتر اللي بتعملي هيمشي 


الام :لا محدش هيقدر ياخدو مني 


اسامه :خليكي برحتك يا امي بس ارحمي الواد 


الام :ياربي اعمل اي وطلعت الشقه 


محمد :تعالي يا امي


الام :انا مش عارف انام لازم اقولك حاجه


محمد :خير يا امي


الام :انا اللي خد الفلوس يابني


محمد :مش فاهم وليه عملتي كده


الام :كنت عايزه امها رجلها تقطع من هنا 


والله يابني مش علشان انا وحشه لا 


علشان امها كانت بتحط العمل ده 


ولو كنت اتكلمت كانو هيقولوا اني كدابه 


محمد :طيب وهي ليه هتعمل كده


الام :عايزك خاتم في ايد مراتك 


محمد :انا مش عارف بيحصل اي 


بصراحه بحس أن مش عايز ازعلها 


تفتكري يا امي تكون عامله ليا عمل 


الام :ربنا يستر المهم انا اللي اعملك الاكل 


ده لو مراتك رجعت 


محمد : امل جوا يا امي


الام :معقول طيب كويس اتعامل معاها 


عادي يا حبيبي المهم الاكل والشرب يكون 


عندي انا اه مضمنش ممكن تعملك اي 


محمد :انا عرفت انك كنتي واخدا الفلوس


وكنت زعلان منك اوي يا امي 


الام :حقك عليا يا بني والله ما اقصد اعملك حاجه 


تزعلك 


محمد :،انا بحبك اوي يا امي 


الام :خش نام جمب مراتك بقي 


محمد : تصبحي علي خير

وتاني يوم الموبيل بيرن 


محمد :الو ايوه 


عماد :مبروك يا عريس راجع أمتي 


محمد :انا في القاهره 


عماد :بجد انا لازم اجي ازورك بقي 


محمد :تنور الدنيا كلها 


وفعلا جه وزار محمد 


الام :متزعليش مني يابنتي 


امل :انا هجهز الاكل يا ماما 


الام :يابنتي والله امك اللي خدت الفلوس 


امل :عالعموم محدش هيفهم هيجي 


هنا تاني بس لازم اجهز الاكل علشان صاحب 


محمد زمانه جاع


محمد :قدامك كتير 


امل :لا خلاص اهو 


الام : اوعي تكون قولت لمراتك أن الفلوس


كانت معايا 


محمد :لا طبعا يا امي 


الام :حبيبي يابني 


وخرج محمد وعدا شهر وامل كانت عالطول 


في شقتها بس المشكله ان حماتها اللي 


كانت بتعمل ليهم الاكل وفي يوم 


كانت تعبانه اوي 


محمد :انا هنزل اجيب دكتور 


امل :لا لا ده شكله برد 


محمد :وشك أصفر اوي اوعي 


امل :اه بطني وجه الدكتور وعرفت امل 


انها حامل وكانت فرحانه وخايفه في نفس 


الوقت 


محمد /مبروك يا قلبي


امل /محمد اللي فات كله كوم واللي 


جاي كوم 


محمد /مش فاهم يا امل 


امل يعني اتمني انك تتغير علشان خاطر بنتك 


انت شوفت انا كنت متعذبه ازاي ومش عايزه بنتي تطلع 


مريضه نفسيه 


محمد /مش الحال اتغير من امي 


امل /اه اه يعني اه 


محمد/مش فاهم هي كانت بتعمل معاكي حاجه 


وانتي مش عايزه تقولي 


امل /لا لا مافيش انا بتكلم عن جوزي حبيبي لازم 


البنت تكبر وعارفه أن القرار من ابوها الكلمه كلمته 


هو فاهمني 


الام /الف الف مبروك يا ام فتحيه 


امل /مين فتحيه مش فاهمه 


الام /بنتك 


امل /نعم 


الام /اه ناويه اسمي بنتك علي اسم امي ولا عندك اعتراض 


يا محمد 

  1. الفصل التاسع


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -