ستعجبك

رواية سلفتي الملعونه الفصل الاول بقلم هويدا زغلول

رواية سلفتي الملعونه الفصل الاول بقلم هويدا زغلول


 المجد للقصص والحكايات 

رواية سلفتي الملعونه 

#الحلقه الأولي 

#بقلم هويدا زغلول 

الام :شيماء تعالي يا حبيبتي الناس عايزه تعزيكي


شيماء :هموت يا ماما مش قادره 


الام : حرام عليكي نفسك يابنتي 


شيماء :محمد كان طيب اوي يا ماما 


الام :يابنتي انتي داخله علي ايام صعبه ربنا يقويكي 


عليها 


شيماء ؛خليكي معاه العيال يا ماما فوق مش عايزهم 


ينزلوا هنا بالله عليكي


الام :طيب قومي علشان حماتك 


شيماء : حاضر وخرجت شيماء 


الحماه :حبيبي راح خلاص حبيبي يابني 


والناس كانت عامله تصبر فيها 


شيماء بتكلم نفسها :اه يا محمد ياتري هيحصل 


ليا اي بعدك انت اللي كنت بتصبرني علي مامتك 


وبعد العزا ب اسبوعين


الحما:رايحه فين 


شيماء :ماما تعبانه شويه ولازم اروح اشوفها


الحما ؛اه ومين قال لازم 


شيماء :هو حضرتك عايزه اسيب امي تعبانه 


الحماه: جوزك لسه ميت بقالو اسبوعين وعايزه 


تخرجي 


شيماء :يا ماما هو انا خارجه اتفسح


الحماه:برضه مينفعش لو مامتك بتفهم في الاصول متقولش


ليكي تعالي عندي 


شيماء :لا ماما بتفهم اوي في الاصول بس انتي عارفه 


إن هي ملهاش غيري مين هيشلها في مرضها 


الحماه:تعالي يا محمد اطلع من تربتك شوف مراتك 


وهي بتزعق لامك 


شيماء :يا ماما أنتي عايزه تعملي مشكله وخلاص 


الحماه :اخرتها يا بنتي تعملي فيا كده علشان يعني 


ما ابني مات 


احمد :فيه اي يا جدعان 


شيماء :مافيش كل الحوار أن ماما تعبانه 


احمد:اه عايزه حد يوديكي يعني ثواني هلبس 


تروحي تشوفيها وترجعي 


شيماء :ارجع فين بقولك ماما تعبانه هو انا محبوسه 


الحماه :الست الكويسه متخرجش من بيتها 


شيماء :هو فيه اي انا رايحه فين ده انا رايحه بيت اهلي 


احمد :تمام هوديكي واجيبك 


شيماء :لا ممكن توديني وتبقي تيجي تخدني


احمد:ماشي 


الام :هو اي اللي ماشي 


احمد :خلاص بقي يا امي خلصنا 


الام :سيبي العيال 


شيماء :لا اكيد بتهزري صح 


الام :ليه مش امك تعبانه انتي هتخدي بالك من العيال 

.

ولا من امك 


شيماء :عيالي قبلي انا مش هقعد في مكان من غيرهم 


احمد:قولتك خالص يا امي بقي ادخلي الشقه 


شيماء :ماشي حاضر ونزل 


يحيي:رايحين فين 


شيماء :اه طيب معلش ما تطلع تجيب الناس من براقول مره 


واحده بدل ما ارجع أعيد الكلام كل شويه تاني 


يحيي:مالك يا شيماء بتتكلمي كده ليه 


شيماء :تعبت ان أعيد الكلام ده ٥٠٠مره 


يحيي :برحتك أنا مالي 


شيماء :ممكن امشي بقي 


راحت شيماء وأحمد 


شيماء :الف سلامه عليكي يا ماما 


الام :الله يسلمك يا بنتي 


شيماء :قومتي ليه من السرير 


الام :هو فيه اي 


شيماء :حرام يا حبيبتي والله خافي علي صحتك 


احمد :تحبي اجيب ليكي دكتور 


شيماء :مش لازم يا احمد 


احمد :خلاص وقت ما تحبي تيجي كلمني 


شيماء :اكيد اكيد حاضر 


احمد :السلام عليكم


شيماء :وعليكم السلام 


الام؛هو فيه اي 


شيماء :تعبت وربنا 


الام :ياربي هو احنا لحقنا 


شيماء :اعصابي مش بقت مستحمله حماتي دي صعبه 


الام:الله يرحمك يا محمد 


شيماء :سبني للعذاب 


الام ::نصيبك يابنتي 


شيماء :انا مش راجعه تاني 

{كن ضمن فريق الموقع }

الام :وانتي فاكره حماتك هتسكت 


شيماء :تعمل اللي تعمله إنا تعبت 


وفي بيت الحماه 


الام :انت جيت يا احمد 


احمد :اه جيت بس امها شكلها مش تعبانه 


الام:علشان كده فكرت في اللي هقولك عليه ده 


احمد :خير فيه اي 


الام :انت هتتجوز شيماء 


يحيي:انتي بتقولي اي 


الام :اه محدش هيلمها الا الجواز البت حلوه واكيد 


هتتجوز 


يحيي ؛ابنك لسه ميت وانتي بتفكري في جوزها 


الام :,اه مهو علشان عيال ابني يبقوا تحت عيني 


واسكت انت ملكش دعوه 


يتبع 

شيماء :يا ماما انا مش هتجوز بعد محمد واتجوز مين اخو ينهار ابيض

الام :ده كويس أن اخو علشان يربي العيال 

شيماء :انا هربي العيال 

الام :وتفتكري حماتك هتسيبك 

شيماء :اللي عندها تعمله يا ماما 

الام :انتي ليه راسك ناشفه كده 

شيماء :لاني عمري ما هفكر اتجوز بعد جوزي يا امي 

الام :يابنتي مهو برضه انتي لسه صغيره وحلوه والعين 

هتكون عليكي اسمعي الكلام يا حبيبتي 

شيماء :لا لا قولت لا عمري ما هعمل كده 

الام :ومين بقي هيصرف علي عيالك 

شيماء :انا يا ماما 

الام :منين يا حبيبتي 

شيماء :هنزل اشتغل واصرف عليهم 

الحماه :مش لما يبقوا معاكي يا حبيبتي 

الام :الحاجه ام احمد تعالي 

الحماه :انا يستحيل اسيب عيال ابني مع وحده مش عارفه

تاخد بالها منهم لا وكمان عايزه تنزل تشتغل

شيماء :ارجوكي انا مش بفكر في الجواز 

الحماه :هو انتي تطولي تتجوزي احمد 

شيماء :هو احسن مني يا ستي ارجوكي بقي 

سبيني اربي عيالي 

ألحماه :قدامك حل من الاتنين يا فرحك علي احمد 

الخميس الجاي يا اما هاخد العيال وانتي عارفه هاخدهظ 

ازاي

  1. الفصل الثاني

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -