القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية متاعب الحياة الكاتبة هويدا زغلول الفصل السادس

 

المجد للقصص والحكايات رواية متاعب الحياة الكاتبة هويدا زغلول الفصل السادس


المجد للقصص والحكايات

 رواية متاعب الحياة 

الكاتبة هويدا زغلول

 الفصل السادس 

متاعب الحياة
الحلقه السادسه
بقلم دوداا حوده
حازم : هو كل اللي يهم حضرتك انا

عرفت منين

ابراهيم : ريح قلبي يا ابني وقولي

حازم : انا كنت هتجوز اختي

ابراهيم : اختك مين

حازم :سهير بنت امل بنتك

ابراهيم :لا بنتي ماتت

حازم : هههههههههههه مين اللي قالك

الكلام ده بقي انشالله

ابراهيم :انا سالت امل بعد ما خلفت

حازم:عتمان مش بيخلف

ابراهيم :ازاي الكلام ده انا روحت ليها

بعد ما خلفت

                 #فلاش باك

ابراهيم :مبروك يا امل علي المولود

امل :شكرا

ابراهيم :بس مش ملاحظه انك خلفتي

بسرعه اوي بعد جوزاك

امل :وانت مالك

ابراهيم : البنت دي بنتي صح

امل :ليه اتجننت علشان اخلي حاجه

تفكرني بيك

ابراهيم :مهو مش معقول تخلفي عالطول كده

امل :امشي من هنا احسنلك واللي كان

بيني وبينك راح والبركه في عتمان

اللي ستر عليا

ابراهيم :قولي الحقيقه وانا مستعد اخلي

يطلق واتجوزك

امل :بقي ينفع دلوقتي انك تتجوز امشي

من هنا يا ابراهيم مش  عايزه مشاكل

ابراهيم :بس لو اتاكد أن البنت دي

بنتي هوديكي في داهيه

امل :بعد اذنك وقفلت الباب ودخلت

وبعدها بشويه الباب خبط

امل :انت مش ناوي تجبها لبر وفتحت

كان عتمان

امل :اتفضل معلش

عتمان:ابراهيم كان هنا بيعمل ايه

امل :وربنا ما دخل اتكلم من عالباب

عتمان:ايوه كان عايز اي

امل :شاكك أن البنت بنته

عتمان:وانتي ازاي تقفي تتكلمي معاه

امل :وربنا ما كنت اعرف ان هو اللي

علي الباب ولما شوفته قفلت بسرعه

عتمان:والمفروض أن اصدق الكلام

الخايب ده صح

امل :لان هو الحقيقه والله

عتمان:انا غلطان أن لميتك وسترت عليكي

امل :والله العظيم انا توبت صدقني

وفضل يضرب فيها عتمان

          #رجوع

حازم :كانت لازم تعمل كده بعد ما بعتها

ابراهيم :والله كنت هصلح غلطتي

حازم :انت عارف هو عمل اي في سهير

ابراهيم :قولتك مكنتش اعرف انها بنتي

وبعدها جدك صمم ان  اتجوز امك

وحبيت امك فعلا ونسيت الماضي

حازم :بعد اي بقي

ابراهيم: طيب روح هات اختك

حازم :اختي بعد اي اختي كانت بتتباع

كل ليله ومشيت من البلد والله اعلم

كانت عايشه دلوقتي ولا ماتت

ابراهيم :,انت بتقول اي

حازم :ربنا انتقم منك بحق اللي عملته

ابراهيم :روح دور علي اختك

حازم :هو اللي بيروح وبيرجع ومشي

حازم من بيت ابو

وفي شقه كوثر

سهير. اتفضلي

كوثر :هاتي يا وش السعد الله اكبر

الله اكبر اي ده كله

سهير معلش انهارده اليوم كان مضروب

كوثر :كده ومضروب امال لو كان كامل

كنتي عملتي اي

سهير : هههههههههههه قومي يا بت يا

مريم هاتي اكل

مريم : شكلك اتجننتي

سهير : عاجبك كده يا معلمه انا تعبانه

طول النهار

كوثر : انا هاقوم بنفسي اعمل لك تاكلي

سهير : لا اصل عايزاك في موضوع قومي يا مريم

مريم : باقول لك ايه عدي ليلتك على خير
كوثر : قومي يا مريم انت بتعملي حاجه طول النهار

مريم : معقول اخرتها يا معلمه اعمل اكل لواحده جديده

كوثر :مش شايفه الجديده دي شغلها عامل ازاي

مريم :ولو مش هيحصل

سهير :ماشي تعالي جوا بقي ونتطلب

اكل انا وانتي يا معلمه

كوثر :قومي يا قلبي

ودخلت كوثر وسهير

كوثر :خير يا حبيبي فيه اي

سهير :بوصي انا عايزه اغير النظام

ده خالص

كوثر :مش فاهمه فهمني اكتر

سهير :الشقه بقت صغيره جدا عايزين

نشوف شقه تانيه

كوثر :مش وقته الظروف مش

سامحه

سهير :ملكيش دعوه انا كنت مع واحد

انهارده عندو عماير كتير ومستعد يديني

شقه ليا نخليها لمزجنا

بس الجيران هنا حاسه انها بدأت تاخد

بالها من الرجاله الطالعه نزله

كوثر :عندك حق يا بت

سهير :ومريم كمان

كوثر :مالها مريم بقي

سهير :مش بقت نافعه خالص البت

المرض هدها مش شيفاه بقت

خاسه ازاي وعامله ازاي

كوثر :شويه وهتبقي كويسه

سهير :لا تقعد في البيت تخدم الناس

كوثر :سهير بطلي اللي بتعملي ده مش

وقته انا عارفه انك عايزه تنتقمي منها

انها جبتك هنا صح

سهير :خالص ولا في دماغي بس انا

بعمل لمصلحه الشغل

مريم:مصلحه الشغل يا حيوانه

كوثر :انتي وافقه تسمعي كلامنا

مريم :انا عارفه الحيه دي عايزه اي

سهير :والله يا حبيبتي انا خايفه علي

مصلحه الشغل مش  اكتر

مريم :بقولك اي يا معلمه انا مسافره

اشوف اختي ارجع تختاري بيني

وبين البت دي

كوثر :يا مريم مريم تعالي اقولك

سهير بلاش كده

سهير :والله لتشوفي الرزق طلما مشيت

وسافرت مريم الشرقيه وفضلت تدور

علي بيت عتمان لحد ما وصلت ل بيت

خاله سهير

محمود :ايوه تحت امرك

مريم :انا كنت عايزه الحاج عتمان

محمود : وعايزه لي

مريم :عايزه يلم بنته من بيوت الدعاره

محمود :انتي بتقولي اي

مريم : انت تقرب لها ايه

محمود :ابن خالتها

مريم :تعالي معايا وانت تشوف بعينك

وفعلا سافر

كوثر :جيتي بسرعه يعني

مريم :معلش مقدرتش ابعد عن هنا

كوثر :مين ده

مريم :واحد بيسال علي سهير

كوثر تعبك

مريم :حاجه زي كده

كوثر :اتفضل هي في شغل برا وجايه

محمود :شغل برا

مريم :تعالي ادخل الاوضه عقبال ما تيجي

كوثر :بت يا مريم ما تدخلي انتي

مريم :طالب سهير بالاسم

كوثر :الباب بيخبط شكلها هي

مريم :متقوليش ليها اني جيت

كوثر :ادخلي جوا وفتحت تعالي

يا قلبي

سهير :عامله اي اااه تعبت اوي

كوثر :في ذبون جوا

سهير :لا مش قادره

كوثر :مينفعش ده جاي مخصوص

سهير :طيب اخلص واكل عالطول ودخلت
سهير :اهلا بيك
محمود :اهلا بيكي يا بنت خالتي

سهير :ينهار اسود محمود

يتبع

الفصل التالي

تعليقات