القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار القصص

رواية الأم الحياة الفصل 46و47و48




حصرين علي موقع المجد للقصص والحكايات 



الكاتبه اسماء ندا 



رواية الأم الحياة 

 الفصل 46و47و48        امريكا 


باحدى الجزر الامريكيه بالتحديد بفيلا كبيره تشبه القصور الخياليه  التى تطل على المحيط يتمدد بملابس البحر  واضعا نظارته الشمسيه وبجواره فتيات يمرحن على الرمل والتمايل بملابس البحر على اصوات الموسيقى الصاخبه  يبتسم ويتذكر  كيف استطاع الهرب من مصر والافلات من اى عقاب قانونى بهويه وبجنسيه اخرى 

##F.B. ####

ادهم / ههههه والله و. وقعت يا جابر  وحسابنا ثقيل اوى ده لو اعضاء المافيا ما قتلتك قبلى 


جابر / وانت فاكر انى هسيب لك فرصه تقبض عليه ولا تتهنى بنجاحك لا انسي 


امسك جابر بالقلاده التى تحاوط رقبته وابتلع حبه كان وضعها بداخل القلاده ليقع قى ثوانى جثه هامده وها هو خسر الاخره كما خسر الدنيا قبلها كما فعل محسوب المثل  


انتهز جابر انشغال ادهم بياسين واخرج الحبه من فمه وتصنع الموت حتى حملاه المسعفون الى سيارة الاسعاف لينقل الى المستشفى العسكرى وهناك قبل ادخاله الى المشرحه لوضعه بالثلاجه استغل انشغال العامل ونهض ضاربا اياه مفقده الوعى ثم وضعه مكانه بكيس الموتى بعد ان تأكد انه خنقه ومات وبدل ملابسه معه ثم وضعه باحدى ادراج الثلاجه لحفظ الموتى وتسلل خارجا من المستشفى وبعد ابتعاده عنها وقف سيارة ماره وانطلق عائدا الى منزل له لا يعلم عنه احد شئ ابدل ملابسه واخذ الباسبور بالهويه الامريكيه  وتوجهه الى المطار وبالصدفه ركب نفس الطائرة التى كانت تركبها سها لكن جلس بالجانب الاخر فلم تراه هى وبعد وصوله لامريكا  وذهابه الى الجزيره التى كان له بها فيلاته الخاصه اتصل برجال رامولت على انه شخص اخر واخبرهم ان جابر  صفى اعماله وباع منازله بالمانيا وهرب عائدا الى مصر تاركا عطيل يده  اليمنى تنهى باقى التعاملات والعوده بعده الى مصر  ثم اتصل باحد رجاله بالقاهرة الذين يعملون بالدخليه وجعله يرسل رساله الى ادهم  (( فكرك هسيبك واللى خلق الخلق لهحرق قلبك على احب ما ليك ))  وبعد ان ضبط امورة بأمريكا كرجل اعمال مدير شركه للسياحه الداخليه وصاحب شركة طائرات للنقل خاصه  بدأ يفكر كيف سينتقم من الجميع دون وجود اى اصابع اتهام تشير الى انه ما زال حيا وبدأ بلاتصال بعم فايد من هاتف  خاص باسم جابر القديم ثم اغلقه لأخباره بانه يريد زوجة ابن اخته ان تسافر له برلين لانهم سوف يقيما هناك ويخبره ايضا بتنازله عن اسهم شركته بمصر  باسمها كهدية زوجها من عطيل 

الاسهم التى كانت قد باعتها سها بالتوكيل مسبقا وهى تعتقد ان جابر لا يعلم بهذا  


نهض جابر من مكانه مقتربا لاحدى الفتيات وهو يمسك بكف كأس الوسكى والكف الاخر سيجار  وبدأ بالرقص معها والتفت باقى الفتيات من حوله ثم شرع بالضحك بصوت عالى مع شعوره بلانتصار عليهم جميعا  


################################


الاسكندريه مقر شركة فايد و وافى  يتحدثون مع سفيان عم فايد 


فتح سفيان يداه على مصرعيها وقال 


سفيان / تعالى يا حبيب يا ابن الحبيب والله لاخد حقك من الحيوان ده بس يرجع من السفر وانا هوريه 


ادهم/ مش هينفع مات خلاص 


سفيان / مين اللى مات 


فايد / جابر 


سفيان / مات اذاى وهو لسه مكلمنى من ساعه من امريكا 


ادهم و وافى و فايد معا / ايه اذاى 


سفيان اخرج هاتفه من جيب البدله و اخرج رقم جابر المتصل به واعطاه لادهم وهو يردد 


سفيان / اهو الرقم اللى كلمنى منه وكمان تاريخ الاتصال غير ان التليفون بيسجل المكالمه اتوماتيك لوحده  اسمعوا 


اشغل سفيان التسجيل للمكالمه لينصدم الجميع بصوت جابر وهو يحادث سفيان ويطلب منه ارسال ريتاج زوجة عطيل لبرلين  لانهم سيقيموا هناك ثم ارسل ادهم الرقم و التسجيل لاحد اصدقاءه بشرطة الاتصالات والانترنت وبعد مرور ساعتان عاود صديقه الاتصال به واكد ان حدث تطابق باصوات التسجيل مع التسجيلات التى لديهم وان الرقم بالفعل مسجل باسم جابر  


اغلق ادهم الهاتف مع صديقه ثم اتصل باللواء البغدادى  واخبره ما حدث وطلب امر نيابى  للمحكمه للحصول على حكم قضاءى لشريح الجسد الموجود بالمشرحه والتأكد من هوية  الجثه الموجوده  


واثناء هذا كانت نهال وبسمه قد سافرا بالفعل الى المانيا لادارة الشركه هناك 


فايد / طيب والعمل نهال  وبسمه اكيد وصلوا  لبرلين 


وافى / انا مش هستنى هسافر لهم 


ادهم / انت تستنى هنا  مهو انا مش هقلق بره وجوه فايد انت هتسافر  ليهم شوف حد تانى يدير الفرع هناك او اقفله حتى ورجعهم  وانا هشوف حد فى الجوازت ونشوف جابر سافر امريكا اذاى وبأى اسم 


وافى / وانا هعمل ايه هقعد زى خبتها هنا 


ادهم / طيب قولى لما انت وفايد تسافروا لالمانيا مين هيدير الشركه الاساسيه هنا  بلاش مين هيحمى ابوك مهو اكيد سها ما سافرتش كده ونسيت طارها معاه بلاش سيليا و رنا بعض ما ضربوا عطيل تفتكر انه هيسكت خاصة انه اخد براءه وخرج من القضيه  

دورك هنا يا وافى ما يقل اهميه عن دور فايد  فى المانيا او دورى حتى لو هضطر اسافر امريكا لجابر 


وافى بحزن / حاضر يا ادهم انت صح بس يا فايد خلى بالك نهال اتأذت من سها وعطيل جامد وانا خايف على بسمه اوى واولادها 


خرج الجميع من الشركه كل واحد عارف مهمته ايه وفايد حتى لم يذهب للفيلا ليغير ملابسه او يشرح لسيليا بل انطلق الى المطار سريعا وهو يتحجز  بالهاتف اقرب تذكرة طياران لبرلين 


اما  وافى فاتجه الى الفيلا ليخبر سيليا ورنا عما حدث 


ادهم اتجه الى الادارة العامه للمطارات  ليتحقق من جميع التأشيرات والتذاكر التى غادرت مصر الى اميريكا من يوم الكمين الى الان 


################################

برلين 


الفندق المجاور لملهى الشواذ تجلس سها على السرير  تحاور المحامى بالهاتف وتعرف كم من الوقت ستنتظر للحصول على المال مقابل الاصول التى يبيعها  وتتابع المبلغ الذى تم بالفعل تحويله من امريكا الى برلين 


سها / كده على بكره الظهر هيكون وصل نص المبلغ اللى جابر اخده وهروح اسلمه ونخرج من هنا ونشوف هنعمل ايه فى اولاد بسمه انا عرفت من الجنينى بتاع فايد انهم خلاص سافروا امبارح من مصر يعنى هما هنا ببرلين بس الحارس فى شركة فايد قال انه سمعه بيقول لادهم على باب الشركه انه راح المطار وهيسافر  لبرلين كده لو جهه قبل مل نخطف الاولاد مش هنعرف نعمل حاجه 


عطيل / انت سامعه نفسك يعنى المفروض انا انزل الزفت النادى ده دلوقتى لان الفلوس مش جاهزه  وانت بتفكرى هتخطفى العيال 


سها / عطيل انا لو ما خطفت العيال النهارده انت هتشتغل فى الملهى لحد كا تموت ومش بعيد يشغلنى انا كمان فى مكان تانى 


مريانوا / انزل انت عطيل للملهى و ما تقلق انا وصيت اصحاب لى بداخل تبعد عنك الزبائن وما تخليك بالصوره مباشره الليله  اما الاطفال فانا الحارس لقصر فايد هنا من فتره و اى طفل يحبنى سريعا ويثق بى هجيبهم الليله لشقتى  قبل فايد ما يصل  جده جميل يا الاماما 


سها / جميل تصدق حبيتك  يلا روح هات العيال  وانت يا عطيل انزل للملهى واهو جوزك يووه مراتك اوووف البتاع الاى مش عارفه صفته ده قال امن لك المكان   يلا يا حبيبى 


عطيل / حبيبك هو انا نازل للمدرسه  روحى  الهى تموتى محروقه يا شيخه 


خرج  عطيل و مريانوا  من الفندق كلا منهم لطريقه 


##############################

قصر فايد ببرلين 


وصلت نهال وبسمه منذ الصباح  واستقروا بحجراتهم  وكانت سالى قد حضرت حجرة متصله بحجركبيرة لبسمه كما كان طلب منها فايد هذا مسبقا   بعد ساعات الصباح وارتياحهم من السفر اجتمعوا جميعا بحجرة السفره نهال وزوجها مازن وبسمه و اولادها   لوجبة الغداء  بعدها اخذت نهال الاطفال هى وبسمه وخرجا لمكان الالعاب  ومع مرور الوقت ودخول المساء ادمجا الفتاتان بالحديث  على الهاتف واثناء اندمجهم بالحديث  فجأه اختفى صوت الاطفال انتبها الاثنتان ونظرا لمكان الاطفال بصندوق الرمل فلم يجدوا الاطفال قاما ليبحثا عن الاطفال وبدأوا بالصياح والبكاء  فلاطفال انشقت الارض وابتلعتهم 


نهال بكاء تصرخ  / كانوا هنا  اذاى اختفوا  يا حراس ...... سااااالى .. 


بسمه تصرخ / اولادى ..... يوسف ..... اولادى  


جاء يوسف سريعا ومعه مازن ليفهما صرخاتهم 


يوسف / اهدى بس اكيد هما زحفوا هنا ولا هنا الحراس فى كل مكان  


مازن / مريانوا  ...... مرايانوا ...... ريدج 


جاء احد الحراس يجرى وخلفه 4حراس اخرين 


الحارس / نعم مستر مازن ان مريانوا لم يحضر اليوم فهو مريض كيف اخدمك 


مازن / هات باقى الحراس ودوروا على الاطفال اذاى الاطفال تختفى وانتم هنا  اذاى  


بدخول فايد بسيارة  مسرعا  ونزل وهو يصرخ 


فايد / فى ايه  ..... حصل ايه ...... بتعيطوا ليه 


نهال ببكاء /  الاولاد اختفوا من جوه القصر 


فايد بصراخ / ريدج اذاى ده حصل   وفين مريانوا 


ريدج / مريانوا مريض ولم يحضر اليوم ونحن كنا باماكن تواجدنا  ولم نتحرك 


احد الحراس / لا سيدى لقد تركت مكانى بعد طلب كليفند منى محادثة مستر مازن ولكن عندما حضرت لم يكن يريدنى وعند عودتى لم يكن كليفند موجود واختفى 


فايد / اطلبا لى الشرطه هيا 


بعد مرور ساعة وسط بكاء نهال وبسمه خرج فايد من حجرة المكتب وهو يحث الضابط على البحث 


فايد /  نرجوا منك البحث السريع فلاطفال لم يصلوا للثلاث سنوات ونعم انا اتهم الحارث كليفند  وشهد ريدج وريان انه حضر اليوم واختفى وقت اختفاء الاطفال 


الضابط / تأكد انا سنفعل ما بوسعنا لايجاد الاطفال سريعا  ونأسف بالطبع على حال الام والاب 


خرج الضابط ومعه جنوده ليجلس فايد امام نهال وبسمه وعينه تدمع لرؤيتهم هكذا 


فايد / اوعدك يا بسمه هلاقيهم ومش هيحصلهم حاجه انا هبعت حراسى يدوروا على الكلب كليفند 


لم تجيبه بل وقعت فاقده للوعى امام عيناه 


################################

بشقة مريانوا يرمى الاطفال على السرير ثم يمسك برأسه  


مريانوا / اصمتوا يكفى بكاء  لم اعد استحمل هذا الصداع  اين انتى اليتها الام سها 


وفى هذه اللحظه دلفت سها الى الشقه وهى تضحك 


سها / جيد جيد مريانوا  اعدك لك نصيب من المال الذى سنأخذه 


مريانوا / تمام لكن اجعليهم يصمتوا او لا انا سأخرج اذهب لعطيل وانت ظلى هنا معهم  وعندما يتم تحويل المال ادفعى نصف المال ليخرج عطيل تمام 


خرج مريانوا  مسرعا تاركا سها التى تضحك كمجنونه وهى تنظر للاطفال الذين يبكون من الخوف والجوع حتى ناموا كن التعب 


################################

ASMAA NADA 

خرج مريانوا  مسرعا تاركا سها التى تضحك كمجنونه وهى تنظر للاطفال الذين يبكون من الخوف والجوع حتى ناموا من التعب 


ذهب مريانوا الى ا الملهى الليلي  وعند دخوله ابدا بالبحث عن عطيل وجده على 

مسرح بمنتصف الملهى و يلتف الزوار حوله ويهتفون يريدون اكثر نظر الى المسرح ووجد شخصان يقيدان حركة عطيل  والأخران يقوموا بضربه بالسياط على جميع جسده و أجباره على الرقص عاريا ثم دفعه الرجلان الى وسطهم و قام بتقيد رقبته  بطوق من الحديد المستخدم للكلام وبه سلسله يمسكها احدهم ثم ينخفض اسفل المسرح ليجبر عطيل على الانخفاض على قدميه مثل الكلب ثم يتناوبون الاعتداء عليه و سحله وسط ضحكات الزائرين و هتافاتهم بالمزيد تقدم مريانوا  من الطاوله المرتفعه نسبيا عن الحاضرين الذي يجلس عليها  رامولت يتابع ما يحدث مبتسما و يأمر رجاله بزيادة تعذيب و إذلال عطيل ليستمتع جمهوره السادي اكثر 


مريانوا بالالمانية / مستر رامولت هذا ليس اتفاقنا لقد احضرت عطيل لك فقط لا زلاله وليس للتعذيب  


رامولت بالالمانية  /ماذا افعل هذا يعجب ذبائنى الا ترى كلما تألم يصرخون بسعاده للمزيد انهم حتى يلقون المال بالصندوق ويطالبون بما يتم فعله به أترى هناك من يطلب الان بإغتصابه على المسرح 


مريانوا /لا لا لقد عاهدتني ان لن يحدث هذا مرة ثانيه 


رامولت /اذا اصعد انت و متع صديقك امام الزبائن هيا او ادفع لى ما تدين به 


مريانوا / لا لا استطيع فعل هذا انى احبه بكل ما تؤمن به يكفى هذا ارجوك انت تعلم ان ليس لدى المال الكافى لقد خدعته و احضرته لك الم يكن هذا امام تنازلك عن ما ادين به 


رامولت /نعم ولكن ماذا عن ما يدين هو به لى 


مريانوا /لقد قالت الماما ان المال سيتحول اجمع غدا  و ستحضره لك و انا اتابعها ارجوك يكفى اتركه الان 


اشار  رامولت الى رجاله لسحب عطيل للداخل خلف المسرح وردد


رامولت /سوف أكتفى اليوم بما حدث ولكن ان لم يصل نصف المبلغ غدا ستكون انت وهو عاهرات رجالي الى ان تزهق روحك انت وهو هيا خذه وانصرف 


تحرك مريانوا مسرعا الى خلف المسرح وساعد عطيل على الوقوف بإسناده ثم خرج من الباب الخلفى للملهى وعاد به الى شقته 


بالشقه كانت سها حضرت بعض الاطعمه للاطفال ثم ايقظتهم لياكلوا  القليل 


سها / يلا أطفحوا  عشان اخدكم لماما 


بدأ الاطفال يمسكون الطعام بايديهم ويأكلوا سريعا من الجوع وهم يبكون  وعند إنتهاءهم  اقترب الولد سحفا من قدم سها وهو يبكي ويردد ماما ماما دفعته سها قدمها ليقع ارضا و تركته وعادت الى حجرتها لتنام قليلا وهي تضحك على بكاء الاطفال 


دخل مريانوا و عطيل الشقه ليجدوا الولد نائم بارض الصالة اما الفتاه نائمة على سريرهم  فيجلس عطيل على السرير ويحمل مريانوا الطفله ويضعها على الارض بجوار اخيها و يعود ينام بجوار عطيل الذى و لاول مره يراه يبكى بحرقه مما جرى له لم يتحدث مريانوا بل فضل الصمت فهو من اوقع به و يخاف عند معرفة  عطيل هذا يهجره   


##########################


قصر فايد 


تجلس نهال بجوار بسمه على السرير بعد ان اعطي الطبيب حقنه مهدئه لبسمه التي انهارت من البكاء على اطفالها المختفين تبكي نهال لحال صديقتها ولا تعلم ماذا تستطيع ان تفعل لها يجلس فايد و مازن ويوسف في حديقه القصر ينتظرون مكالمه من الضابط المسؤول عن قضيه خطف الاطفال و اثناء جلوسهم يرن هاتف فايد  برقم مجهول  


فايد / الو 


الشخص / شوفت الدنيا صغيره اذاى  والسعاده لاشكالك ما بتدوم   قول لادهم لو حابب يشوف اولاد اخته تانى يكذب الاتهامات اللى مقدمها ضدى وكمان لو معاه نسخه تانيه من الادله والاعترافات  بتاعت سها يتخلص منها و ساعتها هعرفك مين خطف الاطفال وكمان مكنهم فين بس المقابل يا حلو هتدفع ٣مليار  


اغلق المتصل الهاتف دون ان يستمع الرد  


فايد /جابر  الحقير 


يوسف /هو مش مات 


فايد /الحقير هرب وما حد عارف عملها اذاى 


مازن /طيب والعمل انت لو قولت لضابط من غير دليل انه عايش يبقى مافيش تهمه وكده ولادى مش هيرجعوا 


لم يجيب فايد لعدم وجود اجابه فماذا يقول ولا يعلم ماذا يفعل ولكن تذكر ادهم واتصل به  


فايد /ادهم اولاد بسمه اتخطفوا امبارح ومن خمس دقايق اتصل جابر وقال  اما تسحب التهم اللى ضده وتتخلص من الادله واعترافات سها او  ما تشوف الاطفال تانى 


ادهم/ انا اثبت خلاص انه عايش وكمان  وصلنا للاسم بالهوية الجديده اللى خرج بها من مصر و عملت اتصالات مع اصدقاء بالشرطه الفيدراليه بامريكا وعرفت ان الاسم الجديد بتاعه تحت الرقابه لانه متهم هناك بالعمل المافيا المخدرات و هسافر لامريكا بعد ساعات وان شاء الله اوصل للي خطف الاطفال قول لبسمه  انى ما هسيب اللاطفال بعيد عنها بس محتاج وقت 


فايد /طيب هحاول اهديها  ولو اقدر  اساعد قولى 


ادهم/طيب سلام


اغلق فايد الهاتف ثم التفت الى يوسف ومازن قائل ما حدث وما اتفق عليه مع ادهم  ثم صعد الى حجرة بسمه وتحدث من على الباب  


فايد /نهال اول ما تصحى بسمه قوللها ادهم بيتابع مع الضباط و بيدور على الاولاد بنفسه وانا بعت رجالتي يدوروا علي الحارس الخائن وعندما  يجدوه سنصل بالتأكيد للاطفال 

##########################


اسكندريه 


شركة وافى و فايد   جمع وفي جميع الموظفين وبدا بالبحث و ترتيب الاعمال بجميع الفروع بداخل مصر و ارسال مدير جديد لقياده فركه والده وجده 


بعد انا نهى وافي الاجتماع اتصل ب ادهم ليعرف اخر المستجدات لما يحدث بالمانيا


وافى /ها يا ادهم قولى وصلت لايه 


ادهم / اثبت انه عايش وكمان عرفت هويته الجديده و هسافر  خلال ساعات لامريكا اتابع مع ضابط فدرالى هناك واه اطفال بسمه اتخطفوا قبل ما يوصل فايد لهناك وجابر اتصل ب فايد يساوم على الادله واسقات التهم عنه  و رجوع الاولاد 


وافى /و انا هنا. اختى محتجانى. وانا. هنا


ادهم /طب ما هى اختى وانا رايح اميريكا مش برلين يعنى كل واحد منا بيعمل مهمته وان شاء الله هنصلح كل حاجه و بالمناسبه عايزك تتابع صديق جابر الحارس الخاص الموجود بشركه ابوك و الجنايني تبع فايد لاني شاكك بيهم سلام الان


اعاده وافي تسجيلات المراقبه  لمدة شهر سابق  بيفلا فايد بالاسكندريه وعند متابعه التسجيلات اكتشف مكالمات بين سها و والجنايني تدل علي ترتيبها الخطف الاطفال 

مسبقا  و بمراجعات سجلات المراقبه بشركه والده اكتشف علاقه جابر لاحد الحراس الاساسيين بالشركه وهو المسؤول عن تسريب الصفقات والملفات المهمه بال معاونه مع سكرتيره جده السابقه  


وافى /ان يا ولاد ال........  طيب هنشوف اخرتها وبعدين هتتحاسبوا  


عاد وافى بعد انتهاءه من العمل في الشركه وترتيب الفيديوهات والتسجيلات التي كان قد اخذها من فيلا فايد وشركه جده  مر اولا بفيلا فايد لتحدث مع سيليا وعند دخوله رأى رنا و سيليا  فى حالة انهيار و بكاء 


وافى /واضح ان وصلت لكم الاخبار بس هدوا ادهم هيسافر امريكا وهو هيتابع مع الضابط الفيدرالي البحث حول جابر وايقاعه والوصول الي مختطفي الاطفال وفايد هناك برده في المانيا بيبحث مع رجاله عن مكان الحارث الخائن لو عايزين تسافروا الي بسمه ونهال هاتصل بفايد  ينتظركم بالمطار وانا هفضل هنا لان بابا. وماما وجدى محتاجيني  غير انى مسؤول تن شركتى وشركة بابا 


سيليا ببكاء/انا هسافر لبسمه ونهال ورنا تفضل معك هنا ده مكانها ولا ايه يا رنا


رنا/ طبعا انا ما سيب زوجى سافري انت وطمنيني عليهم وان شاء الله يجدوا الاولاد بسرعه


اتصل وافى على فايد واخباره برغبه سيليا للسفر الى برلين والتواجد مع بسمه وانهال وافق فايد وأخباره بانه سينتظرها بنفسه بالمطار 

##########################


برلين 


تواصلت سها مع المحامي بعد ان تاكدت من استلام المبالغ الماليه التي ارسلها الى برلين بعد ان باع جميع الاصول والممتلكات لها ثم ذهبت الى رامولت بالملهي 


سها / اريد ان التحدث الى   الكابوا   بخصوص المال 


الحارس /  انتظرى هنا 


بعد دقائق ظهرت سياره دفع رباعي سوداء خلفها و فتحت بابها الخلفي لتركب سها ويقوم الحارس الجالس بالسياره ضربت شريطه حول عيناها ثم تتحرك السياره باتجاه قصر رامولت وتقف بنفس المكان السابق عند مدخل اسطبل الخيول يشير لها الحارس على الباب الرابع لتنتظر  هناك كما 


تنزل سها وقدمها يرتعشان خائفه من تكرار ما حدث و تتساقط  دمعها رغم عنها عندما رأت الحرس الذى قام بضربها المره السابق يقف مبتسما بنظره خبيثه ثم يقوم لتحريك لسانك علي شفتاه كانه يتلذذ بطعم شيء ما تدخل سها الى الحجره وتجلس ارضا كما فعلت المره السابقه دون ان يخبرها الحارث وتظل هكذا لمدة لا تقل عن ساعه ثم تستمع لصوت اقدام رامولت والحراس وتشعر به يقف امامها 


رامولت / اتمنى ان تكوني قد احضرتي خبرا عن مالى و الا لن تخرجى من هنا على الفندق بل الى احدى بيوتى تعريفنها  


سها مسرعه / نصف المبلغ جاهز بالبنك الى اى  حساب احول المال 


ابتسم رامولت /جيد جيد 


القى لها ورقه برقم حساب  ثم اردف 


رامولت /سوف يذهب معك الان احد رجالي ليتأكد من التحويل  ومعك شهر من الان لاحضار الباقى 


سها /ماذا شهر الم تقول المره السابقه ستة اشهر كيف لى ان ادبر المبلغ فى شهر 


توجه رامولت الى خارج الحجره قائلا 


رامولت / شهران ولكن ميكى هى لك عقابا على ردها لكلامي  


ثم خرج وهى تصرخ بداخل 


سها /اسفه  اسفه مش هعمل كده مره تانيه 


دخل الحارس مكى و اغلق الباب وهو يبتسم ويردد /أخبرتك المره الماضيه انك لى وسوف تكونى 


اقترب منها وبدأ بخلع ملابسه 


###########################

(هنسيبه يربيها زى ما كانت هتعمل فى نهال لكن زوج نهال لحقها هى مين هيلحقها) 

ASMAA NADA 

###########################


مر اسبوعان   على اختفاء الاطفال وجدت الشرطه الحارس كليفند مقتول ذبحا باحدى السيارت المركونه في ساحه التصليح ولم يجدوا اي دليل علي وجود الاطفال معه الا مبلغ من المال بيده وعليه اثار دماء  

########################

بامريكا


استطاع ادهم مع الضابط الفيدرالى ايجاد ادله على جابر الذى كان يستخدم اسم استيف  وتم ايقاعه  بكمين  مرتب والقاءه بسجن بالمكسيك و لكن لم يستطيع اخراج معلومه منهم عن مكان الاطفال او من وراء خطفهم لكنه لجأ الى احد الضباط المرتشين الحارسين بسجن المكسيك واعطاه شيك بمبلغ نصف مليون دولار مقابل ان يجعله يتاحدث بأى وسيله مع وعده بنصف مليون دولار اخرى ان احضر معلومه عن مكان او هوية المختطفين  


دخل الحارس الى العنبر  الذى به جابر ليلا 

و أمره باتباعه وبالفعل نفذ جابر وتحرك خلف الحارس الى ان وصل للمكتبه الخاصه بالسجن ثم دفعه للداخل واغلق الباب وهو يقول بلانجليزيه 


الحارس / I wish you a pleasant night, Mister Jaber 


اتمنى لك ليلة ممتعه مستر جابر 


جابر / What, I am Steve and not Jaber, please what do you mean 


ماذا ، انا ستيف ولست جابر ارجوك ماذا تعنى 


التفت جابر ليجد خمس من الرجال يبتسموا له وردد احدهم 


رجل ١/تعال فانت سوف تسعدينا الليله يا جميله 


جابر /لا انا لست ولا شاذ ابتعدوا سوف اقدم شكوى لادارة السجن  


رجل ٢/ ههههههههه ان استطعت الحديث صباحا يا جميل هيا سترقص لنا اولا ام نجعلك ترقص على ايقاع ادواتنا 


###########################


فانزى العسل اترككم تحلموا بي باقي المشهد الى ان اراكم البارت القادم


مفاجئه البارت القادم قبل الاخير 

ASMAA NADA

الفصل ٤٧.        

بامريكا


استطاع ادهم مع الضابط الفيدرالى ايجاد ادله على جابر الذى كان يستخدم اسم استيف  وتم ايقاعه  بكمين  مرتب والقاءه بسجن بالمكسيك و لكن لم يستطيع اخراج معلومه منهم عن مكان الاطفال او من وراء خطفهم لكنه لجأ الى احد الضباط المرتشين الحارسين بسجن المكسيك واعطاه شيك بمبلغ نصف مليون دولار مقابل ان يجعله يتاحدث بأى وسيله مع وعده بنصف مليون دولار اخرى ان احضر معلومه عن مكان او هوية المختطفين  


دخل الحارس الى العنبر  الذى به جابر ليلا 

و أمره باتباعه وبالفعل نفذ جابر وتحرك خلف الحارس الى ان وصل للمكتبه الخاصه بالسجن ثم دفعه للداخل واغلق الباب وهو يقول بلانجليزيه 


الحارس / I wish you a pleasant night, Mister Jaber 


اتمنى لك ليلة ممتعه مستر جابر 


جابر / What, I am Steve and not Jaber, please what do you mean 


ماذا ، انا ستيف ولست جابر ارجوك ماذا تعنى 


التفت جابر ليجد خمس من الرجال يبتسموا له وردد احدهم 


رجل ١/تعال فانت سوف تسعدينا الليله يا جميله 


جابر /لا انا لست ولا شاذ ابتعدوا سوف اقدم شكوى لادارة السجن  


رجل ٢/ ههههههههه ان استطعت الحديث صباحا يا جميل هيا سترقص لنا اولا ام نجعلك ترقص على ايقاع ادواتنا 


تراجع جابر للخلف ملصقا ظهره الى الباب وهو يرتعش 


جابر / لا لا انا  العقيد جابر  انا هنا ظلم ارجوكوا لا طيب انا عندى فلوس هدفع لكل واحد مليون دولار بس بلاش 


رجل ١/ هههههه لا انسي مش عايزين فلوسك لكن ممكن نتفاوض بعد ما ترقص يا قمر 


رفعوا المساجين الخمس ايديهم باشكال مختلفه من الكرابيك منها الجلد ومنها الحديد المدبب وايضا الحبال  


بعد ما يقرب من الساعتان  التى تناوب الضرب عليه و اجباره على الرقص باهانه و اذلال  قاموا بربطه من قدماه بصقف المكتبه وتهديده باستخدام السكاكين وتقطيع جسده 


رجل ٢/ فقط لتعلم انا اعمل جزار بكالفورنيا واحب كثيرا عملى ولك الاختيار  تخبرنا عن مكان الاطفال ومن اختطفهم او ساجعل من جسدك لحم مشفى ولن تموت قبل ان نستمتع بك جنسيا هنا 


جابر ببكاء يقرب لنحيب / سها اللى خطفاهم وهى فى لندن مع عطيل ابنها موجدين تحت ايد الكابوا رامولت هو حاجذهم عشان يردوا الفلوس اللى اخذتها  ارجوك كفايه 


رجل ٣/من اليوم انت عاهرة السجن  ومن يطلبك تكون له او انت عارف عقابك الان 


بدأ المساجين بالاعتداء عليه جنسيا وبعد ثلاث ساعات اخرى تركوه ملقى بالارض وخرجوا دخل الحارس بعد ان عاد المساجين الى عنابرهم ونظر الى جابر ثم بصق وقال 


الحارس / حتى تساعد بخطف اطفال يا حقير 


ثم تركه وخرج بصباح اليوم الثانى خرج المساجين اجمع من عنابر هم ومنهم من توجه الى المكتبه وعندما دخل بعض المساجين الى مكتبه السجن رأوا جابر ملقى على الارض مغطى بالدماء و القاذورات فصاح احد السجناء قتيل قتيل قتيل اجتمع السجناء علي صياحه وباقى الحراس لينادي احد الحراس على رجال الصحه الخاصين بالسجن بيحملوا جسد جابر ويتم نقل الى مستشفى السجن وبعد مرور اربع ساعات يعود جابر الى السجن فيدفع به الحارس الى مطبخ السجن للعمل وعندما هي تدخل جابر المطبخ يرى الخمس سجناء الذين بعثت دعوه عليه باليوم السابق فيحاول الابتعاد عنهم ويقف بجوار تحدي غسالات الاطباق و هو يفكر في نفسه


جابر(فى نفسه ) / لا ما هقدر  اكمل باقي مده الحبس هنا انا لازم احاول اهرب من هنا قبل الليل


يلاحظ جابر اختفاء المساجين وخرجهم من المطبخ  الا هو و نفس مساجين ليله الامس تراجع جابر الى ان اقترب من موقد  ( البتوجاز )   ليقترب منه احد السجناء وهو يبتسم بخبث 


الرجل ١/ ماذا الم تشتاق لنا  من امس  


اقترب الاخر من الجهه الثانيه حتى لا يتركوا له مجال للهرب منهم  وقال


الرجل ٢/  لكن انا اشتقت لمؤخرتك  


لم يكن امام جابر خيار الا قتل نفسه فحاول ان يمسك السكينه لكن لمحه الرجل ٣وسحبها من امامه وحاول الرجال ٤و ٥  ان يقيدوا ولكنه تحرك باندفاع ووقع بداخل قدر مليئ بالزيت المغلى ولم يستطع السجناء انقاذه و صاح السجين  رقم ١


الرجل ١/النجده لقد وقع ستيف بالزيت المغلى النجده 


بعد ان تم اخراجه من الزيت و ارساله الى المستشفى مره اخرى تم حجزه بالمشفى لعدة ايام ولكن جسده لم يحتمل وتوقف القلب عن العمل ونقل الى المشرحه 


#################################

برلين 


تمر الايام بحزن ودموع بالقصر الذى كانت تسكنه ضحكاتهم كلا يحاول تخفيف عن بسمه ويوسف ولكن لا احد يرى مقدار الالم بقلب نهال فهى اعتبرت الاطفال ابناءها وعوض من ربنا لفقدنها طفلها وايضا القدرة على الانجاب وبظهور بسمه والاطفال بحياتها شعرت انها لم تعد ينقصها شئ خاصة ان بسمه كانت تترك لها الولد يوما ينام معها والبنت يوما  كانت نهال كل ليله بعد اختطاف الاطفال تبكى الما بحجرتها  ليس فقط لإفتقاد الاطفال بل ذكريات طفولتها وما حدث بعد زواجها  من محاولت اغتصابها وقتل جنينها بسبب الضرب التى تلقته وهى تدافع عن نفسها الدموع التى رأتها  فى عين زوجها مازن بعد ان فاقت من اجراء العمليات وهو يخبرها بانها ازالت الرحم  وكم تألمت عندما علمت من احدى الممرضات ان الطبيب اخذ رشوه من سها  يستأصل الرحم دون الحاجه لهذا نعم رفعت. قضيه وتم فصل الطبيب بل وسجنه ولكن ما يفيدها هى من هذا لقد اصبحت عاقر  بسبب امراه كانت تظن يوما انها  امها  فاقت نهال على صوت هاتفها برقم خاص لا يظهر وعندما اجابت آتها صوت تعرفه جيدا نعم هذا صوت سها 


سها / شوفى يا نهال لو عرفت الشرطه اني كلمتك مش هتشوفي الاولاد ثاني لا لا انا ممكن ابعت لكم قطع منهم تذكار وكمان اولاد وافي اللي كتبهم فايد باسمه بغباء من غير ما يتحقق هما كمان هاقتلهم  امامك ٣ساعات من غير ما حد يعرف تكونى ب(............)  و معاكى  كل دهبك ودهب مرات فايد و دهب بسمه   و تسيبى ورقه بخط ايدك ل فايد يحولك باسمك مليار ونص لو عايز ولاد بسمه يظهروا فهمه 


اغلقت سها الخط دون ان تسمع رد من نهال التى نهضت فزعه من مكانها تنفذ دون تفكير  فكان تفكيرها كله ان تذهب ل سها وترجع الاطفال قبل ان تؤذي هم كما ذاتها هى بالماضى  جمعت نهال كل الذهب الموجود بالمنزل وعند خروجها لمحها ادهم الذى كان قد وصل بالفعل من امريكا  وهى تخرج من باب القصر وتقود سيارتها بجنون ليتابعها ويرى الى اين هى ذاهبه 


#################################


بمكان اخر ببرلين 


حيث الملهى الليلي يبدا العمال بتنظيف الملهى وإعادة ترتيبه بعد ان اعلن صباحا المدير الخاص بالملهي عن احتفال كبير سيقام بالمكان ليلا و سيكون عاهر العرض عطيل بعد كثرة مطالبة الزبائن برؤيته  واثناء تنظيف وترتيب الملهي باحد الاركان كان عطيل مقيد من زراعه بجدران متقابلة وقدماه  كذلك عارى الجسد  ويجلس امامه رامولت يدخن سيجارته و ينفث الدخان باتجاه عطيل ويقف بجوار عطيل رجلان يحملان سياط جلديه متعددة الازرع 


عطيل / انت قولت هتأخذ نصف المبلغ و تسبنى فى حالنا  


رامولت / ماذا افعل زبائنى تريد رأيتك تعذب و تذل  امامهم انت تحضر لى الكثير من المال ولكن لا تقل انى لم أخيرك بالتنازل عن باقى المبلغ بل و اعطائك ٥٪ من ارباح اى ليله تسعد بها زبائن الملهي  رفضت  ولكن هم اعزائى  سيجعلوك توافق ولا تقلق هذه اللعب لا تترك علامه بالجسد  


اشار رامولت لرجاله ببدأ   العزف على جسد عطيل  بالسياط و اجهزة الالكترك (  جهاز يصدر موجات كهربائيه يستخدم  لدفاع عن النفس)   


صرخ عطيل من الالم ولكن ما يحدث له جعله يتذكر كيف كان يعذب وافى و هو طفل بعد ان تأمره امه بهذا فها هو الان يشعر بالام ضعف الام  وافى  


كان يقف مريانوا خلف جدار يفصل بين صالة العرض والركن الذي به عطيل يراقب ما يحدث ولا يستطيع فعل شئ ولا يستطيع ايضا الرحيل لان رامولت هدده بان ينفذ ويشترك بالعرض وتعذيب واغتصاب عطيل امام زبائن الملهى او ستكون اخته الصغيره  عاهره باحدى ملاهى الفتيات الخاصه به 


مريانوا ببكاء / اسف عطيل ولكن هى اختى الوحيده هى صغيرتي لا استطيع تركها لهم 


################################


مرت ٤ساعات حتى وصلت نهال الى المكان التى أخبرتها به سها و وقفت فى منتصف الميدان كما قالت وبعد لحظات ظهرت سيارة سوداء مسرعه باتجاه نهال وتوقفت فجاه  وفتح الباب لتأمرها سها ان تركب السيارة وبعد ان ركبت انطلق السائق مسرعا بل واستطاع الهرب من ملاحقة ادهم  


نهال /انا جبت اللى طلبتيه وكتبت ل فايد الورقه فين الاطفال يا سها 


سها بضحكه عاليه /  ما تقلقي هتروحى ليهم و تفضلى معاهم كمان مهو انا مش هراعى  احفاد هشام كمان 


سها / انت ايه شيطانه كفايه كده  بقى حرام عليك حرمتينى من انى اجيب اطفال و عذبتينى  طول عمري  ليه  ليه   


سها/ ليه لان ابوكى فضل الخدامه عليه لان ابوكى كا فاكر انى هبله و مصدقه انه طلق زينب  لا وكمان انه لسه مدمن اذا كنت سكت بلاول ده كان عشان الفلوس كلها بتعتى لوحدى بس ابوكى راح كتب باسمك واسم وافى و ادهم. وبسمه كل حاجه ونسي انه ماضى على توكيل عام ليه  كان لازم احرق قلبه عليكم اه كان نفسي الواد وافى  يبقى مش راجل خاصة بعد ما جدك رماه ل عطيل لكن ظهر فايد فجاه و انقذه ولما صلت على فايد حد يقتله وافى العيل اخذ الرصاصه مكانه  عرفتى ليه بقى  يلا انزلى وصلنا    


نزلت نهال من السياره وهى تشتم و تسب سها  لتضربها سها على ظهرها وهى تدفعها للامام  صعدت نهال المبنى  لتتقدم سها بعد ان وصلا للطابق الموجود به الاطفال وفتحت الشقه ودخلت لتدخل نهال خلفها و تصعق من منظر الاطفال المربوطه باحد السراير و متسخه ويظهر عليهم المرض و الالتهابات  و يبكون  تجرى نهال اليهم وتفك قيودهم وصرخ 


نهال /الاطفال محتاجه دواء للالتهاب و هدوم نظيفه واكل انت اذاى سيبا هم كده حرام عليكى 


سها / حرمت عليك عشتك أكتبى لى محتاجه ايه و هشتريه يلا 


كتبت سها بعض المراهم والادويه و اخبرتها ان تحضر ملابس للاطفال و اطعمه 


خرجت سها بعد ان قيدت نهال بسلسلة باحد الجدران و اغلقت الباب خلفها 


#################################


عاد ادهم للقصر مع السائق ودخل الى فايد  


ادهم / يا جمالكم  كده قاعدين ونهال تتخطف ولا حد حاسس بيها 


فايد / نهال ايه دى فوق فى حجرتها  


ادهم / انا شوفتها وهى خرجه زى التائهة و اتحركت بالعربيه بسرعه جنونيه    


صعد فايد كالمجنون لحجرت نهال فوجد الورقه 


####الورقه ####


سها اتصلت بي  وقالت انى اخذ كل الدهب


واروح ....... و اقولك يا فايد تحول باسمى مليار ونص 


انا اخدت الجهاز تحديد الموقع اللى وافى كان عامله لى زمان  انا هروح لانى خايفه تعمل فى الاولاد اللى عملته فينا زمان   

نهال 


################################


.ASMAA NADA

الفصل ٤٨.      عاد ادهم للقصر مع السائق ودخل الى فايد 


ادهم / يا جمالكم كده قاعدين ونهال تتخطف ولا حد حاسس بيها 


فايد / نهال ايه دى فوق فى حجرتها 


ادهم / انا شوفتها وهى خرجه زى التائهة و اتحركت بالعربيه بسرعه جنونيه 


صعد فايد كالمجنون لحجرت نهال فوجد الورقه 


####الورقه ####


سها اتصلت بي وقالت انى اخذ كل الدهب


واروح ....... و اقولك يا فايد تحول باسمى مليار ونص 


انا اخدت الجهاز تحديد الموقع اللى وافى كان عامله لى زمان انا هروح لانى خايفه تعمل فى الاولاد اللى عملته فينا زمان 

نهال 

#################################

بالشقه التى بها نهال والاطفال  


تعود سها تحمل ما كانت قد طلبته نهال وتفتح الباب ببطأ تدخل تضع الاكياس ثم تذهب وتنظر على نهال المقيده بجوار الاطفال و تجدها نائمه كما تركتها لتضرب زراعه نهال بعصي خشب 


سها / قومى يا ختى جبت لك الحاجه  


تنظر لها نهال بصمت ثم تنهض بعد ما فكت سها القيد و تاخذ الولد اولا وتذهب به الى البانيوا و تحممه بعد  ان وضعت بيده جزره ليأكل منها الطفل سريعا من الجوع وبعد ان انتهت من تحميمه  وضعته على السرير  و دهنت جسده بالكامل بالكريمات الطبية ثم أعطته قطعه من الكيك ليأكلها الطفل من الجوع ولكن يستمتع لأخته تبكى وتمد يدها له فيحاول اعطاءها الكيك فتسرع نهال بوضع قطعت جزر بيد الطفله وتحملها لتحممها ثم ندهن جسدها وتعطيها هى الاخرى قطعة كيك  وتذهب الى الموقد وتصنع بعض الطعام الصحى للاطفال وهى كل دقيقه تلتفت تنظر لهم  لتجدهم ناموا مره ثانيه 


نهال / هما ناموا تانى ليه   دول لسه صاحيين وليه ما سمعت صوت بكاء هم  انتى عملتى فى الاطفال ايه 


سها بضحكه خبيثه / زى ما عملت مع  وافى زمان وضعت بعد من المهدئ فى الكيك   وحاجه تانيه


نهال /انت مجنونه دول لسه ثلاث سنوات يا حقيره 


نهضت سها ثم جذبت شعر نهال بيدها وهى تقول 


سها /شكلك نسيتي انا كنت بعمل فيكى ايه لما صوتك يعلى عليه وعايزه تتربى من جديد 


ولكن هذه المره تمسك نهال يد سها و.تدفعها بعيدا وهى تقول


نهال /زمان كنت بسكت لما كنت فاهمه انك ماما بس خلاص مش هتقدرى تعملى حاجه 


تضحك سها عاليا وترفع بيدها شئ يشبه الريموت الصغير وتضغط على زر لينتفض  جسد الولد ويصرخ 


سها /فكرى تانى تعمليها يا نهال و الواد هيموت انتى شايفه الحزام اللى رابطيه بأيدك على وسطه انا موصلاه بكهرباء بريموت ده وما هتعرفى  تفكيه غير برده من الريموت  وفى واحد تانى بفسطان البنت  قومى او دافعى عن نفسك و هموتهم قصاد عينك .


تصرخ نهال /كفايه حرام عليكى هعمل اللى عايزاه كفايه 


لتضغط سها على زر الريموت فيتوقف جسد الطفل وهو ينهج و يبكى تحمله نهال ودموعها تجرى على خداها  و تتوعد  بالانتقام 


نهال فى نفسها (والله لتدفعي ثمن كل اللى عملتيه بس يعرفوا مكانا بس ) 


سها / يلا يا حيوانة أرمى الواد  و نظفى الشقه زمان عطيل جاى هو و و صحبه 


لتضع نهال الطفل بعد ان هدأ  وتبدأ بترتيب الشقه دون رد فعل بانتظار فايد وادهم يحددوا مكانها و ينقذوا  الاطفال 

#################################


قصر رامولت 


يجلس عطيل ارضا على هيئة كلب عارى الجسد موضوع ب فمه  عظمه يأمره رامولت بأكلها  وهو يضحك هو و رجاله الملتفون حول عطيل يركلونه و يضربوه  بسياط من الجلد  و يمسك احدهم سلسله مقيده بطوق برقبة عطيل 


رامولت باللغه العربيه الضعيفه/ اريدك ان تنهى هذه العظمة يا ركس  فهمت 


لم ينظر له عطيل فقام احد الرجال بركل معدته قائلا 


الرجل /عندما يتحدث الكابوا تعوى كالكلب  ريكس 


ان عطيل وهو يمسك معدته  فلم يكن فقط يتألم من الجلدات التى حصل عليها او من الركل والضرب بأقدامهم بل ايضا من كسور صدره التى مازالت لم تشفى بعد وقد قام رجال رامولت بفك الرباط الضاغط من صدره وقدمه و زراعه  صاح به الرجل ثانيا وهو يعيد ضربه بالسوط لا تأن انت كلب انظر لهذا وتعلم منه كان رجل اخر احضر كلبا حقيقيا وقام بنداء الكلب فرد الكلب (هو هو هو ) قام الرجل بضرب الكلب بحزام من الجلد فبدأ الكلب يعوى (اعوووو) نظر الرجل لعطيل وقال 


الرجل / رأيت  افعل مثله وايك ان تكون بشرى بعد الان 


نزفت عين عطيل بالدموع وتذكر يوما كان يفعل المثل 


####F. B #####

كانت سها اخذت وافى وهو بسن الثالثة عشر ومعه نهال الى فيلا بالصحراء كانت تمرر بها صفقه من صفقات السلاح وقد طلب منها عطيل أحضارهم ليقتل الملل يتسلي  عليهم  وعندما دخلت الفيلا تركتهم بساحه مع عطيل ودخلت الى المكتب وكان عطيل يقف مع رجال من حراسة امه وأمرهم بربط نهال من ذراعها باحد الاركان 


عطيل / هتنفذ اللى هقوله و هتلعب زى ما انا عايز او تفرج على اختك وهم بيتمتعوا بيها 


وافى / لا لا هعمل اللى انت عايزه 


عطيل بابتسامة / خد حط الطوق ده فى رقبتك و اقلع الهدوم دى و طبقهم   و حطهم هناك كل الهدوم يا وافيه 


وافى / طيب بلاش نهال تشوفنى خليها تدخل عند ماما 


عطيل / لا هتشوف ولو . غمضت عينها او انت ما نفذت هأمرهم يتمتعوا بيها 


وافى بدموع بدون صوت نفذ ما قاله عطيل و حاول الا ينظر باتجاه نهال 


عطيل / من دلوقتى لحد ما ازهق منك  انت كلبى المطيع و طبعا عارف الكلم لا بيتكلم و لا بيأن من الالم وريتك مره بيعمل ايه ولا نسيت 


وافى انخفض على اربع وجلس اسفل رجل عطيل ونبح مثل الكلب ليضحك عطيل عاليا 


##########END F. B.#####


نظر عطيل للكابوا ونفذ الامر وبدا يعوي من الالم ثم ردد بنفسه ذنب وافى بيطلع عليه الان 


نظر رامولت له و ابتسم قائلا 


رامولت /هكذا انت بدأت تفهم ما اريد ولكن لضمان التزامك  سأريك شئ ما ولكن اياك بغلق عينك لانى سأمر رجالى بأغتصابك انت انا للان لم افعلها 


شاور رامولت لاحد رجاله بتشغيل تسجيل مصور على شاشة عرض سينمائيه يظهر تعذيب سها ثم اغتصابها  

ليفجأ رامولت ان عطيل  يضحك بهستيريا ثم يخفض رأسه ويحاول كتم ضحكته ثم قال 


عطيل /لو لو ما نفذت اللي انت عايزه هتعمل ايه هترميها في ملهى ثانى ماشي ما يهمني هى اصلا تستاهل اكثر من كده 


رامولت بتعجب / هى امك 


عطيل /على الورق بس عمري ما شفتها ام  شوف هعمل معك صفقه خذها هى فى اى ملهى هتجيب لك فلوس برده و سيبنى انا هروح اجيب فلوسي الخاصه و ادفعها لك  و كده نبقى خالصين انت اخذت سها اخت جابر و فلوسك اللى كانت على جابر و سبنى انا و مريانوا وممكن اشتغل معاك فى اى حاجه اهرب لك مخدرات أخطف لك عيال بنات شباب اللى انت عايزه ما انا اللى كنت بعمل الشغل ده لجابر واعرف طرق كثير للتهريب  بإمارة الصفقه يوم ٢٨ الشهر ده  انا اللى كنت همرر هم  لك بس كده هتخسر لان جابر مات ولو كان عايش ما كان هيعرف يمرر هم  


رامولت للمترجم /اخر معلومات ان جابر عايش بس بسجن المكسيك  وكان قايل لرجالته ينفذوا لو هو ما عرف يهرب 


عطيل / طيب ما سألت نفسك انا بعمل ايه ببرلين وما هربت ليه معاه  لان هو قالى امرر الصفقه 


اقترب احد الرجال مسرعا وهمس فى اذن رامولت بموت جابر والقبض على رجاله وعضو اخر بمافيا امريكا  ليضع رامولت يده على رأسه ثم يامر رجاله بترك عطيل و اعطاءه ملابس 


رامولت / موافق على الاتفاق ولكن لك مهله الى ٢٨ الشهر اذ لم تنجح بتمرير الصفقه سوف تكون امنيتك ان اقبل بك عاهر لا طعام لابنائى 


عطيل / عايز بيت رجاله تشتغل تحت ايدى ولو نجحت بتمرير صفقتك هشتري   سها منك  واكون واحد من رجالتك بمصر بس تشوف حد وقتها يبيض صفحتى الجنائية 


رامولت بابتسامه / موافق  


اخذ عطيل مريانوا وخرج مع بعض رجال رامولت الذي اعطاهم امر باتباع وتنفيذ كلام عطيل واخذه  لمنزل الشرقى ليقيم به  


#################################


قصر فايد 

استعد ادهم وبعض رجال الشرطه الألمانية ومعهم فايد ومازن ويوسف لينفذوا عملية مداهمه للشقه المتواجد بها نهال  بعد ان وصلوا لها عن طريق تطبع جهاز تحديد الموقع الموجود بالسلسلة  نهال 


احاط رجال الشرطه المبنى بأكمله  وصعد بعض الرجال بالشقه التى بجوار شقة سها ولكنها انتبهت هى ونهال لصوت حركات حول المبنى وبجوار الباب وقبل ان تهم سها باخذ اى موقف هجمت عليها نهال لتأخذ من يدها الريموت  وكانت سها تحاول جاهده ان لا تمكن نهال من اخذه و ظلا الاثنان يتدافعان باتجاه  احدى الشرفات ليختل توازن سها وتقع من اعلى الشرفه ولكن قبل ان تقع امسكت براس نهال لتجذبها معها وفى هذه اللحظه كان قد نجح الضابط من اقتحام الشقه واسرع ادهم وامسك قدم نهال قبل ان يمر من سور الشرفه ويحاول جذبها لاعلى ويساعده بذلك فايد ولكن كانت سها متماسكه برأس نهال بمحاولة منها النجاه  من موت محقق ولكن هذا كان يصعب على فايد و ادهم جذب نهال فيمر مازن من فوق السور بعد ان ربط الضابط خصره بأحبال قويه وهبط لمستوى سها وامسك بها 


مازن / انا ماسك فيك كويس سبيها و هطلعك  


سها / لا بتكذب ولو هموت يبقى تموت معايه 


جذبها مازن جيدا وقام برفع جسدها لاعلى تزامنا مع جذب ادهم وفايد لنهال  فتمكن فايد من استعادة نهال وامسك ادهم زراع سها وضغط عليها ليجبرها بترك رأس  نهال ورفعها اليه  وهمس بأذنها 


ادهم / بتمنى ان. ما كنت ضابط والله لكنت وقعتك متعمد


ثم وضعها ادهم بداخل الشرفه ورفع رأسه لينظر لنهال ولكن لم يجدها  ليجذب سها الى الداخل و يسلمها  لضباط الشرطه ويذهب باتجاه الاحجرة التى بها الاطفال ولكن سها تستطيع ان تدفع رجل الشرطه وتجري باتجاه نهال بعد ان سحبت سكينه من رخام صغيره بجانب المقود محاولة قتل نهال ولكن كانت نهال لمحتها واستطاعت ان تتفادى الضربه وقامت بدفعها لتفقد سها توازنها وتقع على ظهرها فوق طاوله من الزجاج ليكسر بشكل مثلث مدبب يخترق رقبتها  من اسفل لاعلى  ولكن لا يقطع اي شريان وتظل هكذا تنظف ولا تستطيع حتى ان تأن  الما حضرت سيارة الاسعاف بعد نصف ساعه كامله لوجود حادث على الطريق  لم يستطيع اطباء سيارة الاسعاف اخراج قطعة الزجاج من رقبة سها فاضطروا لحملها كما هى واسناد  جسدها بوضع الجلوس حتى يصلوا الى المستشفى 

اخذت نهال و فايد الاطفال و عادا لقصر بينما ذهب ادهم ومازن  مع الشرطه لانهاء الاجراءات الورقيه وذهب يوسف مع سيارة الاسعاف لمعرفة ما سيحدث لسها كما طلب منه أن ادهم   

################################

قصر فايد 


كانت بسمه و سيليا يقفان عند البوابة الرئيسية للقصر بعد ان اتصل فايد و اخبرهم بعودتهم بلاطفال ونهال معه و لكن طال الوقت ولم يصل فايد وعندما ذاد القلق اتصلت سيليا على فايد   فلم يجيب من اول مره   


فايد / ايوه يا سيليا احنا اخدنا الاطفال للمستشفى انا كلمت ادهم زمانه على وصول عندكم و هنستناكم 


بسمه ببكاء / مالهم عملت فيهم ايه 


نهال / هما كويسين بس عندهم التهابات لان سها ما كانت بتغير لهم ولا تنظفهم ما تخافي 


سيليا / ادهم وصل اهو و وافى كمان هو وبابا  


فايد /طيب كويس  سلام منتظرنكم 


اغلقوا الهاتف و اسرعت بسمه لابيها تبكى و.تحتضنه و يبادلها الاب بحنان قائلا 


هشام /الحمد لله يا بنتى المهم انهم رجعوا يلا نروح مع ادهم و نطمأن 


ادهم /بابا انت لسه واصل ارتاح هنا وانا ..... 


هشام /ارتاح ايه مش كفايه كنتم مختبئين عليا وانا المفروض كنت اكون جنب بنتى من اول يوم  اتحرك يا ادهم و حسابنا بعدين 


ركب هشام السيارة التى اتى بها هو و وافى وخذ معه بسمه  ونهال ليجلس بجوار مكان القياده ادهم ويقود السيارة وافى 


وافى لاحد الحراس /ابعت سيارة لجراج المطار لان احنا اخذنا كده كل سيارتانا 


ثم انطلقا ذاهبين الى المستشفى


#################################


مستشفى ٢(فايد ) 


نهال / انا خايفه اوى على الولد ليكون الكهرباء اللى الحيوانه دى عملتها فى جسمه تأثر عليه  


فايد /  الدكتور بيعمل اشعات على المخ وان شاء الله ما فى حاجه الخوف على البنت  والحروق الموجوده فى جسمها عند الاماكن الحساسة 


رن هاتف فايد وكان المتصل يوسف 


نازن / الحقنا يا فايد مازن وصل هنا و عايز يدخل ل سها حجرة العمليات الامن ماسكه . اسمع 


صوت يوسف / انا هحرقها زى ما حرقت بنتى اوعوا انت يادكتور لو ماتت هقتلك دى لازم تعيش لازم اقطعها بأيدى اه اه ولااااااادى 


مازن  / الدكتور اداه مهدئ مازن بيموت من الوجع انا مش عارف اعمل ايه 


فايد / لا اله الا الله طيب اول ما يوصل ادهم عندى هجيب وافى و نيجى  ربنا يحرقها سها الكلب دى 


اغلق فايد الهاتف والتفت ل نهال قائلا 


فايد /انا لازم اروح للمستشفى اللى فيها الحيوانة سها لان مازن مش عارف يسيطر على يوسف لوحده وممكن يوسف يعمل جريمه حوى لو هو الضحية بس القانون يحميها 


بعد مرور اكثر من ٤ساعات كان قد وصل ادهم ومن معه الى مكان فايد وعلما ان الطفلان  بداخل العمليات لوجود جروح وحروق باماكن متفرقة بالجسم وليس التهابات  اخذ فايد ادهم و وافى معه وترك هشام وأخبره انه سوف يرسل مازن وذهبا الى مستشفى التى بها سها 


#################################


المستشفى التى بها سها 


يصل عطيل الى هناك قبل وصول ادهم و وافى و فايد  و تسحب حتى لا يراه مازن او يوسف الذي كان الامن قيده باحدى كراسي المستشفى حتى لا يهجم على حجرة العنايه المركزه التى ترقد  بها سها بعد أن تم استخراج قطعت الزجاج من رقبتها وصل عطيل الى الطبيب المعالج ل سها 


عطيل / انا ابنها ممكن اعرف هى حالتها ايه 


الطبيب / هى الان بحاله جيده و تعدت مرحلة الخطر سوف يتم نقلها قريبا لحجرة منفرده تحت الحراسه من الشرطه لاتهامها بخطف وتعذيب اطفال  


عطيل / اكيد لازم القانون ياخذ مجراه  انا ممكن اشوفها بس من غير ما اهل الاطفال يعرفوا لان اكيد ممكن يأذونى لنها امى 


الطبيب /امممم طيب انا هخليك تلبس ملابس  الاطباء وادخلك  من غير ما حد يعرف 


عطيل بابتسامه خبيثه/ شكرا جدا 


بعد عدة دقائق دخل عطيل خلف الطبيب الى حجرة العناية المركزه  وعندما تاكد من انهم بمفردهم اقترب من الطبيب من الخلف متصنع البكاء وقام بخنقه وكتم نفسه ثم وضعه اسفل احدى السراير واغلق الاجهزه وحمل سها وخرج بها من حجرة العناية بل من المستشفى كلها متجها بها الى رامولت 


بعد خروج عطيل من المستشفى  و ابتعاده  حدث هرج ومرج ظن اطباء وضباط الامن بجوار حجرة العانيه بعد دخول احدى الممرضات للأطمأنان  على الحاله فلم تجدها بل ورأت جزء مم رداء الطبيب يظهر من اسفل السرير لتخرج مسرعه وت خبر مدير المستشفى الذى  اتصل  بالشرطه 


وصل فايد الى المستشفى على صوت مازن 


مازن/ يعنى اين اذاى اختفت اذاى 


الضابط / بعد مراجعة كاميرات المراقبه وجدنا دخول اثنان اطباء قتل احدهم الاخر وحملها وخرج ولا يظهر الشريط اى ملامح للشخص كما ان كاميرات المراقبه بحجرة العيادة للطبيب تم سرقتها 


اتصل ادهم بهشام مسرعا 


ادهم / بابا خلى بالك من البنات انا بعت حرس على الحرس اللى معاك سها اختفت من المستشفى واكيد عطيل ليه ايد فى ده  وما نعرف هيعمل ايه 


هشام ببكاء /  الاطفال ماتوا يا ادهم ماتوا وبسمه فى حالة انهيار والدكتور اعطها مهدئ ولكن ضعيف لان اكتشف انها حامل هات اخواتك وتعالوا 


اغلق ادهم الخط مع هشام واخبر من معه ليهب يوسف واقفا ويردد 


يوسف/  هلاقيها واحرقها عايشه قبل ما اروح ادفن ولادى 


############################## 

ASMAA NADA


   نظرا لكثرة احداث النهايه فلم استطع انهاءها ب بارت واحد  انتظرونى  بالجزء الثانى من احداث النهايه 


دمتم سعداء فانزى 

الفصل الاخير

تعليقات