رواية غرام الليث الفصل الحادي عشر

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غرام الليث الفصل الحادي عشر




حصرين علي موقع المجد للقصص والحكايات 


الكاتبه فريده احمد 


روايه غرام الليث 

 #غرام_الليث

#فريده_احمد_فريد


   الفصل 11 


ف سياره ليث

نمر:ما تتكلم يابني انت،مش عايز تقول واخدنا فين ليه.


ليث:قلت لك هوديكم ل غرام يا نمر،اصبر شويه.


غاده:طب طمنا،المكان بعيد.


ليث:بعيد يا غاده،بعيد اوي،جيهان بتنتقم مني انا،المكان اللي خدت غرام عليه،انا آذيتها فيه قبل كده،وانا متأكد انها ودتها هناك.


نمر:انت بتقول ألغاز يابني  اتكلم ع طول.


ليث:لما تخنت و جيهان رفضتني ادامكوا  وذلتني،انا قلبي انقهر،كرامتي وجعتني اوي،عملت...عملت اللي هفضل ندمان عليه عمري كله،انا خطفتها يا نمر،خطفتها واغتصبتها ف  فيلا العاشر،وبعد عملتي السودا،ندمت،طلبت منها تخبي وتخليه سر بينا،عرضت عليها الجواز،بس رفضت برضو،وفضلت تذلني انها هتفضحني،صدقني يا نمر انا خفت عليكم من الفضيحه،كان هيبقي شكلك انت ايه،واخوك مجرم،اضطريت اتحمل رخمتها وتريقتها عليا ف وجودكم وغيابكم،حتي اني زعلت غرام كتير لما غلطت فيها،كنت عايز غرام تظن انها غاليه عندي عشان ما تزعلهاش،وهيه تفضح السر،عارف اني غلطت واستحق العقاب،بس غرام مالهاش ذنب،ومش هسيبها تأذيها،حتي لو هتحبس فيها  ومستقبل عيلتي كله يتدمر.


غاده ببكاء:دا لو مكنتش آذتها  لسه،حرام عليك يا ليث،يعني مش عمك وبنته بس اللي زباله  ومجرمين،انت كمان اسوء منهم،انت ساكت ليه يا نمر،مش حضرتك بتمثل القانون ف عيلتك،فين القانون مع قاتل ومغتصب وحقيره مستغله،انتوا اسوء ناس شفتهم ف حياتي.


نمر لم يجد ما يدافع به عن نفسه وعن اخيه وعائلته،ظل صامتا،ليث لم يجادلها،ظلت تبكي  وتدعي لأختها.


وصلوا أخيراً،رآوا  رجال يحرسون الفيلا،نمر وليث،دخلوا عليهم،احد الرجال:نمر وليث بيه،إيه اللي جابكم هنا يا بهاوات.


ليث بغضب:وحياه امك.


ركله بقدمه ف بطنه،تعارك ليث ونمر مع الرجال وصرعوهم أرضا،دخلوا الفيلا،وركضوا ف كل اتجاه وهم يصرخون  عاليا بأسم غراااام.


غرام ف الأسفل سمعت أسمها،نهضت وهيه متعبه،جائعه،عطشه،سندت ع الباب الخشب  وقالت بأعلي صوت استطاعت اخراجه.


غرام:انا هنا حد يفتح لي،انا هنااااا.


ليث:غرام اوعي من ورا  الباب،انا هكسره.


غرام ابتعدت،ليث كسر الباب،دخلوا مسرعين.


غاده:اختييييي،غرام انتي كويسه.


هزت رأسها لاء،ليث :حقك عليا انا يا غرام، وانا اللي هجيبهولك.


حملها للسياره

غاده:خدنا ع اقرب مستشفى يا ليث.


غرام:لاء انا عايزه ارجع البيت،خديني ع بيتنا يا غاده.


نمر:لاء يا غرام لازم نروح المستشفى،شكلك تعبانه اوي.


غرام:انا عايزه ارجع البيت.


ليث:مفيش رجوع البيت،هنروح ع الفيلا.


غرام بكت وقالت:غاده انا مش عايزة اروح معاه،رجعيني البيت.


غاده:ليث ارجع ع بيتنا لو سمحت.


نمر:رجعهم يا ليث،شكلها تعبانه،سيبها براحتها.


ليث بحزم:لاء هتروح المزرعه،مش هطمن عليها وهيه ف بيت ابوها،غرام انا عارف انك مش عايزه تشوفي وشي،ما تخافيش هوديكي البيت وهمشي،بس هناك جيهان مش هتقدر تأذيكي تاني،هتفضلي هناك لحد ما يتقبض عليها،ومش عايز اسمع اعتراض تاني.


غرام ضمت اختها وبكت ف حضنها بصمت.

.............

غاده:ممكن تأكلي اي حاجه طيب،مش هينفع تاخدي العلاج ع بطن فاضيه،الكلبه دي حبستك من غير اكل ولا شرب،لازم تأكلي عشان اللي ف بطنك يا حبيبتي.


غرام:مش عايزه أكل،سبيني انام.


غاده:يا غرام بقالك يومين حابسه نفسك ف الاوضه هنا،يا حبيبتي الدكتور قالك امبارح لازم تروحي المستشفى ويعلق لك محاليل،انتي بتأذي نفسك وبتأذي ابنك يا غرام.


غرام:مش عايزاه،مش عايزه حاجه من ريحه ليث.


غاده:ليه كده بس،مش دا اللي قمتي من النجمه  ورحتي له،كتبتي لي انك مش قادره تعيشي بعيده عنه،دلوقتى بعد ما عرف غلطه وندمان بجد،انتي اللي مش عايزاه.


غرام:كنت غلطانه،يارتني قبلت وائل ابن عمي،عمره ما كان هيعمل فيا كده،صدق اللي قال خد اللي بيحبك،انا ندمانه اني ضيعت ايام من حياتي مع ليث،انا كرهت نفسي اني حبيته.


غاده:يعني إيه يا غرام،معدتيش تحبيه.


غرام:انا بكرهه اوي يا غاده،من ساعه ما سمعته بيقول لأخوه و ل وائل  هسيبها تتعلم الآدب،وانا حاسه ان سكينه اتغرزت ف قلبي،آلم شديد خدته يا غاده،آلم فوقني  ووراني حقيقه الراجل اللي حبيته،كنت عميا ف حبه،ع إيه معرفش.


غاده:بس يا غرام،دا بجد ندم،دا  لا داق النوم ولا الأكل ولا رجع شغله  ولا عمل اي حاجه من ساعه ما اختفيتي،دا  غير اني بهدلته كتير اوي عشانك،حبيبتي لازم تفكري تاني.


غرام:غاده ممكن اطلب منك طلب.


غاده:قولي يا حبيبتي.


غرام:انتي عدتك خلصت من فتره،ممكن تتجوزي انتي  ونمر،لو بتحبي أختك  وافقي،ومالكيش دعوه بيا انا،ما تخلنيش افضل عايشه بذنبك انتي ونمر،نمر بيحبك اوي،وحرام عليكي تفضلي معذباه  كل ده،وافقي يا غاده وخلينا نفرح،انا قلبي مقهور اوي من الحزن،ومحتاجه حاجه تفرحني.


غاده:يعني انتي بخيالك كده،انا ممكن اتجوز واتمتع بحياتي  ومع مين مع نمر اللي اخوه كاسر قلبك،لاء يا غرام صعب اوي،انا هأخدك  ونرجع بيت ابونا،وهعيش انا وانتي وبس،وهنربي البيبي اللي جاي،انا خدت نصيبي من الدنيا ومش عايزه حاجه تاني.


غرام امتلأت عيناها بدموع الحزن،

قالت بوجع:بالله عليكي ما توجعيش قلبي اكتر ماهو موجوع،انا مستحيل اتعسك معايا،بصي يا غاده ورحمه بابا لو ما اتجوزتيش  نمر واللهي واللهي  ل اطفش وما هتلاقيني أبداً لو  عملتي إيه،ادامك من هنا لبكره تفكري وتردي عليا،وقلت لك انا  عايزه افرح يا غاده،وانتي الحاجه الوحيده اللي هتفرحني دلوقتى.

................

نمر:يعني هيه قالت لك كده.


غاده:اه.


نمر:واللهي اختك دي بت بتفهم وعندها ذووق.


غاده:انا مبهزرش دلوقتى يا نمر انا بتكلم جد،اختي بتهددني بيك،يا أما نتجوز يا أما تسيب لي البيت.


نمر:ما انتي غبيه وحماره.


غاده:نمرررر،انت  بتشتمني ليه.


نمر:عشان انتي غبيه بجد،يا هبله دا جوزانا  احسن فرصه ل غرام وليث،قربنا من بعض هيجبرهم يتقابلوا،اختك صحيح عايشه ف بيته وما تعرفش انه كتب البيت والأرض بأسمها،بس ممكن ف اي لحظه تمشي وما نعرفش عنها حاجه.


غاده:انت بتقول إيه،وليث  ليه يعمل كده،دي لو عرفت مش بعيد تموت نفسها يا نمر،كده هتفتكر انه اداها املاكه عشان هيه طمعانه فيه،دا فضلت تلطم ف الشارع اما عرفت انها حامل منه،خافت ليفتكر انها حملت منه قاصده  عشان تورثه او تسرقه، بلغتكم.


نمر كشر،لم يجدوا حلا ل تلك المشكله.

قال:فعلاً مشكله جديده،بس انا برضو مصر اننا نتجوز.


غاده:نمر ممكن تبطل انانيه شويه،يعني انت  هيجي لك قلب تفرح واخوك حزين.


نمر:يعني انتي عارفه انه حزين،وندمان انه زعلها،طب هيه قالت لك إيه لما حكيتي لها ع حوار جيجي.


غاده:ولا فرق معاها،غرام شكلها كرهته بجد،بص ارجع انت دلوقتي  عشان الولاد  وانا هفكر كويس وهرد عليك بكره.


ليث سمع كلامهم كله،قلبه تمزق بعدما تأكد من كرهها له،صعد لها،دق الباب ودخل،نظرت له بغضب و لفت وجهها.


قال:عارف انك مش طيقاني،وعرفت انك بتكرهيني اوي،بس برضو بتحبي اختك أوي.


نظرت له ب حده،أكمل:اختك رافضه تتجوز نمر بسببنا،بصي يا غرام،زي ما اختك غاليه عندك نمر غالي اوي عندي،ومستعد ارمي نفسي ف النار عشانه،انتي بقي مستعده تيجي ع نفسك شويه ووتقبلي وجودي  الكام يوم الجايين دول.


نظرت له بعدم فهم،قال:هنكدب عليهم عشان نسعدهم،بكرا عايزك تفهمي اختك اننا اتصالحنا بليل وهيه نايمه،حاولي تقنعيها،وبعد ما يحددوا معاد الفرح،ويتجوزوا  اوعدك انك مش هتشوفي وشي تاني،هسافر يا غرام وهريحك مني،وخلال الأيام دي انا هقلب الدنيا ع جيهان،ماهو انا مش هقدر ابعد عنك واسيبها تأذيكي تاني،انا هحبسها يا أما هقتلها واتحبس فيها.


قال هذا وتركها وخرج،غرام لم تذق طعم النوم طوال الليل،فكرت كثيراً ورآت  انه محق،لن تستطيع  ظلم اختها معها.


ف الصباح،أتي نمر مع صغاره ك كل يوم ليطمئنوا ع غرام.

نمر:صباح الخير،غرام  حمدالله ع السلامه،أخيراً خرجتي من المعتقل،كفاره يا ستي.


ليث خرج من مكتبه،ابتسم لرؤيه غرام.

غاده خرجت من المطبخ ع صوتهم وقالت بدهشه:

فعلاً حاجه غريبه،انتي نزلتي امتي، طب مش تنادي لي.


نمر بمزاح:بت يا رغايه انتي،امشي اعملي لنا احلي فطار ع شرف  غرام المتعبه،يلا امشي.


غرام بضحك مصطنع:لاء خليها انا اللي هعمل الفطار انهارده ع شرف العرسان،عيب تتعب عروستك يا نمر.


ليث اقترب من غرام ووضع يده عليها بتملك وقبل خدها،اضطرت ان تبتسم،ذهل نمر و غاده.


ليث:آه صدقوا،امبارح اتصالحنا،جت وصالحتني أخيراً،عرفت قيمتي.


ضربته ع صدره وقالت:كداب أوي،هوه اللي جاني وباس ايدي عشان أرضي عنه،خلاص كده احنا اترضينا وحددنا معاد فرحكم  عشان نرتاح منكم،الصراحه بقيتوا  ضيوف تقال اوي ع قلبنا وعايزين نخلص منكم انتوا الاتنين.


نمر شد غاده لحضنه وقال بسعاده:اه واللهي فعلاً احنا تقلنا  عليكوا أوي،إيه  رأيك يا عروستي،بقينا  بنطرد بالذووق،خلصينا بقي  وخلينا نتجوز و نريحهم.


غاده بفرحه كبيره:ماشي يا غرام كده بتطردينا،آه يا قليله الاصل،ماشي يا ستي احنا هنتجوز ف اقرب وقت وهنخلي لكم الجو يا ستي مبسوطه كده.


غرام:اوي اوي الصراحه.


نمر:وانا هحجز  لنا ف يخت  واحد صاحبي،هعمل لك فرح ملوكي.


غاده بجديه:بس يا نمر انا عايزاك تطلب من اهلك يحضروا فرحنا،مش عايزاهم  يكرهوني،والنبي تحاول تقنعهم بيا  انا وغرام.


ليث:ما تشليش هم يا غاده،اصلا بابا  كلمني كتير  وعايز يفرح بيكم،حتي كان عايز يجي ل غرام ويطلب منها تسامحني،ونبقي عيله واحده،بس انا اللي قلت له يسبها براحتها  لحد ما تهدي،بس خلاص كده،نقدر نحدد معاد الفرح  ونتلم كلنا بقي.


غاده:طب يلا بينا ع اوضه السفره  انا وغرام هنحضر لكم الأكل  لحد ما تكلموا  الجماعه وتعرفوهم باللي حصل ماشي.


وافق نمر وليث،خرج نمر و غاده  ل غرفه السفره،غرام دفعت يد ليث من عليها،نظرت له بأحتقار  و خرجت خلفهم.

..................

مرت الساعات سريعا،والدا  ليث حضرا  مع فهد،وأخذا  الجميع معهم  ل فيلا  الوالد ف مصر.


اصرا  ان تقيم معهم غاده ف الفيلا حتي موعد الزفاف.

في غرفه ليث،غرام:وحضرتك هتنام فين بقي.


ليث:ماتخافيش مش هنيمك ع الأرض،نامي انتي ع السرير وانا هتصرف.


غرام بتمتمه:نام مكان ما تنام،وانا هشغل دماغي بيك ليه،جرب نومه الكنبه،زي ما نيمتني عليها شهور.


نظر لها بغيظ،ولم يرد

سألها:البيبي عامل إيه،كشفتي سونار وعرفتي هوه ولد ولا بنت.


غرام:مالكش دعوه هوه إيه،ويخصك ف إيه أصلا،دا ابني او بنتي انا وبس،يلا نام وياريت ما تفتحش اي كلام معايا تاني،عشان بجد بقيت بكره صوتك كمان.


اكتسي الحزن وجهه وقلبه،لفت للجهه الاخري و تصنعت النوم،بعد قليل نظرت له من تحت الغطاء،وجدته يحاول النوم ع الاريكه.


نظرت لجسده،كان يرتدي شورت قصير مريح،تعجبت متي برزت عضلات بطنه هكذا؟اين ذهب الكرش الضخم والدهون؟


حاولت تجاهل  وسامته وجاذبيته،التي تعشقها حد الجنون ونامت بصعوبه.

.............

بعد عده أيام،اصر الوالد  ع اقامه الزفاف ف منزله،حضر عشرات المدعوين.


ف غرفه العروس. 

غرام:زي القمر يا غاده طول عمرك.


غاده:بطلي بكش يا بكاشه،انتي اجمل بنت ف الدنيا.


غرام بمزاح:دا  شئ طبيعي،لما تبقي اختي الكبيره ف جمالك  انا هطلع لمين يعني.


دخل نمر بدون استئذان:ها عروستي جهزت ولا لسه بتدلع عليا.


غرام:ما تدلع يا عم،هيه هتجوز كام مره بعد كده يعني.


نمر:اخرسي يا بت،ويلا هاتي لي عروستي ع تحت المأذون ع وصول الناس عايزه تتفرج عليها  قبل ما اكتب الكتاب  واكمل الجريمه دي.


غاده:ههههه دمك سم،يلا برا  خليني اخلص.


نمر:ما انت خلصت يا بطل،وطالع قمر عشروميه كمان،يرضيكي يا غرام ان اختك ترفض تسافر معايا  نقضي شهر العسل برا مصر.


غاده:نمر وبعدين معاك، قلت لك هنروح البلد،انا عايزه اعسل هناك انت مالك،وانت يهمك ايه المكان ولا انا.


غرام:هيه عندها حق،انت يهمك تعسل معاها ولا مع المكان.


نمر:اعسل،وتعسل،انتوا بتشيشوا ولا إيه،يخربيتكم،عاما انجزوا يلا.


غرام:ألا  صحيح كنت هتأخدها ع فين يا تري.


ليث من خلف نمر:موزابيق،كان هيعسل بيها  وسط الموزمبقيين،انتي مالك انتي،ما تخليكي ف حالك يا حشريه،يلا يا ست غاده،عشر ساعات بتتزوقي.


غاده:وبعدين معاكوا،طب انا نازله اهوه  يلا،هات ايدك يا سيدي.


نمر غمز اخيه وقال بمزاح:شايف ياض من اولها بتقولي يا سيدي  اومال بعد شهرين تلاته هتقولي إيه،سي السيد.


ضحكت غاده من قلبها،اخذ يدها وقبلها،وسار بها لأسفل

غرام نظرت ل ليث وقالت ببرود:الموزامبيق،عقبال ما تروحها انت كمان.


ليث:طب انزلي،خلاص ما بتصدقي تمسكي لي ع الكلمه،بقيت عدوك انا.


غرام:اكتر من عدوي.

تركته و اسرعت خلف اختها.

..................

وسط رقص المدعوين وفرحه العرسان والجميع،تنظر غرام  ل أختها،سعدت لأجلها،لكنها حزينه بداخلها ع قصتها التي لم ولن تكتمل.


فكرت ف نفسها،ماذا ستفعل بعد رحيل غاده؟هل ستترك بيت ليث فوراً؟ام تنتظر بضعه أيام اخري!!!!!


فجأة،ظهرت جيهان بثياب رجل،وغطاء ع رأسها،اشهرت مسدس ف وجه غرام،غرام صرخت.


جيهان:هتهربي مني ع فين،قلت لك هحسره عليكي يا غرام.


اطلقت رصاصتها،ليث ركض بأقصي سرعته،ووقف أمام زوجته،استقرت الرصاصه ف قلبه،صراخ وهلع بين الناس،ليث سقط أرضا.


غرام بصراخ:لييييييث،حبيبي ليث،حبيبي ليه كده،ليث اوعي تسبني،خليك معايا،اسعاااااف،حد يجيب الإسعااااف.


ليث:خلاص يا غرام،هريحك مني زي ما وعدتك.


غرام ببكاء:لاء،لاء يا ليث،اوعي تموت وتسبني،لاء والنبي يا حبيبي.


ليث:سامحيني يا غرام،مش عايز اموت وانتي زعلانه مني.


غرام:مش هتموت واللهي ما هتموت يا حبيبي.


ليث:غرام انا ما خنتكيش،جيهان هيه اللي قعدت ع رجلي،انا ملحقتش اعمل لها حاجه.


غرام:مش مهم يا ليث،انا مسمحاك انا ما زعلتش منك أصلا،قوم يا ليث،قوم،عايز تخوني خوني،عايز تضربني تولع فيا حتي  انا راضيه بس ما تحرمنيش منك يا حبيبي.


ليث:غرام انا بحبك أوي،كان نفسي ترجعي لي،بس خلاص هنتقابل ف الجنه يا حب عمرى.


غرام:لاء يا ليث جنه إيه،انا هبقي ف النار  انت لو مت،انا هموت نفسي وراك،مش هعيش ف دنيا انت مش فيها،قوم يا ليث،ما تسبنيش انا وابنك،هتسبنا ل مين يا حبيبي،واللهي انا كنت بتدلع عليك،مش انت قلت هسيبها تتعلم الآدب،انا كنت بعلمك الأدب انا،عشان تعرف انك بتحبني،بس واللهي انا آسفه،قوم وخدني ف حضنك،اعمل فيا كل اللي انت عايزه،عاقبني زي ما تحب،قوم بقي،قلبي محروق عليك لوحده.


ليث:سلامه قلبك يا حياتي،بس مش بأيدي،هقول للموت إيه طب.


نمر بضحك:قوله تعالي بكرا،قوم يا عم خلاص البت استوت ع الاخر.


غاده بضحك:كفايه يا عم ليث حرام عليك،واللهي انا صدقتك انا كمان.


نمر شد يد أخيه،وقف ليث ع قدمه،اقتربت جيهان وقالت بقلق:إيه نجحت الخطه،صالحتك خلاص.


غرام وقفت ع قدمها ونظرت لهم جميعا  بصدمه وذهول،جيهان قالت بندم:ما تزعليش مننا،احنا عملنا التمثليه دي عليكي عشان تسامحي ليث،ليث دور عليا من كام يوم ولقاني كان هيقتلني ع اللي عملته فيكي،اترجيته يسامحني  قولت له اني رحت ازور بابا ف السجن وحكيت له ع عملتي فيكي وبابا زعق لي  و قالي انه هوه كمان ندم  بعد ما عاش وسط المجرمين وقتالين القتله،عرف غلطته الكبيره ف حق أخوه،وندم  ندم عمره،وقالي ما اغلطش نفس غلطته،انا بجد ندمانه اوي يا غرام،وعايزه اقولك ان ليث سامحني بس عشان قلت له  هرجعك ليه  ولو وصلت اني اوطي ابوس رجلك عشان تسامحيني،انا كنت هقتلك وهضيع  نفسي واخسر اهلي كلهم،يا غرام انا بسببك اتعلمت قيمه الأهل والحياه واتعلمت اني ااقدر نفسي و ما اهينهاش  بأني أرمي بلايا ع ولاد عمي،انا غلطانه وبعترف بغلطي،سامحيني يا غرام،وسامحي ليث،عشان خاطر ربنا سامحينا.


جيهان بكت  بوجع وندم،أثرت ف كل الحاضرين،غرام فكرت ف نفسها:لو ضربتك يا ليث ع وشك بالآلم دلوقتى ع تمثيلك ده  انت وهيه،هقلب فرح اختي لجنازه،احسن حاجه اكمل تمثليتهم،واضحك،واقول خلاص مسامحه،وبعد ما اختي تمشي مع جوزها،حسابي هيبقي معاكوا تقيل اوي.


غرام تصنعت الضحك بصعوبه،ليث ابتسم وضمها بين الناس،الكل صفق ع مسرحيتهم  الدراميه.


ودعت غرام اختها بحضن طويل،غاده:خلاص بقي ما تصعبيهاش عليا يا غرام.


غرام:حبيبتي ربنا يسعدك،حطي نمر ف عنيكي وانت يا نمر خلي بالك منها اوي،اعتبرها  عيل من عيالك.


نمر ضربها ع رآسها بخفه وقال:ماشي يا ظريفه،وانتي كمان خلي بالك من اخويا أوي،اوعوا  تزعلوا تاني  مهما حصل،انتوا سامعين.


ودعوا  الأهل والجميع  وأخذها أخيراً  لنفسه  و رحل

.......................

ف بيت ابو غرام، دق عنيف ع الباب، فتحت غرام. 


غرام: إيه  هتخلع الباب وتصحي العماره كلها. 


ليث بغضب: انتي مشيتي ليييه، عارفه  انا دخت عليكي  اد إيه، ايه اللي مشاكي الساعه تلاته وش الفجررررر. 


عادت للخلف خطوه، وصفقت له، وقالت بسخريه: براڤو  يا ليث، بجد تمثيلك كان روعه، تستحق جايزه عليه. 


ليث: تمثيلي. 


غرام: طبعا  فاكرني هسامحك واترمي ف حضنك اخر الليل صح، بس لاء يا ليث، انا كملت تمثليتكم  السخيفه، لحد ما فرح اختي يكمل، وخلاص  انا  اتطمنت عليها، انا وانت بقي هنكمل تمثليتنا القديمه فاكرها، ولا كتر التمثيل والغش نساك اتفقنا. 


ليث بصراخ: انتي اييييه، قلبك دا إيه  بقي حجر، كل دا ليه يا غرام،مكنتش غلطه غلطتها معاكي، إيه  هتعلقي لي حبل المشنقه، اومال فين كلامك اللي قلتيه من كام ساعه بس، خلاص نسيتيه انتي كمان، في إيه  بقي. 


غرام: في اني تعبت، ومبقاش عندي قدره اتحملك، ولو وافقت اسامحك وارجع لك، هنعيش يومين ف نعيم وشهر ف عذاب  وزعل وخناق، انت ما تطاقش يا ليث، حتي اعتذارك ليا فيه غرور وتكبر، انت ما بتعرفش تحب غير نفسك، انت أناني  أوي، عمرك ما حسيت بيا، هستني إيه  من حجر زيك، روح، روح لها، روح كمل افلامك معاها هيه، هيه اللي اغتصبتها عشان هزقتك وانت تخين، ليه راجع لي انا دلوقتى  لما خسيت، أرجع لها مش هيه حبك القديم، روح لها هيه أولي بيك. 


ليث بعصبيه: أنتي صح، وانا الغلطان اني قليت من نفسي و رجعت لك، بس يا غرام  مش انا اللي أناني ومغرور، انتي الأنانيه، انتي ما بتفكريش غير ف نفسك، واحده غيرك كانت بتقول  انها بتحبني، كانت سامحت من زمن، لو مش عشاني، يبقي عشان اللي ف بطنك، بس حتي ده  مش فارق  معاكي، انا ماشي  يا غرام ومش هرجع تاني، وانت.... انتي اللي هتندمي انك ضيعتيني من إيدك... انا هروح  لها، هروح يا غرام، بس ما تبقيش ترجعي تعيطي وتقولي اني ظلمتك تاني. 

................. 

بعد يومين، غرام ع سلم عمارتها ف طريقها ل صاحب المكتبه ترجوه ليعيدها للعمل عنده. 


صدمت ب جيهان ف وجهها. 

غرام: أنتي، انتي إيه  اللي جابك هنا. 


جيهان: انا جايه اشكرك يا غرام، جاي اشكرك انك سبتي لي ليث، اوعي تكوني صدقتي اني ندمت ولا ان ليث حاول يقتلني ولا الكلام  اللي قلناه ادام العيله دا كله، لاء يا حلوه ليث باس ايدي عشان اساعده يرجعك، وبرضو مش عشانك  دا عشان اخوه اللي كشف كذبه  وطلب منه يصالحك غصب عنه، بس كويس انها جت منك وبعدتي، كده ولا كده، انا ل ليث  وليث ليا  من صغرنا، وكده كل شئ رجع لوضعه الطبيعي، ليث خدني معاه شركته الجديده، وبقيت شريكه رسمي، وهيأخدني معاه الصين، نشتري اجهزه ل شركتنا الجديده،ويكمل تصاميم الشركه قبل ما يقدم استقالته منها، و بالمره  هنقضي شهر العسل، بجد متشكره يا غرام لان لولا غبيه زيك، ليث مكنش هيفكر يرجعني، وكده مش هيبص للي ف بطنك أبدأ  ولا هيسأل فيه، لأني هجيبه له احلي بيبي عن قريب، ويمكن اولد ف الصين كمان، باي يا حلوه، واتمني ما اشوف وشك  تاني ف حياتنا. 


جيهان وضعت يدها ع بطنها، غرام  برقت لها بفزع، معني هذا ان زوجها لم ينتظر حتي ليطلقها، بل عاد ل حبيبته، وعاش حياته معها كزوجين. 


جيهان  نزلت وضحكه الأنتصار تدوي ف المكان كله، غرام  لم تشعر بنفسها إلا وهيه تسقط ع السلم. 


   يتبع ف الفصل12ولاخير

تعليقات