القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

 اسكريبت ....... نغم 

          روني محمد 



المجد للقصص والحكايات 

-: لو سمحتي يا أنسه لمي شعرك... 

-: نعم!!!  شعري ايه الي ألمه... 

-: ايوه شعرك عمال يطير و... 

-: استنى بس انت مالك ما يطير ولا مايطرش ، انت ايه دخلك اصلا... 

-: يا سيتي هو انا هعكسك انتي مبتبصيش في مرايات بيتكو..   لمي شعرك عمال يطير على وشي ودخل في عيني..... 

    اتكسفت ووشي جاب ميت لون انا كنت فكراه بيعاكسني ، لميت شعري ومسكته في ايدي عشان ميطرش تاني وعشان حظي وحش ، كنت اعده في المكروباص جنب الشباك الي زجاجه مكسور ، فعلا طلع عنده حق الهوا كان جامد جدا ، لدرجه اني فضلت ماسكه شعري بايدي الاتنين عشان ميطرش عنده ، وانا بتزاح كنت شويه وهنط من الشباك ماهو  كان اعد جانبي ، لقيته بيقولي

-:  خلاص سبيه... 

 بصيتله كده وبعدين قولتله 

-: لا اصل الهوا هيطيره تاني عليك.... 

-: خلاص مش مشكله ، لو تحبي تعالي اعدي مكاني ...

    بصيت على مكانه لقيتني هعد جنب شاب تاني يعني هو هيبقي شمالي والتاني عاليمين ...

-: لا خليني مكاني كده افضل.... 

   هو فهم انا رفضت ليه 

-: طيب ممكن تطلعي قدام شويه هسند بيدي الشباك عشان ميدخلش هوا.... 

    طلعت قدام شويه ، وهو سند الشباك بايده ، طلع راجل جنتل بصراحه..... 

   فعلا فضل طول الطريق ساند الشباك بايده لغايه لما وصلنا ،وانا نزلت و شكرته ، وهو كمل طريقه.....

      تاني يوم وانا راجعه من الشغل وانا رايحه اركب الميكروباص لقيت شابين وقفوا قصادي وكانوا بيعكسوني ، جيت امشي لقيت واحد منهم وقف قصادي وبيقولي 

-: علي فين يا جميل هو القمر ينفع يسبنا ويمشي  .

-: وسع من قدامي احسنلك 

-: وان موسعتش هتعملي ايه 

     جيت امشي تاني لقيته وقف قصادي ومسك دراعي ، زقيته بعيد عني... 

صوت عشان حد يجي ويبعدهم عني ، لقيت واحد جي من ورايا بيقولي

-: خير يا انسه... 

-: الاتنين دول بيعكسوني ومش عاوزين يسبوني امشي... 

   لقيته شدني وراه ، وقام ماسكهم هما الاتنين بايديه الاتنين وخابطهم في بعض ، الاتنين داخوا ووقعوا في الارض ، ضربهم برجلوا ، طبعا انا واقفه مصدومه وانا بتفرج عالفيلم الاكشن ده ، مشى وراح شاددني وراه وبيقولي وهو متعصب 

-: انتي هتفضلي واقفه تتفرجي كتير ، امشي قدامي.. 

    الصوت مكنش غريب عليه ، بصيتله وافتكرته هو نفس الشاب بتاع امبارح الي قالي لمي شعرك ، ركبنا الميكروباص ، ومكنش فيه غير كرسيين بس  ، بعد ما ركبنا والعربيه اتحركت الهوا بدا يدخل فكرت اول حاجه عملتها  اني ألم شعري.... 

   لقيته بيتكلم بغيظ 

-: فرحانه بنفسك اوي ،، ابقي بعد كده ألبسي حجاب... 

-: وانت مالك ألبس ايه وملبسش ايه... 

-: لما لقيكي ماشيه بتتعكسي ولما الشباب حواليكي يبقى ليه..  

 كان بيكلمني بصوت عالي وعصبيه ، الناس بدأت تبص علينا انا اتكسفت أوي مبقتش عارفه أرد عليه اول مره اتحط فالموقف ده...... 

     نزلت عند بيتي من غير ما أكلمه تاني ، وطلعت شقتنا لقيت ماما اعده مستنياني 

الام : اتأخرتي كده ليه يا نغم ؟

نغم : الفندق الي بشتغل فيه كان في مؤتمر النهارده لناس كبيره فالبلد عشان كده اتاخرت... 

الام : طيب ادخلي غيري هدومك وانا هحضر الأكل... 

   في اليوم التالي 

الأم : يلا يا نغم عشان تروحي شغلك انتي اتأخرتي اوي... 

نغم : لا يا ماما انا مش هروح النهارده انا واخداه اجازه بقالي كتير ماخدش اجازه... 

الأم : ماشي يا حبيبتي نامي وارتاحي.... 

     انا بالنسبه ليه يوم الاجازه ده يوم عيد ، ممكن اعد بالشهور مش باخد اجازه ، والنهارده مصدقت وافقوا عالاجازه بتاعتي لأن ببساطه الفتره الجايه ملكيه الفندق الي بشتغل فيه هتتنقل لواحد تاني وهتبقى ايام صعبه ، ملحقتش انام تاني لقيت تليفوني بيرن من رقم غريب رديت 

-: ألو 

-: مروحتيش ليه الشغل النهارده... 

-: اصل انا ال.....  استني انت مين الاول... 

-: بعدين هقولك ، ها مرحتيش الشغل ليه ؟

-: وانت مالك 

-: ماشي يا نغم بكره هعرفك مالي ولا مليش 

      قفل التليفون في وشي ، انا كنت مصدومه مين ده وازاي يكلمني كده !!!!!

           يتبع 

بقلمي روني محمد

الجزء الثاني 

 اسكريبت.......  نغم

            بقلمي روني محمد 

     في اليوم التالي 

    نزلت ورحت شغلي كالعاده وكان يوم مرهق جدا طبعا عشان زي ما قلت قبل كده ملكيه الفندق بتتنقل لمالك تاني لقيت المالك الجديد الي منعرفش عنه حاجه لغايه دلوقتي عمل قرار غريب أوي ان كل البنات المسلمه الي بتشتغل فالفندق هيكون اليونيفوم بتاعها بحجاب.... 

     طبعا كل الناس استغربت من الحكايه دي اصلا ده كان من شروط الشغل اني مكنش محجبه وكمان اليونيفوم كان جيب قصير ، ولقيت الموفوض عنه بالكلام بيبلغ الجميع ان الي مش هيلتزم بالقرار ده يستقيل..... 

    خلصت شغل ورجعت البيت وحكيت لماما 

الام : تصدقي انه راجل محترم وشكله ابن ناس وبيخاف ربنا... 

نغم : بس غريبه انه بيفرض علينا موضوع الحجاب ده انا عمري ما شوفت كده... 

الام : بصي يا نغم انتي من زمان كان نفسك تتحجبي على الأقل تداري نفسك من عيون الي يسوى والي ميسواش وكان شغلك هو العقبه الوحيده ، واهو ربنا حلها من عنده ، من بكره تغيري لبسك كله وتتحجبي... 

نغم : فعلا يا ماما عندك حق والله انا كنت بدعي ربنا اني الاقي وظيفه تانيه بنفس المرتب عشان اتحجب وألبس طويل... 

الام : واهي جت من عند ربنا ، بصي احنا نتغدا وننزل نشتري لبس جديد وطرح عشان من بكره هتلبسي الحجاب..... 

         نزلنا باليل انا وماما واشترينا حاجاتنا ، ورجعت هلكانه يادوب غيرت هدومي ونمت ، لقيت تليفوني بيرن 

-: اوف ده مين الغلس ده 

رديت 

-: الو 

-: كنتي فين ؟

-: انت عاوز مين ؟

-: كنتي فين يا نغم انا شوفتك وانتي راجعه متأخر.... 

-: وانت مالك....  انت مين أصلا... 

-: بصي يا نغم تقدري تقولي انا زي خيلاك انا شايفك قدامي 24 ساعه تقريبا... 

-: انت عبيط ؟.... ولا حد في عيلتكم اهبل ...ولما انت شايفني 24 ساعه مشوفتنيش ليه وانا برا... 

-: كنت في مشوار ورجعت ملقتكيش... 

-: طيب يا شاطر روح ألعب بعيد انا عاوزه انام.. 

-: نغم!! 

-: ششششش اقفل ومتتصلش بالرقم ده تاني... 

     قفلت السكه من غير ما يرد عليه ، وسألت نفسي مين الغلس ده ، عملت بلوك للرقم الي اتصل منه وقررت اني انام ، المهم انا مش بحب افكر كتير انا اهم حاجه عندي النوم 

**********

في اليوم التالي 

      صحيت واتوضيت وصليت وغيرت هدومي ولبست كنت مبسوطه لا كنت طايره من السعاده بجد الحجاب كان شكله حلو أوي عليه ، نزلت رحت شغلي وقفت كتير عشان الاقي مواصلات مكنتش لاقيه ، كنت خلاص هتأخر على شغلي اضطريت اخد تاكسي يلا ان شالله مع عن حد حوش 😂

    وقفت تاكسي وركبت ورا السواق وقولتله عالعنوان ، فضلت سرحانه فالشارع وانا ماشيه بس اتفاجأت بالسواق بيقولي 

-: بس الحجاب حلو عليكي اوعي تقلعيه.... 

 بصيتله فالمرايه واتفاجأت بيه ، هو هو نفس الشاب بتاع الكروباص ، تنحت شويه وبعدين قولتله 

-: هو انت عامل زي الفرقع لوز ناتطلي في كل حاجه 

_: ههههههههههههه تقدري تقولي حاجه زي كده.... 

-: انت بتشغل عالتاكسي ده 

-: يعني حاجه زي كده عموما خدي رقمي واتصلي بيه في اي وقت لو احتاجتي مشوار ومش هاخد منك فلوس... 

-: لا شكرا ربنا يخليلنا النقل العام... 

   مد ايده بورقه مكتوب فيها الرقم 

-: اسمعي الكلام ، مش لازم تركبي ميكروباصات تاني... 

-: وانت مالك ، يلا انا وصلت نزلني هنا ... 

   وقف بالعربيه طلعت الفلوس عشان احاسبه مارضيش ، جيت افتح الباب مفتحش ، قلتله 

-:افتح الباب 

_: لما تاخدي الورقه الاول... 

-: اووووف ماشي 

اخدت منه الورقه عشان اخلص وبردو مرديش ياخد الفلوس ، نزلت من العربية بعد ما فتحها واخدت الورقه وحطيتها في شنطتي عشان اريح دماغي وسبته ودخلت على شغلي....... 

       كان في اجتماع طارئ لكل العاملين بالفندق مع المالك الجديد جريت بسرعه على مكان الاجتماع وحمدت ربنا انه كان لسه مجاش ، دخلت واعدت عالكرسي بتاعي وبعد شويه المالك الجديد جه وكانت مفاجأه ....

     المالك كان شاب صغير يعني في أواخر العشرينات تقريبا بس الغريبه انه كان بيتكلم ولا كأنه راجل عجوز عنده خبره طويله ، خلصنا اجتماع وكل واحد فينا راح على شغله..... 

     تليفوني رن برقم غريب رديت مع كتر الاتصال

-: ألو 

-: انتي عملتلي بلوك ؟

-: هو انت .... بص يا بن الحلال انا ملييش في اللف والدوران انا مش هنفعك بحاجه حتى الكلام انا مبتكلمش فمتتعبش نفسك... 

-: ومين قال اني عاوز منك حاجه 

-: امال انت مصدعني اتصالات ليه ؟

-: بحب اسمع صوتك.... 

-: طيب يا عم النحنوح ، انا هقفل عشان عندي شغل.... 

-: لا متقفليش خليني معاكي عالخط... 

-: نصيحه مني غير الصنف الي بتشربه ده اصله مضروب... 

     قفلت السكه تاني في وشه وعملت بردو لرقمه بلوك ورحت على شغلي.... 

     بعد ساعه لقيت مديري بيستدعيني رحتله واتفاجأت لما دخلت المكتب اخر حد كان ممكن اشوفه فالمكان ده........ 


                 يتبع 

روني محمد ........ 

الجزء الثالث 

    نغم.......  روني محمد 

دخلت  المكتب الي فيه مديري واتفاجأت لما لقيت مازن خطيبي السابق..... 

        نسيت اقولكم انا كنت مخطوبه من سنتين ،  بس سبته قبل الفرح بشهر انا لغايه دلوقتي مش عارفه انا حبيته فعلا ولا لأ المهم انا سبته فالاخر...

     مديري اول ما دخلت سابنا وطلع وقالي 

-: استاذ مازن هيقولك انا بعتلك ليه 

      سابنا لوحدنا وخرج.... 

مازن : اتفضلي اعدي يا نغم... 

نغم : لا انا مش عاوزه أعد ، ياريت تقولي حضرتك جاي ليه عشان انا مش فاضيه وعندي شغل... 

مازن : عادي ممكن اخليهم يدوكي النهارده اجازه... 

نغم : ههههههههههه بص يا مازن بلاش تعد تتفشخر بامكانياتك وفلوسك وانك تقدر تعمل ايه ومتعملش  ايه انا ولا هرجعلك ولا عاوزاك.... 

مازن : على الاقل اسمعيني يا نغم.... 

نغم : اسمعك لما هيكون في مبرر مقنع هتقوله ، انما انت مبرراتك كلها ملهاش اي لازمه... 

مازن : انا اتغيرت يا نغم صدقيني ، وهعوضك عن اي حاجه عملتها فيكي... 

نغم : بص يا بن الحلال انا قولتهالك وهقولهالك تاني انا مش هرجعلك...  سلام

     رحت ناحيه الباب وكنت هخرج 

مازن : استني......  لو مشيتي دلوقتي هتندمي يانغم... 

نغم بتحدي : انا عمري ما ندمت في حياتي قد ما ندمت اني عرفتك...... 

      خرجت وسيبته وجربت عالحمام وفضلت واقفه قدام المرايه بعيط ، انا زعلانه اوي على نفسي فلاش باك 

نغم : مين الي بتتصل بيك دي يا مازن ؟

مازن : ده ...... دي  ....دي واحده عميله عندي فالشغل... 

نغم : ومسجلها باسم يوسف 

مازن : اصل اسمها زينب يوسف ، ومعايا فالشغل كذه بنت اسمها زينب فقلت اختصر.... 

          **********

مازن: يلا يا حبيبتي نروح نشوف ديكور الفيلا 

نغم : ماما هتقابلنا على هناك 

مازن : وليه ماما هو انا هكلك وبعدين ما في عمال هناك... 

نغم : انا بحب اخد رأيها وافرحها معايا 

مازن : ماشي يلا بينا 

بعد وقت وصلنا الفيلا وماما كانت معانا.... كانت العمال في كل مكان بيظبطوا اللمسات الاخيره ،بس كمان كانت موجوده مهندسه الديكور الي كانت مسئوله عن شغل الفيلا ، اضايقت اول ما شوفتها بصراحه انا طول الوقت مكنتش برتحلها.... 

      طلعنا انا وماما الدور الي فوق عشان نتفرج على الاوض بس نسيت شنطتي ورجعت اخدها ، وكان مازن لسه واقف مع المهندسه دي وقبل ما ادخل الاوضه سمعت كلامهم الي قلب حياتي كلها... 

مازن : هو مش انا قولتلك متكونيش هنا اول ما نيجي.... 

0-: كنت عاوزه اشوف ست الحسن والجمال الي هتبعني انا وابنك عشانها.... 

   كنت مصدومه ومش فاهمه الكلام ... مازن مسكها جامد من زراعها واتكلم بعصبيه 

-: لو كلمه واحده وصلت نغم هيكون اخر يوم في عمرك ....... واعملي حسابك بكره هنروح لدكتور ادم ابو المجد وهنزل الزفت ده... وبعد كده تنسي اني عرفتك  في يوم من الأيام.... 

-: عاوز ترميني وتقتل ابنك بعد ما اخدت كل حاجه.  .

مازن : بقولك ايه جو الصعبنيات ده مبقاش بيخيل عليا اتفضلي غوري من هنا وعالله رجلك تعتب باب الفيلا ولو شوفتك في اي حته بروحها حياتك هتكون التمن.... 

     انا كنت بعيط وانا  مصدومه في مازن الي كان راسم عليه الحب والاخلاص ، ماما جت من ورايا 

الام : ايه يا نغم واقفه  كده ليه ومطلعتيش ليه ورايا.... 

     مازن فتح الباب بصيتله بلوم وبعدين اخدت شنطتي وماما ومشينا قبل ما امشي قلعت دبلتي ورمتها فالارض 

نغم : انت احقر بني ادم قابلته في حياتي... 

مازن : اسمعيني انتي فاهمه غلط..  

نغم : لا انا فهمت كل حاجه بس متاخر ربنا كان بينبهني ديما انك شيطان بس عمري ما تخيلت انك تبقى بالقذاره دي...  

        مشينا انا وماما بعد ما حكتلها الي حصل  وبصراحه مترددتش وهي بتتصل بأهله وبتنهي الخطوبه..... 

باااااااااك 

      غسلت وشي وطلعت عشان اشوف شغلي وكملت اليوم عادي ، وروحت البيت وحكيت لماما على الي حصل واليوم عدا ونمت لقيت التليفون بيرن رديت 

-: ألو 

-: عامله ايه 

-: مين معايا... 

-: عامله ايه يا نغم كنتي شكلك حزينه النهارده هو في حد ضايقك.... 

-: انت مجنون يا بني.... 

-: لا انا مغرم ، انتي عارفه انا اشتريت بسببك عشر خطوط وهشتري اكتر عشان كل ما تعمليلي بلوك هتصل من الرقم التاني.... 

-: بص انا زهقت  ، خلصني وقولي عاوز ايه 

-: عاوز اتجوزك....  انا بحبك يا نغم..  

-: وانا مبتجوزش ومش عاوزه اتجوز..  

-: اسمعيني طيب الاول 

-: ياريت ما تتصلش تاني 

      قفلت السكة في وشه كالعاده وعملت للرقم بلوك ، بص وصلتني رساله فتحتحها

" عمري ما هسيبك يا نغم ، تصبحي على جنه حبي .... متتاخريش عليه بكره"

     اعدت افكر شويه مين المجنون ده لغايه لما نمت وصحيت ورحت الشغل بس كانت المفاجأه لما دخلت الاستقبال ولقيته كله بلونات  وورد قلت ده اكيد واحد عاملها مفاجأه لحبيبته ، جريت على مي صاحبتي وسألتها 

نغم : لمين الحاجات دي يا مي

مي : دلوقتي تعرفي..... 

وقفت جنبها بتفرج لغايه لما لقيته طالع من وسط البلونات والورد وبيقرب مني وبيقول......  تتجوزيني ؟؟؟؟

            ياترا مين مازن ولا سواق التاكسي .... توقعتكم ؟؟؟؟ 

    المجد للقصص والحكايات   

     بقلمي روني محمد

الجزء الرابع والاخير 

       اسكريبت......  نغم 

روني محمد 

     عارفين مين طلع من وسط البلونات والورد طبعا لأ كل توقعاتكم كانت غلط ، ده كان المدير بتاعي 😂 زي ما بقولكم كده كان المدير ، طبعا انا زي ما كنت مبهوره من الي انا شيفاه كنت مصدومه ومش عارفه اتكلم لقيته قرب ، ساعتها مسكت في ايد مي صحبتي الي كانت واقفه متنحه على مصدومه على متلغبطه الخلاصه كانت فاتحه بقها 😂..

المدير :تتجوزيني 

لقيت مي قربت منه ومسكت ايده وبتقوله

-: طبعا  موافقه 

     قرب منها ومسك ايدها وباسها ومد ايده بورده وحطها ورا ودنها وكانت حاجه في منتهى الرومانسيه... اوعدنا يارب.... 

    اليوم خلص وروحت البيت كنت فرحانه لمي صحبتي أوي لان ده ممكن يكون عوض ربنا ليها... 

      اول ما دخلت البيت لقيت ماما بتناديني فالصالون دخلت واتفاجأت بسواق التاكسي قاعد مع ماما ، لقيت ماما بتعرفني عليه وبتقولي 

-:ده معتز جارنا والمالك الجديد بتاع العماره تعالي سلمي عليه ...

    دخلت وانا متغاظه وصلت بيه الجراءه انه يجي يسكن هنا ، وكمان يشتري العماره ده بارد اوي .. 

    ماما وقفت واستأذنت انها هتروح تجيب مشروب ....

    بعد خروج الام

معتز : وحشتيني 

    كشرت في وشه 

نغم : انت وصلت بيك الجراءه انك تيجي ورايا لغايه هنا... 

معتز : بحبك... 

نغم : لا حول ولا قوة إلا بالله...  انت سخن 

معتز : انا طلبت ايدك من مامتك وهي معندهاش مانع... 

نغم :  انت بتضرب برشام صراصير صح 

معتز : انا صبري ليه حدود وانا سايبك تدلعي شويه انما بعد كده ...

نغم بغضب : هتعمل ايه يعني ؟

معتز : هدلعك انا بس بطرقتي.... 

نغم بغيظ : تصدق انك بارد 

معتز : بارد بس بحبك.....  انا هقوم امشي دلوقتي ولو مفكتيش البلوك هتلاقيني ناطتلك من البلكونه.... 

     طبعا انا مش فاهمه حاجه بس منكرش اني كنت مبسوطه وقلبي كان بيدق جامد..... 

      بعد ساعتين لقيت جرس الباب بيرن فتحت لقيته هو جايبلي ورد 

معتز : انا شوفتلك مبسوطه النهارده ، لما صحبتك خطبها عملها مفاجأه الورد كنت ناوي اعملها انا بس سبقني ابن اللذين.... 

   اخدت منه الورد وقفلت الباب بعد ما قولتله شكرا ......  محدش يسألني انتي عملتي كده ليه انا كنت متوتره ومش عارفه اعمل ايه.... 

حضنت بوكيه الورد وفضلت محتفظه بيه كذه يوم بعدها.... 

     كل يوم وانا نازله الشغل كنت بلاقيه وافق مستنيني وطبعا كنت برفض اركب عربيته فكان بيضطر يركب معايا الميكروباص ، منكرش اني كنت مبسوطه باهتمامه بيه أوي.... 

   لغايه في يوم وصلت شغلي ولقيت مازن واقف مستنيني قدام الفندق ولسه هتكلم لقيته بيرش عليه بخاخ كده مشفتش حاجه بعدها..... 

     فقت بعد وقت مش عارفه قد ايه ولقيت معتز جانبي 

معتز : انتي كويسه 

    قمت اعدت وكنت مصدعه اوي ، هزيت راسي وانا بقوله ايوه... 

  نغم : ايه الي حصل ؟

معتز بغيظ : مقولتليش ليه ان الزفت ده بيطردك.. 

نغم : معتز لو سمحت انا تعبانه ممكن تسيبني اروح... 

معتز : بصي يا نغم انا صبري بدأ ينفد...  اعملي حسابك اسبوع بالظبط وهجيب اهلي وهيبقى الموضوع رسمي... 

     كنت فعلا تعبانه جدا ومعتز بصراحه كان جدع ووصلني لغايه البيت ...

     بعد أسبوعين اتخطابنا ومعتز اصر اننا نكتب كتابنا عشان اكون مراته رسمي ، المجنون طلع بيحبني من زمان وهو الي كان بيكلمني فالتليفون ، وبصراحه انا بدأت أتعلق بيه  ،والنهارده معتز عازمني عالغدا وانا مستنيه قدام باب شقتي عشان هينزل وياخدني نتغدا بره ... 

معتز : الجميل سرحان في ايه 

نغم : في مين غيرك يعني.... 

معتز : انا بحبك يا أحلا واجمل نغمه في حياتي .... طب يلا  مش هتقوليلي وانت كمان يا بيبي ...

نغم : انا مغلطش لما قلت انك بتاخد برشام صراصير 

معتز : نغم!!! 

نغم : عيون نغم 

معتز : بتثبتيني انتي يا بنت الذين ، عموما احنا مش هنمشي من هنا غير لما تقوليلي بحبك يا ميزو... 

نغم : امري لله....  بحبك  يا ميزو 

معتز : وانا بموت فيكي يا قلب ميزو.... 

      توته توته خلصت الحدوته....  تمت بحمد الله 

       تحياتي / روني محمد 😍

الجديد

هنا

تعليقات