القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

رواية أساطير حب الفصل العاشر الكاتبه سارة احمد

رواية أساطير حب 

الفصل العاشر

الكاتبه سارة احمد 

المجد للقصص والحكايات 

عشان خسر دم كتير ولازم يعوضه

ادريس طيب واساطير ازيها



أكمل ببسمه الحمد لله اساطير ربنا نجاها بس وسكت والحزن ارتسم علي وشه

انقبض قلب ادريس وبلع ريقه بصعوبه بس انطق


دمعت عيناه بس فقدت حملها كانوا تؤام ولد وبنت وكانت في شهرها الرابع


وكان نفسها تسمي البنت شغف والولد عمران

اتصدم ادريس وبزهول مستحيل هي كانت حامل

أكمل بحزن اه وكانت مستعده تدفع حياتها ثمن عشان يشوفوا الدنيا رغم


ان الحمل كان خطر علي حياتها بس هي اتحدتني انا والاطباء واصرت علي وجدهم

وفعلا ربنا كرمها ونجحت في الحفاظ علي صحتهم وبقي الحمل كويس جدا جدا


وكانت فرحانه

ادريس يسمع كده ويبكي بحرقه علي وجع حبيبته علي فراق اطفالها ومش هترحم عمران او تغفرليه


اكمل مش لازم اساطير تعرف حاجه عن موضوع الحمل ده  عشان خطر علي صحتها دلوقتي


يلتفت ليه ادريس وبوجع انا لازم اعرف ايه الا حصل وازي اساطير اتصابه كده


يتوتر اكمل ويحاول الهروب من ادريس انا رايح اشوف المرضي سلام


يجذبه ادريس بغضب من يده استني عندك ومتحولش تهرب مني


ووقف اكمل وبثقه معرفش حاجه اما اساطير تفوق تبقي اسألها وبعدين ازي انت عارفت ان اساطير اتصابه ومين قالك 

يتنهد ادريس وتدمع عيناه

المجد للقصص 

انا انا ..ويقاطعه خروج اساطير من اوضه العمليات وهي ممسكه بيد عمران 


كلاهما علي سريران منفصلان وغائبان عن الوعي لا يجمعهم سوي الحب والشغف وحديث الايدي

المشتعل بلاحاسيس


يجن ادريس ويغار لكن يتذكر بسمتها فيذوب في عالمها وينسي مرضه ويهيم فيها وتكون بنع قوته


وبعد دقايق كانت اساطير وعمران في غرفتهم 

يقف ادريس بجانبها وبرقه النسيم يقبل جبهتها ويلمس علي شعرها


اهان يا قلبي يا سبب وجعي احبك حب يفوق العالم اخشي عليكي من ما ستعاني لفقدانك  طفليكي ستحرقي الدنيا بوجعك اهان اخشي ما خشي ان تتبدلي ياملاكي

من كثره اوجاعك


وشرد فيها وسافر اليها

اساطير انت لو هتجيب بنت هتسميها ايه

يبتسم ادريس انتي مش هتبطلي شقاوة


اساطير ببراءة الاطفال ونبي ونبي بجد هتسميها ايه


ادريس يبصلها بحب عميق وبصوت حنون هسميها شغف وبتمنيها زيك وحته منك 

اساطير امم اشمعني شغف

يضحك ادريس عشان انتي شغفي


اساطير طيب استني مفأجاه القدر


يرجع ادريس للحاضر المرير بقي عشان كده كنتي متغيره معاي عشان الضغط وخوفك علي اطفالك شيلتي كل ده لوحدك 


تهمس اساطير بتعب باسم عمران يجن ادريس ويجري خارج الغرفه فيصطدم بحنين التي كانت تراقبه من بعيد بوجع مرير

المجد للقصص والحكايات 

حنين بوجع مرير مالك يا ادريس خارج تجري مضايق كده ليه


ادريس بوجع وصوت غاضب ووجه منكس ارضا لا ولا حاجه انا بس زعلان علي اساطير ولازم افهم ايه الا حصل


حنين بشك في كلامه ماشي هعديها انت رايح علي فين وازي عارفت الا حصل مع اساطير قبل اي حد وقبل ان ينطق تأتي الجده وجينفر


وستن بخضه ولهفه وقلق هي اساطير ازيها


ادريس ينتهزها فرصه حتي يهرب من حنين ونظراتها هي بخير متخفوش طيب فين ياسمينا


حنين هي في المدرسه وانا هروح اجبها

ادريس طب اوعي حد يقولها حاجه


حنين بضيق ليه هو انت شيفني طفله وسبته ودخلت لاساطير


يفيق عمران وبارهاق اساطير اساطير


الجده اطمئني يا عمري هي بخير ونهض عمران وراح نحيت سريرها وضمها لحضنه وبكي انا اسف يا عمري يا حبي بحبك اكتر من عمري


تبتسم اساطير وتفتح عيناها ببطئ والفرح يملئها 


بجد يا قلبي اساطير بس الا حصل


ينظر لها عمران بحب وشغف ويضمها انسي كل الا فات احنا ولاد اللحظه دي

اساطير صح واخذت يده ووضعتها علي بطنها خصوص اننا هنبقا خمسه بحبك


تدمع عيناه وضمها اكثر شعرت اساطير بحبه لاول مره 


الجميع بفرحه بجد مبروك وهنوها


بس كانت هناك عيون تكن الشر والكره والحقد


وتريد التدمير

يتبع

الفصل التالي

تعليقات