القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية زوجة اخي الفصل الثالث



 زوجة اخي 

سوميه عامر 

البارت التالت

المجد للقصص والحكايات 

فتحت عينيها لقيت نفسها مربوطه وايديها مرفوعة مربوطه في النجفه


قعدت تصوت دخل يوسف وقعد قدامها 


حبيبة وهي بتعيط: فكني ارجوك

  

يوسف : اول مره حد يضحك عليا 


حبيبة : انا ..انا مكنتش حامل من اخوك اصلا هو متجوزنيش في يوم كتب الكتاب هرب 


_ فات الاوان على الكلام ده ،ياسر كان متجوز اصلا وهو عارفك و مراته كانت حامل وابنهم عنده شلل في العظام كان الامل الوحيد ابنه منك 


اتعصب فجأة و قام : بس انتي نصابه غبيه و تستاهلي اللي هيحصل فيكي 


حبيبة بخوف : هتعمل ايه 


قام و مشي ناحيتها وقرب من ودنها : انتي اللي هتدفعي التمن 

كان خلاص


 خد القرار أنه حل من اتنين أما يقتلها أو يغتصبها 

قلع قميصه 


حبيبة بصويت : عندي ليك حل تاني هيحل كل المشاكل والله العظيم 


قعد تاني : قدامك خمس دقايق و تقولي الحل معجبنيش خلاص قدرك مكتوب 


- انا هجيبلك الولد 


فضل يضحك لا مش هستنى خمس دقايق وقام راح ناحيتها شد الحجاب من عليها .


ظهر شعرها الاصفر كان ياخد العقل كان مموج زي البحر وناعم 

فضل مركز شويه عليه وهي بتعيط 


يوسف : انا مش هتجوز واحده زيك ولازم تتعاقبي على كذبك يا نصابة 

لسه هيقرب تاني 


حبيبة : انا مقولتش اتجوزني هنعمل اتفاق تخلف مني و تاخد الولد انا مش عايزاه وتديني فلوس أو او مش عايزة فلوس همشي والله ومش هرجع تاني .


يوسف وهو بيقرب منها بخبث : طب ما نبدأ دلوقتي 


صوتت : لا لا لازم تقول لأهلي اننا اتجوزنا حتى لو نخدعهم ارجوك انا بنتهم الوحيدة وهيموتوا فيها 


- فكر شويه ابن اخوه في خطر مفيش حل تاني الدكتور قال فاضله ايام

 

يوسف : لو عملتي اي حركه او نصب هقتلك يا حبيبة انتي متعرفينيش و انا مش هقول لحد كلها 9 شهور و تمشي ومش عايز اشوفك تاني 


حبيبة : طب نزلني بس انا قطعت الخلف حركه ايه كان يوم اسود يوم ما عرفت أخوك .


اتصل ب أمه و مرات اخوه قالهم على القرار 

وقالهم يجهزوا اوضه ليها .


كانت مرعوبه وصلوا الفيلا كان بيشدها بسرعة 


أمه : ابني استنى طيب عرفها علينا


حبيبة برعب : ارجوكي قوليله يسيبني في حالي 


مرات اخوه من وراها بحقد : مش عارفة ياسر جاب الاشكال دي منين الله يكون في عونك يا يوسف 


يوسف : خلصتوا ،سابهم و مشي 


حبيبه وهو بيشدها : مين الحرباية دي و مالها بتكلمني كده ليه اه تلاقيها اختك م انتو كلكم عيله .. 


يوسف بنرفزة ووقف  : عيله ايه ؟ 


حبيبة : عيله جميلة 


شدها من ايديها وداها الأوضه بتاعتها وراح اوضته 


غاب ساعتين و رجعلها معاه ورقه واحده 


حبيبة : ايه ده 


_ عقد جواز عرفي ينفي ليها اي حقوق وأنها مستغنية عن الطفل اول ما يتولد ،امضي 


حبيبه : قبل ما أمضي انت لازم تعوضني عن كل الخساير اللي هخسرها بسببك 


_يوسف بعصبية وهو بيزعق : بقولك امضي


-اترددت شويه و خافت منه و مضت 


_راح ناحيه الباب قفله و رجعلها .......

😳

(زوجة أخي )🖤

الفصل التالي

تعليقات