القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

رواية أساطير حب

الاول



سارة أحمد

كنت السماء تمطر بغزاره شديده وكأنها علي موعد لحكاية غرام جديده

اف يا ربي انا كان لازم اتابع الاخبار 


والعربية تعطلت والتليفون فصل شحن اروح فين دلوقتي


وفجأة تشاهد سياره جايه من بعيد تفرح وتشير لها لكن السيارة لا تقف


تغضب اساطير وتحدفه بلجزمه فتكسر زجاج السيارة الخلفي

وتصرخ بغضب غبي متخلف بس بلغه العربية اصلهما في طريق سريع المؤدي للاس فيغاس


وتتوقف السيارة ويخرج منها شاب مرسوم علي وشه اثنان بيتخنقه ومش بيان ملامحه من كتر السواد الا لبسه ومغطي وشه بلزنط


يقترب منها مسرعا انتي اجننت عشان تحدفي سيارتي وكمان بتشتمني نهايتك النهارده


تقف اساطير بثقه وجرأه وتضع يدها في خصرها بلاش الغرور ده انت غبي وحقير كمان هتعمل ايه


يقترب منها ويجذبها بقوة لصدره وبصوت حاد انتي قدي الكلام ده وعيناه تطق شرار


تنزع اساطير الزنط عنه 

يجن اكثر انتي ايه

اساطير اهدي بس يا عم الامور وسبته واتجهت لسيارة وفتحت الباب وجلست فيها واقفلته


تسمر الشاب فيه مكانه من جرأتها وعجز عن النطق


تخرج اساطير رأسها من نافذة السيارة ايه يا شبح هتفضل عندك كتير يلا احسن تاخد برد


يقترب منها ويفتح باب السيارة ويخرجها لكن.؟!

يتبع


تظهر سيارة مسرعه نحوهم وكادت ان تصطدمهم فيجذبها الشاب في حضنه ويسقطان علي الجانب الاخر من الطريق


الشاب بقلق انتي كويسه

اساطير بوجع اه يا رأسي انت غبي


يبتسم الشاب دي انتي فله

اساطير ما انت حلو اهو وبتعرف تضحك


الشاب يرجع يكشر تاني شكل النومه ريحتك

اساطير بلمضه اه اصل السرير مريح اوي

الشاب بنرفزه قومي من علي صدري


اساطير بسخرية براحه يا شبح

وفجأه يسمعو صوت رصاص قوي

الشاب يخربيتك اوعي كده


انا عارف من ساعه ما شفتك هتحصلي نصيبه

اساطير ببرود حصل ايه غبي


وجرت وره وكانت الصاعقه


شاب في منتصف العشرينات يبدو انجليزي مضروب برصاص في كتفه ورجله وفاقد الوعي


اساطير بفزع بسيط يالاهوااي قتيل

الشاب بسخرية بجد صدقي منكتش اعرف


اساطير تتجه نحوه وتضربه علي كتفه بدل ما انت بتسخر مني اتهبب وجس نبضه شوفه عايش ولا فليسع


الشاب بغضب انتي جنس ملتك ايه

اساطير صدق انك عيلز

وتقدمت نحو الشاب المصاب ووضعت يدها علي عنقه 

اساطير بفرحه دي لسه فيه نبض


اتحرك يا زفت واطلوب الاسعاف

الشاب صبرني يا رب

واتصل بلاسعاف والشرطه

وبيلتفت انتي بتهببي ايه

اساطير بحشي

الشاب يا شيخه

اساطير بهبب ايه يعني بحاول اسعفه عشان اوقف النزيف ده يا فالح

المجد للقصص والحكايات 

الثالث

يقترب منها الشاب بغضب انتي ايه لسانك ده حيه

اساطير بسخرية ده حاسب احسن يلدغ


الشاب يجز علي اسنانه من الغيظ ويصرخ اقتلك يعني

اساطير ببرود محاوله استفزازه براحه يا عسل احسن تسيح وسبني اشوف شغلي


ابتعد عنها وشرعت اساطير في تنديف الجرح

ها يا أمور بقولك شايف العربية الزرقه دي روح عندها وهاتلي منها شنطتي الزرقه بسرعه يا امور


الشاب بنرفزه ما تروحي انتي اكنش خدام اهلك

اساطير بتنحه لا يا شبح بس الرجل هيموت في ايدي

ودي عمل انساني علي فكره


الشاب يضرب كف علي كف ويتمتم بغضب اصتبحت بوش مين النهارد عشان اقابل المصيبه دي


وناولها الشنطه

تمسك يده وتغمزله شكرا يا امور وعليفكره  سمعتك

يسحب ايده بغضب ويبتعد وبعد دقايق يلتفت نحوها ويصعق مما تفعله فيجري عليها


انتي هببتي ايه؟

اساطير البعيد اعمي خرجت الرصاص من كتفه وفخدته لو تاني هيسبب في قطع قدمه وتسمم جسده


الشاب الله يخربتك بيتك هتوتينا في دهية

اساطير اهد بس يا امور هو دلوقتي هبقي فله وشربته مشروب غريب لونه زهري

الشاب ايه الا شربه ده خمره

تضحك اساطير لا يغبي دي مشروب طاقه انا اخترعته من الاعشاب وبعض التركبيات السرية عشان يعوضه الدم الا نزفه


يجذبها من قفاها تعالي 

يتبع

الفصل التالي

تعليقات