القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار القصص

رواية كسرني ولاكن الفصل الحادي عشر

       رواية كسرني ولكن

                المجد للقصص والحكايات


 الفصل الحادي عشر 

انتقام المحب 

في المستشفي 

غرفه ريهام 

فتحت ريهام مزكرات صبا 

فوجدت رساله كتب عليها خاص الي اختي ريهام 

هههههههههههههههههه 

دايما بتقوليلي انك بتحبي ضحكتي  فحبيت ابدا وصيتي بيها 

متستغربيش انا حاسه اني حاموت مش عارفه ليه بس حلمت اني عروسه لابسه ابيض في ابيض  حبيت اودعك واقولك علي حياتنا 

 من لما كنا صغيرين وانتي دايما تحميني ياحبيبتي 

فات علي صحوبيتنا 17سنه 

17سنه حب

17سنه اهتمام 

17سنه احتواء 

انتي احلا حاجه في حياتي انتي عارفه كدا صح

فاكره لما بعتي الرساله للشيطان وقتها كنت خايفه  




خايفه ليحبك انتي ويختاركي 

اه كنت انانيه سامحيني مقدرتش افهمك ولا افهم انجذابك للشيطان 

اسفه اني ظلمتك معايا يمكن كان اختارك انتي 

لو حصلي حاجه او موت 

فاشيطاني دا وصيتي ياريهام مش تااذيه لاني بحبه زي مابحبك

وصيتي انك تتجوزي سيليم وتحبيه  ومتاذيهوش 

انا بحبه قوووي 




ولو كل دا طلع تهيؤات ومش صحيح 

مش تضربيني ههههههههههه

مش حااوصيكي علي مني ههههههه 

لانها بتحبك قوووي بالرغم من شبشبها الا انها بتحبك 

هههههه وانا مش ناسيه حاتلاقي معني حكايه 

#حبيبي السري #

في المذكرات بتاعتي 

Saba 💔




بتحبك قوووي ياريهام حتي لو قلبها حزين حتي لو قلبها مكسور 

بحبك يااحلا حاجه في حياتي 

انهت ريهام القراءه وبدات دموعها في النزول واخذت تترحم علي صديقتها وفلذه كبدها 

اختها الوحيده 

بدات بالدعاء لها بالرحمه والمغفره 

وقرأت الفاتحه 

دخلت الممرضه الي غرفه ريهام الصامته 

نظرت لها ريهام 

وقالت

 اخيرا تحدثت بعد غياب  صوتها 8اشهر 

تحدثت 

ريهام:لو سمحتي ناديلي الدكتور 

الممرضه:حمد لله علي السلامه 

ريهام:شكرا 

جاء الطبيب وعلي وجهه علامات التعجب والحيره هل هذه الفتاه التي حاولت الانتحار مرتين عادت لعقلها بتلك السرعه

لقد سمع كثير من عائلتها عن قوتها وشجاعتها

ايعقل انها عادت الي رشدها بتلك السرعه  

دوك عماد:انا



 

قاطعته ريهام قائله 

ريهام:حضرتك دوك عماد المسئول عن حالتي هنا من 8شهور 

عماد:ايوه 

ريهام:طب انا عايزه حضرتك تكتبلي علي خروج دلوقتي. عماد:بس 

ريهام:المجنون مش بيبقي عارف انو مجنون وحضرتك انا كويسه ومفييش حاجه ممكن لو سمحت تكتبلي علي خروج 

عماد:مش كل مريض نفسي مجنون 

ريهام:بس بسيطه قوي ان انو يتحول لمجنون بيقولوا بيفصل بين المريض النفسي والمجنون شعره ثقه صح 

شعر الطبيب بخبرته ان تلك الفتاه القويه عادت لقوتها 

فصدقت عائلتها حين وصفتها بالقوه 

عماد:تمام ياانسه ريهام 

خرج الطبيب واستعدت ريهام للخروج من تلك المستشفي 

ثم تحدثت 

ريهام :صحيح انك موتي  ومش موجوده معايا بس قلبك بينبض في جسم حد تاني 

 وعيونك خدها الطفل المريض

  وباقي اعضائك خدوها اطفال مرضي كتير  انا حاسه بروح الطيبه الي سبتيها وراكي 

وحياه كل كلمه اه 

طلعت منك لانتقملك منه 

واادمره 

وقت ماكتبتي وصيتك ياحبيبتي مكنتيش تعرفي انو حايااذيكي 

بس ورحمتك ياصبا الي حااحلف بيها اول مره لاذيه 

واادمره 

دق دق دق دق

دخل سيليم بهيئته المريضه فكانت جروحه لازالت لم تشفي بعد وكان يوجد كسر بذراعه الايمن 

سيليم:حمد لله علي السلامه ياريهام 

ريهام:الواضح انو لازم اقولك انت كدا 

نظر سيليم الي جروحه وتحدث 

سيليم:متاخديش في بالك دي حادثه بسيطه 

ريهام:اهااا 

سيليم:تتجوزيني ياريهام 

ريهام:موافقه 

استغرب سيليم من رده فعلها وموافقتها السريعه 

اقتربت ريهام من سليم واتجهت الي اذنه وتحدثت 

ريهام:متستغربش

 هو انا نسيت اقولك اني حااتجوزك عشان ادمرك وااذيك مش بس كدا حاافضحك  

انا حااكون عملك الاسود في حياتك كلها 

سيليم:انت بتقولي ايه انا مش فاهم حاجه 

ريهام:لا لا لا لا

 تصدق صعبت عليا 

بس متقلقش انا حااموتك بالبطئ 

لم يجادلها سيليم لانه اعتقد انها مازالت مصدومه ولا تعي ماتقوله 

ثم تحدث سيليم بسره 

سيليم :شكلك حاتتعبيني ياريهام 

تحدثت ريهام لسيليم :هات الماذون النهارده 

عشان نتمم اجراءات الجواز 

سيليم:انتي متاكده 

ريهام:عندك شك 

سيليم:تمام 




اخذ سيليم ريهام واوصلها الي منزلها 

ريهام:شكرا ياشيطان علي التوصيله. 

سيليم 

اسمي سيليم انا مااسميش الشيطان 

الشيطان مات واندفن  من موت  صبا الله يرحمها.

تحدثت ريهام في سرها 

هههههه ايوه ارسمها عاليا  واحبكها 

بس انا مش صبا ياعنيا 

تحدثت له ريهام قائله.

 ريهام:الاعمال القذره دي الحاجه الوحيده الي مش بتتنسي وبتفضل معاكي لحد ماتموت ياشيطان  محدش بيتقلب ملاك من يوم وليله 

سيليم:قولتلك اسمي سيليم 

ريهام :هااا طيب 

في منزل ريهام 

في غرفه ريهام 

كانت تتحدث بالهاتف. 

ريهام:هاااا عرفت حاتعمل ايه 

المتصل :ايوه تماما 

ريهام:وقت مايجي عشان كتب الكتاب تروح بيته واكيد  محامي مشهور زيه حايكون جايب معاه اي ملف من ملفات 

القضايا القذره بتاعته يفكر فيها 

المتصل:ماشي بس حاتعملي بيهم ايه 

ريهام :ميخصكش نفذ وبس لو كنت عايز تساعدني 

اغلقت الهاتف 

بعد نصف ساعه 

في منزل ريهام 

كانت السيده مني وايمان معها يباركون لها ويتمنون لها السعاده 

كانت ريهام تتذكر صبا حينها واسترجعت اخر زكري لهم قبل زفاف صبا 

كانت ترتدي صبا فستان زفافها 

ريهام:ملاكي حايتجوز ويبعد عني 

صبا:هههههه تعرفي كان نفسي اشوفك انتي كمان بالفستان الابيض 

ريهام:ومالو انا عندي فكره حلوه وتشوفيني بالفستان الابيض بردو دلوقتي حالا 

صبا:ايه هي 

ريهام:الشيطان يتجوزني معاكي وابقي ضرتك ههههههه 

اخذت صبا تركض حول ريها 

صبا:ضرتي والله ماانا سيباكي بالشبشب 

وحدفتها بالshoes بتاعه الفرح 

ريهام:اه يابت مني اتعديتي من امك 

صبا:ههههههه احسن تستاهلي

ابتسمت ريهام علي زكرياتها المؤلمه 

🙌🙌🙌🙌🙌🙌🙌

ايمان:مالك سرحتي في ايه

ريهام:لا ابدا مفيش حاجه 

مني:اكيد في سيليم صح  😉

قوليلي يابت سنيه 

ريهام:مبسوطه يامني 

مني:طبعا يابنتي داانتي من ريحه الغاليه 

انا مبسوطه قوووي والفرحه مش سيعاني ربنا يفرحك ويهنيكي يابنتي ويرزقك بالذريه الصالحه 

دق دق دق دق 

دخل صلاح 

فوجد ريهام ترتدي فستان اسود لامع جميل وحجاب يلائم الفستان 

صلاح:الف مبروك يابنتي 

البيت حايفضي عليا يايحيا.

 ريهام:هههههههه مين عارف ياابو يحيا مش يمكن تتجوز بعد ماامشي ياشقي.  😉

صلاح:هههههه هههه ربنا يصبر سيليم عليكي يامصيبه 

يالا بقي الماذون وصل 

عقد قران سيليم وريهام وسط فرحه الجميع وكانت البهجه تعم الاجواء 

فااستاذن سيليم الجميع وااخذ ريهام الي مكان هادئ 

في مطعم هادئ 

جلس سيليم وريهام 

سيليم:انا وانتي خسرنا صبا ياريهام بس خلينا نكمل حياتنا تاني عادي 

عارف انو صعب بس مش مستحيل 

ريهام:لا ياراجل ههههه 

سيليم:ريهام انا مقدر الي انتي فيه بس انتي عارفه كويس اني كنت بحب صبا وتوبت واتغيرت علي ايديها. 

ريهام:لا ماهو واضح فعلا تصدق صعبت عليا 

بس انا مش البت الي معندهاش  خبره في الحياه الطيبه الي ممكن تضحك عليها وتبين قد ايه انت ملاك ومحترم 

سيليم:ولما انتي شايفاني شيطان ومش محترم وافقتي تتجوزيني ليه 

ريهام:نفس هدفك من جوازه صبا تذلها وتكسرها وتفضحها يوم فرحها بصور مفبركه ليها  صح مش كده. 

سيليم:انتي عرفتي منين كل دا. 

ريهام:ههههه العب غيرها ياشيطان انت دلوقتي بتواجه ريهام ومعركتي معاك ابتدات خلي بالك متعرفش انا ممكن افضحك ازاي او ااذيك ازاي 

تعالي اوصلك ياريهام يالا بينا. 

اوصل سيليم ريهام المنزل 

في منزل (ليلي) 

ليلي:هاااا عملت ايه مع ريهام 

تامر:زي ماطلبتي عملت بس 

ليلي:من غير بس نفذ الي تقولك عليه عشان تصدق انك ندمان انك ساعدت الشيطان ومتشكش للحظه فيك  وانا حااديك الفلوس الي تحتاجها 

المهم تنفذها

 لان الست لما بتبقي مجروحه انتقامها  بيبقي الجحيم نفسه 

تامر:تمام 

بعد ذهاب تامر تحدثت ليلي 

ليلي:اه ياشيطان صدقني جحيمك ابتدا بس المره دي 

ريهام ناويه تفضحك هههههههههه وريني بقي ازاي حاتطلع نفسك منها

في منزل سيليم. 

انت كنت عايز تفضحها ليله فرحها بالصور المفبركه ليها ياشيطان 

اخذ سيليم يردد تلك الجمله 

وتحدث عرفتي ازاي ياريهام بالخطه دي انا كنت حااخلي تامر يفضح صبا في ليله الفرح بس دا قبل مااتوب وااحبها 

ومحدش يعرف بالموصوع دا غير الحيوان تامر 

ايه علاقتكم ببعض ياريهام 

ارهق التفكير سيليم فذهب للنوم 

الساعه 12عشر 

لا لا لا لا 

لا لا لا

سيليم :صبااااااااااااااا 

دخل رائف وعدي لسيليم 

رائف :استعيذ بالله من الشيطان الرجيم في ايه. 

سيليم:عدي 

عدي:نعم .

سيليم :تروح بكرا القسم وتشوف نمره العربيه الي ضربت صبا 

رائف وعدي تفاجئوا 

فتحدث عدي:في ايه ساسيليم مالك 

سيليم:صبا مامامتتش صبا اتقتلت 

Stop 

مين الي قتل صبا ✋🖌️ فضلاً لا تقرا وترحل دون وضع بصمتك

       الفصل التالي

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق