أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

أخر الاخبار

حوار صحفي للكاتبه فاطمة حسام بقلم يسرا خلف

 حوار صحفي للكاتبه فاطمة حسام بقلم يسرا خلف 

حوار صحفي للكاتبه فاطمة حسام بقلم يسرا خلف 

حوار صحفي للكاتبه فاطمة حسام بقلم يسرا خلف


حوار صحفي للكاتبه فاطمة حسام بقلم يسرا خلف 

"لكل جديد بريق" ولكن بريقنا يختلف فمعنا الكاتبة الصغيرة التي بأفكارها وعقلها  سابقة لعمره؛ الكاتبة فاطمة حسام. 


مع حضرتك الكاتبة والمحررة يسرا خلف من دار المجد للنشر الإلكتروني تشرفت بحضرتك.

 

هل يمكن أن تعرفي الجمهور بعض المعلومات عنكِ بشكل أوضح.


اسمي فاطمه حسام محمود طه

من محافظة البحيره دمنهور

أدرس في المرحلة الإعدادية وأبلغ من العمر ثلاثة عشر عامًا.


متى بدأتِ في مجال الكتابة وكيف اكتشفتي هذه الموهبة؟


من وأنا في عمر الحادية وأنا أكتب فوجدتُ عقلي اكبر من عمري.


ولدي هدف في دماغي سأصل إليه بإذن الله. 

‬‏اكتشفت الموهبة عندما وجدت كُتاب يكتبون الكثير من الفنون المختلفة فقررت أخوض التجربة وأكتب فوجدت نفسي أنني أكتب بشكل جيد.

 


لمن تقرأين؟!

أحب أقرء ل نجيب محفوظ



 أي نوع من الكتابة تفضلي؟!


جميع الأنواع بكتب خواطر وبكتب كل حاجه



ما هو موقف أهلك عندما اكتشفوا موهبتك؟!


فرحوا جدًا اوي وقاموا بتشجيعي.

 وأصدقائي أيضًا شجعوني


ما هي طموحاتك؟!

أن أصبح كاتبة كبيرة


  هل شاركتي في كتب من قبل؟!


لا

هل يمكننا الإطلاع إلى أحد نصوصك؟!


بالطبع.


 ‬‏وبعد تلك كل المسافات التي بيننا افتكر الذكريات الجميلة التي جلعتني في يومًا ما سعيدة، ولن أنساك وسأتذكرك لأنك شخصًا يوجود بداخله قلبًا نقي لا يكره أحد، قلبًا حنينًا وطيبًا لم يعد موجود حاليًا ولذلك السبب أنا افتكرك وافتكر كل شيء كان بيننا في يومًا ما أنا أحبك يا صديقي ولكنك فراقك يقلتني كثيرًا، سأكون سعيده عندما أراك يومًا ما.*


 _ل #فاطمه - حسام - محمود


آخر شيء رسالة تريدي توجيهها للمجتمع؟!


بأن يحققوا حلمهم ويفعلوا ما يتمنون فالحياة فانية.


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-