أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

أخر الاخبار

رواية زوجي ربما يخون الفصل الثاني والاخير

 روايه زوجي ربما يخون الجزء الاخير 

زوجي ربما يخون الحلقه الثانيه  

روايه زوجي ربما يخون الفصل الثاني والاخير


زوجي ربما يخون الفصل الثاني والاخير 


رواية زوجي ربما يخون الجزء الثاني والاخير 



لقيت سمير جوه الدولاب واول ما شافني صرخ في وشيه صرخت وقفلت الدولاب بسرعه ووقعت على الارض لقيته بيفتح وبيقولي هوا انتي ؟! استغربت السؤال الغريب ده امال هيكون مين ؟ فضل يعتذرلي واقوله مالك دخلت جوه الدولاب ليه وهوا في ايه ؟ فضل يقولي مافيش حاجه وكنت بدور على حاجه 

قولتله كنت بتدور على ايه قالي خلاص مافيش وسابني وطلع الصاله فضلت اليوم كله متوتره وعامله حسابي بكره احكي لصحبتي غدير وهي اللي تعرف تفيدني اعمل ايه ؟ فضلت قاعده عالسرير لحد ما نمت وصحيت بليل على صوت سمير وهوا طالع الصاله تاني ببص عالساعه لقيتها 3 .. الموضوع بدأ ينرفزني جدا 

مارضتش اقوم وراه .. سيبته لحد مارجع نام جنبي تاني عالساعه 4 الفجر قومت قربت منه لقيته بيبعد كالعاده قومت مصممه ومسكته قالي سيبيني يا ياسمين قولتله مش هسيبك قالي سيبيني وقام ضربني بايده فسيبته ضربني بجد على وشي .. وانا مش فاهمه هوا بيعمل كده ليه سيبته وفضلت قاعده عالسرير وقام هوا لبس ونزل لشغله بدري

فضلت قاعده حتى مش عايزة انزل الشغل من الزعل فضلت قاعده بعيط عالسرير لحد ما نمت على الساعه 6 صحيت بعدها كانت الساعه 12 الظهر .. قومت نضفت البيت وعملت الغدا .. وفضلت قاعده فالصاله .. بعدها سمعت صوت مياه بتنقط .. قلبي انقبض وقومت اشوف في ايه ؟ في الحمام مالقتش حاجه ركزت مع الصت طالع من غرفتنا

دخلت الاوضه لقيت دم عالارض كتير وفي حاجه بتنقط ببص للسقف لقيت السقف فيه بقعه دم عماله تنزل دم كتير .. انا خوفت جدا وجريت عالصاله واتصلت بالبواب .. طلعلي رن الجرس فتحتله وخلت معاه للاوضه وهوا عمال يقولي مالك ياست الكل في ايه ؟

دخلت الاوضه مالقتش حاجه ؟!! فضلت متنحه شويه وقالي مالك تحبي اكلمك حد طيب .. قولتله لا خلاص انزل انت معلش تعبتك معايه .. نزل من هنا وقومت لابسه هدومي ونازله عالصيدليه .. فضلت قاعده مع غدير وحكيتلها بقت تسمعني وهي مبرقه عينيها ومش مصدقاني 

قالتلي اللي عندك ده من كتر التفكير والتعب انتي محتاجه تنامي كويس وسمير اتكلمي معاه بهدوء قولتلها حاولت اتكلم معاه اكتر من مره لحد ما اتعصب وضربني .. قالتلي خلاص لو الموضوع ده اتكرر تاني تعالي اقعدي معايه انا ووالدتي .. قولتلها تعالي اقعدي معايه كام يوم زي زمان في البيت ..لان دي شقتي من زمان 

قالتلي مش هينفع خلاص عشان بقيتي متجوزة .. وعيب اقعد معاكي انتي وسمير .. قولتلها خلاص لو حصل حاجه هاجي ابات عندك بعد كده .. سيبتها وروحت لقيت سمير قاعد في الصاله قولتله انت بقيت ترجع بدري من شغلك ليه ؟ ما ردش عليا قولتله سمير انت سامعني .؟


بصلي وعينه تحتها سواد من قله النوم وقام باصص قدامه تاني .. قررت اروح بكره ابات مع غدير دخلت الاوضه ارتب شنطتي.. وفجأة قولت افتح الضلفه بتاعة سمير اللي كان مستخبي فيها وقعدت اقلب في الحاجه لقيت قماشه وقعت من الدولاب .. استغربت فتحتها لقيت فيها صدف اسود وورقه صغيره اطرافها محروقه وعليها حرف "ي" 

استغربت اوي وقررت اوريها لسمير .. روحت فتحت باب الاوضه لقيت واحده طويله لابسه عبايه سودا ووشها اسود وعينيها بيضا واقفه قدامي وبتبص عليا من فوق من خضتي قفلت الباب بسرعه بالمفتاح .. وفضلت انده على سمير بعلو صوتي بعدها لقيت الباب بيتهبد والاكره هتتكسر من كتر ماهي بتحاول تفتح فضلت اصرخ يا سمير والباب خلاص فعلا هيتكسر وانا مش عارفه اعمل ايه لحد ما الباب اتكسر واتفتح بقوة رهيبه هنا اعصابي سابت واغمى عليا وانا بلمح سمير هوا اللي بيدخل يلحقني

فوقت لقيت نفسي نايمه عالسرير وسمير جنبي بيقولي انتي كويسه وبيعيط قولتله ايه اللي بيحصل ؟ انا شوفت واحده واقفه قدامي .. قالي خلاص ماتحكيش حاجه ؟ انا ..فجأة لقيته سكت ووشه بيحمر زي ما يكون بيتخنق قولتله سمير انت كويس وشه احمر جدا قومت بسرعه اضرب على ضهره عشان يفوق وبعدها قام مطلع من بقه حاجه محشوره فيه لقيتها شعر كتير عمال يرجع ويطلع من زوره شعر

قومت بسرعه اتصلت بالبواب وجريت على المطبخ جيبت مياه عشان يشرب وجيت فاتح الباب عشان انزل للبواب مالقتش باب الشقه !؟؟

فجأة لقيت الشبابيك بيدخل منها ستات كتير لابسين عبايات سوده ووشهم اسود وعينيهم بيضا وطوال جدا لدرجه ان راسهم لامسه السقف .. لقيتهم بيدخلولي بسرعه من الشبابيك والبلكونه ومن كل حته جريت على اوضتي بسرعه وهما بيصرخوا وبيجروا ورايه دخلت الاوضه وقفلت الباب بسرعه لقيت سمير خلاص هيموت تقريبا

قولتله في ايه يا سمير .. قالي انا حبيت قبلك واحده وطلعت جنيه وانا معرفش بعدها.. وطلع عنداها 489 سنه وكان شكلها صغير بس لما شوفتها على حقيقتها ما قدرتش اقعد معاها غصبت عليا اني احبها واتكلم معاها كل يوم وقالتلي ابعد عنك والا هتقتلني وتقتلك وحذرتني اني اقولك اي حاجه حلوة او اني .. لقيت سمير نفسه بيقطع

وفجأة لقيت بلكونه الاوضه اتفتحت وسمير زي ما يكون اتشفط لبره طار مره واحده على برة بشكل يخوف صرخت وجريت ابص عليه لقيته واقع فالشارع ودماغه شبه انفجرت من الاصطدام على الارض .. بدات اقلب في الدولاب عن اي حاجه تانيه لقيت اكياس قماش تانيه فيها حرف "م" وحرف "س" 

فضلت اقلب في الاوضه والباب بيرزع لحد مالقيت الاوضه بتصغر .. الحيطان بتديق كانها بتتعجن جوه بعضها انا بقيت حاسه ان افيش منفذ غير البلكونه .. وبعدها لقيت قماشه فيها حرف "ي" تاني ولقيت حرف "ن"

والاوضه بتديق واحده واحده وانا خلاص مش عارفه اعمل ايه الحروف دي حسيتها حروف اسمي .. ومش لاقيه حرف " ا " لحد ما سيبت الدولا وقلبت كل حاجه في الاوضه وخلاص تقريبا الحته اللي ينفع اقف فيها بقت صغيره وانا ما سكه في ايدي الورق اللي فيه الحروف كلها .. وواقفه فوق السرير بعدها قومت ماسكه المخدات قطعتها مافيش حاجه وشيلت ادراج الكوميدينو مافيش حاجه

وانا بشيل الملايه لقيت قطع في المرتبه لسه هدخل ايدي لقيت في دود طالع منه .. فضلت واقفه شويه وقومت مدخله ايدي جوه الفتحه وطلعت قماشه ووالدود كان بيمشي على ايدي وانا بحاول اشيله بسرعه فتحت القماشه لقيت حرف " ا " اخيرا ومش عارفه اعمل ايه بعدها لحد ماجيبت ولاعة من جيب بنطلون سمير بسرعه والاوضه عماله تصغر عليا وقومت حاطه الورق كله في الدورج ومولعه فيه .. لقيت الهبد بتاع الباب عمال يزيد والحيطان بتديق اكتر وبسرعه كبيره وخشب الدولاب واسلرير عمال يتكسر ويتهرس لحد ملقيت نفسي مزونوقه بين الدولاب وخشب السرير المتكسر ومش قادره اتنفس والمكان بيصغر لحد ما مره واحده لقيت الحيطان رجعت مكانها وانا وقعت على الارض ببص في الساعه لقيتها 3 بليل

والاوضه متكركبه والدولاب بس مافيش حاجه متكسره لقيت المرتبه مقطوعه فعلا ومش لاقيه الصدف والقماش طلعت عالصاله لقيت سمير قاعد ما بيتحركش هزيته لقيته صحي وبيبصلي وقام مبتسم قالي ازيك يا حبيبتي عيني دمعت اول ما قالي كده ومسك ايدي وباسها .. قولتله تعالى نام جوه 

قام معايه وانا كل شويه اسئله انت كويس يقولي انا تمام .. ومارضتش احكي لغدير صحبتي تاني يوم عن حاجه المهم ان الموضوع اتحل وسمير بقى يرجع في مواعيده منتظمه عادي وانا مش عايزه اسئله عن تفاصيل اللي حصل خايفه اسئله افكره ويتعب تاني خليه هوا كده كويس .. وبالفعل حياتي رجعت زي الاول لحد ما في يوم دوخت ورجعت في البيت وكلمت غدير جت خدتني عشان سمير كانش لسه جه 

وكشفت والدكتور باركلي اني حامل .. بلغت سمير طبعا بعد ما روحت فرح جدا وبقى مبسوط .. وبعدها ب8 شهور خلفت بيبي زي القمر سميته باسل .. لحد ما في يوم بعد الولاده بثلاث شهور لقيت سمير قام من جنبي وبيصحيني قومت قولتله في ايه ؟ قالي تعالي عايزك .. قومت معاه لقيته بيقولي اقعدي على كرسي في الصاله

قعدت عليه ودا نفس الكرسي اللي كان سمير بيقعد عليه زمان وقولتله مالك يا سمير في ايه ؟ قالي احنا لازم نقتل باسل .. قولتله ايه الجنان اللي انت بتقوله ده يا سمير .. قالي انا مش سمير انا من الجن وحبيتك وقولت اتجسدلك في صوره سمير عشان تحبيني .. وابنك مش انس بصيت عليه لقيت ملامحه بتتغير وجسمه زي ما يكون بينمو ..بصيت عالساعه لقيتها 3 

تمت 

للتواصل 👇👇👇👇

ع حساب الفيس بوك الرسمي 

ماجد فادي عازر 

من هنا )

يُمكنك الانضمام لقناتنا على التليجرام

  1.  (من هنا)

او متابعه جروب الفيس

  1.  (من هنا)

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-