ستعجبك

من اجمل ما قراءة قصه كامله

 

من اجمل ما قراءة

من اجمل ما قراءة                                                         #قصه_كامله_رائعه


صحيت الصبح لقيت شعر كتير حواليا عالسرير


حطيت ايدي على راسي مالقتش ولا شعرة 


فضلت ماسكه الشعر اللي كان مغرق السرير وببص حواليا 


بحاول استوعب ايه اللي بيحصل ده ..


هل انا في حلم ولا ده حقيقه ..


قومت من سريري عشان ابص للمرايه ..


فضلت واقفه لحظات .. وما قدرتش امسك نفسي انهرت من البكاء ..فضلت اعيط كتير .. خايفه ابص فالمريه مالقيش شعري .. وبعدها مشيت في خطوات بطيئه جدا 


لحد ما بصيت فالمرايه .. 


لقتني بدون شعر حتى حواجبي بقت خفيفه ..


بلمسها بصوباعي ..لقيتها لزقت فيه ووقعت 


و وقعت انا كمان على الارض وفضلت اعيط ..


اهلي كانوا بره كلهم اخويا وابويا وامي ..


مش عارفه اعمل ايه .. 


افتكرت كمان ساعتها أن فرحي النهارده والفروض اهلي يجو عشان نروح الكوافير وأحمد حبيبي وخطيبي وكتبنا كتابنا يجي ياخدني من عند الكوافير عشان نروح القاعة ..


فضلت اعيط وبحاول افتكر حد من صحابي اوي اكلمه يجيلي عشان لو قعدت لوحدي اكتر من كده هموت بجد


لسه بدور على تلفوني سمعت صوت باب الشقه بيتفتح وأمي جايه بتنده باسمي عشان تصحيني نروح الكوافير


ماما دخلت عليا الاوضه وهي بتنده اسمي وبتغنيه 


شافتني مرميه تحت مرايه الدولاب بعيط بنظري ده


فضلت باصالي وهي فاتحه بقها ووقعت مغمي عليها .. 


انهرت اكتر في البكاء اخويا جه حاول يفوقها ووالدي جه يبصلي والدمعه من الصدمه هتنزل من عينه


بابا عارف انه ما ينفعش ينهار او يبين ده .. 


لقيته بكل هدوء بيقولي انتي كويسه يا حبيبتي


حسيت انه حضني .. من غير ما يعمل كده فعليا .. 


قولتله انا مش عارفه في ايه ؟؟ صحيت لقيت شعري كله واقع ..


قالي ما تخافيش تعالي ننزل نكشف .. 


قولتله انا مش عايزة اروح في حته ..انا عايزة اموت ..

من اجمل ما قراءة

قالي استهدي بالله وقومي ننزل نروح للدكتور ..


ماما كانت فاقت بعد ما اخويا فضل معاها ومارضتش تدخل تشوفني تاني ..


لبست هدومي ولبست ايس كاب اغطي بيه راسي .. 


ونزلنا انا مش عارفه ايه اللي بيحصل أحمد هيتصل بيا كمان اربع ساعات عشان ياخدني من الكوافير وعمال يتصل من دلوقتي يطمن عليا نزلت ولا لسه وانا مش برد وعمال يبعت في رسال ويتصل باخويا وماما وبابا ومحدش بيرد عليه


بعدها وصلت عند دكتور صديق والدي ..


واول ما وصلنا للدكتور وكشف عليا وعمل كذا فحص قالنا ....


انه مش عارف ايه المرض بالظبط بس في فايرس في جسمي غريب أول مرة يشوف حالة زيها..


قالي في نقص مفاجئ في الفيتامينات قد يكون بسبب ضغط نفسي .. وقالي ان في مشكلة كبيره عندك في الغدد


انا بسمع الكلام وحاسة اني بحلم ..ليه يحصل معايه كده ؟؟ وليه يحصل الصبح قبل يوم فرحي ؟


الدكتور كتبلي ادويه كتيره وقالي لازم تهدي وما تنفعليش اكتر من كده..


الكلام سهل على اي حد مش حاسس بمشكلتك .. 


بصيت في وش بابا حسيت انه مش عايز عيني تيجي في عينه والدمعة محبوسه في عينيه وعلى وشك انها تنزل فضل ساكت وطلعنا وانا منهارة من البكاء ..


لقيته دخل محل وجابلي شكولاته والايس كريم اللي بحبهم وجاب لنفسه ايس كريم وفتحهم واصر اني اكل معاه واحنا مروحين فضل ياكل ويبصلي ويبتسم عمري ما شوفته بياكل ايس كريم او حلويات بس هوا عارف اني بحبهم


فضلت اكل معاه انا كمان عشان مش عايزة اكسر بنفسه .. حسيت قد ايه الاب ده سند وضهر ليك ..حسيت يعني ايه حب الاهل مافيش حاجه تعوضه فالدنيا دي كلها 


وصلت البيت وبابا فتح الباب فضل مصدوم مكانه ..


دخلت لقيت أحمد وأهله قاعدين في الصاله ..


واحمد لابس البدله ومنفعل لحد ما شافني ..


انصدم هوا وأهله .. 


فضل باصصلي بيتأمل وشي بدون حواجب أو رموش .. وطبعا الايس كاب مش نازل منه شعر..


وشه احمر وعينه عماله تتامل وشي كانه بيتاكد ان دي انا فعلا ولا حد تاني ..؟؟!


بعدها لا إراديا مسحت دموعي وخلعت الدبله من ايدي وادتهاله ودخلت اوضتي وقفلت الباب وقعدت اعيط..


نظرته ليا خوفتني.. وحسستني اني مابقتش مرغوبه..


نظرته ليا غير نظره والدي لما شافني وكان بيحاول يطمني

من اجمل ما قراءة

نظرته ليا اختصرت مشاعره وصححت كلماته اللي كان دايما يقولهالي بدافع الكذب مش الحب..


كلام الحب سهل ..


بس الواقع والفعل ساعة الصدمة هي اللي بتظهر مشاعرك الحقيقية..


سمعتهم بيتكلموا بره بصوت عالي سديت وداني


مش عايزة اسمع اي حاجه تاني .. بعدها الباب فضل يخبط وانا مش راضيه افتح ..لقيت ورقة معديه من تحت الباب .. مكتوب فيها بنحبك حتى لو بقيتي قردة .. وممضي تحتها بابا وماما ..


بصيت للورقه .. وفتحتلهم ..بعدها بساعتين لقيت احمد بيتصل عليا كتير ..ماردتش عليه بعدها بعتلي رساله 


انه بيحبني وبأدينا نعالجك وهتبقي احسن .. 


مش مشكله الفرح نأجله..


طبعا طريقه كلامه انه مش بيحبني اصلا وعايزني اتعالج الاول ..وليه ناجل الفرح لو بتحبني بجد تقولي هنتجوز النهارده قبل بكره ..


انت حبيتني زي مانا ولا حبيت شكلي ..


هديت بعدها وعرفت قد ايه ناس كتير مخدوعة وعايشة 


في وهم..


جايز الصدمة قوية .. بس الضربة دي خلت قلبي ميت مابقاش فارق معايه حاجه..


سيبت شغلي وفضلت في البيت فتره ..


وطبعا زي ما توقعت أحمد ما بعتش رسايل تانيه ولا اتصل بعدها عليا حتى يطمن حصلي ايه .؟ او عملت ايه؟


زي ما يكون ما صدق هرب ..


أصريت على بابا يرجعله كل الشبكه والفلوس لاني فعلا مش عايزة حاجه من وشه..


فضلت على الحال ده سنة بتنقل للدكاترة ومحدش عارف يشخص المرض ؟؟


وماكنش معانا فلوس كفايه نسافر بره..


ومع الايام بقيت بربط على راسي طرحة حتى في البيت مش بخلعها حتى وانا نايمة..


اللي صبرني في الفتره دي حب أهلي اللي يخلي اي حاجه في الدنيا تهون ..


لمدة سنه بابا بيجبلي الحلويات اللي بحبها يومياً 


وبيصر انزل معاه يفسحني ويدخلني سينما وماما بتعملي كل الاكل اللي بحبه واخويا بيجبلي وردة وهديه كل فترة..


بعدها لقيت احمد منزل صورته مع واحده تانيه في فرحه .. والناس بتباركلهم..شوفتها ابتسمت وحمدت ربنا..


وبقيت انزل لمستشفيات كتير وبتبرع ليهم من فلوسي 


بعد ما لقيت شغل جديد بمرتب أعلى..بقيت احس بمعاناه كل مريض واقعد افضفض معاهم ونضحك ونهزر ..


وبعدها اتعرفت على دكتور في مستشفى للسرطان 


والعلاقة اتطورت ما بينا وفعلا جالي البيت هوا واهله 


بعد ما حدد معاد مع بابا ..


ناس محترمين جدا وكان متفهم حالتي وبالعكس ماحسسنيش اني ناقصه حاجه عن اي بنت لانه كان بيحب روحي مش شكلي.. وحددنا بعدها معاد للفرح بعد خمس شهور..


ومع الايام صحيت من النوم وببص في المرايه وخلعت الطرحة اللي على راسي لقيت شعري بدأ يطلع ..


ما بقتش مصدقة نفسي فضلت اعيط من الفرحة ما قولتش لحد خالص بعدها بدات حواجبي تظهر ورموشي تطلع


بدأو في البيت يلاحظوا ده ويقوليلي ما تخلعي الطرحه وفعلا خلعتها في البيت..


وبقيت بحس في كل شعره بتطلع في راسي او في وشي اني بحقق انجاز واني هطير من الفرحة..


مع اني كنت بدات اتاقلم مع المرض بس لما شعري رجع فرحت جدا..نعمه واحده من نعم ربنا التي لاتعد ولا تحصى راحت مني لحكمه من ربنا ورجعهالي بمشيئه من عنده..


وبعد مرور ثلاثة أشهر شعري كان طويل وحواجبي ورموشي رجعوا وحاسه اني بقيت احلى من الاول وفضلت محافظه على المساعدات للمرضى بل وبالعكس زودتها اكتر من قبل كده ..


وأتجوزت بعدها وحياتي بقت أحسن بكتير..


جايز ربنا عمل كده عشان اعرف مين بيحبني بجد 


ومين بيحب حاجات زائفه فيا..


رغم المعاناه اللي مريت بيها زمان بس بحمد ربنا


انه خلاني عرفت مين يستاهلني وبيحبني بجد 


ومين كان خساره حتى أضيع ثانيه معاه..


تمت...

علقي ب عشر ملصقات ومتابعه هنا للمذيد من القصص الكامله

للتحميل البرنامج القصص اضغط هنا 👇👇👇

  1. (مكتبة المجد للقصص)

لاتنسي تقييمنا 

للتواصل 👇👇👇👇

يُمكنك الانضمام لقناتنا على التليجرام

  1.  (من هنا)

او متابعه علي الفيس الحساب الشخصي

 ماجد فادي

  1.  (من هنا)

او متابعه جروب الفيس

  1.  (من هنا)
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -