ستعجبك

رواية نور الفصل الثامن والتاسع الأخير بقلم هويدا زغلول

رواية نور الفصل الثامن والتاسع الأخير بقلم هويدا زغلول


رواية نور الفصل الثامن والتاسع الأخير بقلم هويدا زغلول 

نور /هو انتي ليه شر كده 


هبه /والله العظيم انا ما اقصد 


نور /حرام عليكي يابنتي انتي مؤذيه اوي مع ان الكل بيحبك 


هبه /ندمت علي اللي عملته 


نور /بعد اي عارفه لو ام ادهم حصل ليها حاجه انا هعمل


فيكي اي 


هبه /ارجوكي سامحني وخليكي جمبي انا اللي جيت 


وقولت ليكي انتي مكنتيش هتعرفي حاجه 


نور /وانتي فاكره كده بقي أن المفروض اسامحك علي 


اللي حصل ذنبه اي اخوكي الفضيحه اللي حصلت ليه 


لو جودي مش مهمه بالنسبه ليكي اخوكي كمان مش مهم 

.

والكل سمع صريخ من اوضه ام ادهم وجريت نور 


هبه /لا ارجوك يارب ميكنش حصل ليها حاجه والنبي 


انا ندامنه علي اللي حصل 

#نور 

الحلقه الثامنه 

بقلم هويدا زغلول


نور :ارجوكي متعمليش كده 


فرح :هو انا بمزاجك اقفلي اقفلي انا مش عايزه 


لعب عيال 


نور :مالك يا هبه 


هبه :مافيش حاجه 


نور :شكلك مخضوض اوي ليه كده 


هبه قولتك مافيش يا نور سبيني دلوقتي 


نور :طيب عمتو بتسال عليكي 


هبه :حاضر جايه 


نور :طيب بلاش تتاخري 


هبه :حاضر 


ناهد :تعالي جمبي يا جودي 


جودي :حاضر يا طنط 


ناهد :لا انا احب اسمع منك كلمه ماما ده بعد اذن مامتك 


طبعا 


الام :طبعا مش هتكون بنتك 


جودي : حاضر يا ماما 


ادهم :وانت شقتك هتكون فين يا عزت 


عزت :الشقه اللي هتخترها جودي في المكان اللي هي 


عايزه انا الحمد لله ربنا كرمني واقدر اجيب شقه 


في اي مكان 


الام :انا بعد اذن مامتك طبعا اتمني انكم تفضلوا معانا هنا 


عزت :انا بعتزر لحضرتك انا ليا شقه في بيت ولدي 


بس محبتش أن اسكن فيها وحابب يكون بينا بيتنا 


الخاص لوحدنا واكيد وقت ما هتعوزي جودي هتكون عندك 


جودي :مالك يا ماما 


ناهد :ابدا مافيش يا حبيبتي 


هبه :ممكن اخرج اقف في الجنينه 


ناهد :وهو ده وقته 


هبه :هكلم جلال 


عزت :اظن مش وقته 


ودخل احمد و فرح 


ادهم :اي ده انتو هنا ليه 


احمد :عايزك جوا دقيقه واحده 


ادهم :مبقاش فيه بينا كلام 


احمد :انا جاي اصلح غلطتي واستر علي بنت عمي 


ادهم :انت اتجننت انت بتقول اي 


فرح :برضه جودي بنت عمنا 


الام:هو فيه اي 


ادهم :اطلع برا احسنلك 


نور :انتو عايزين مشاكل 


احمد :مشاكل ليه انا ندمت علي اللي عملته 


الام : يفهمني فيه اي 


ادهم :مافيش حاجه يا ماما


احمد :امال مين دول 


عزت :انا عزت خطيب جودي 


احمد : هههههههههههه دفع ليك كام بقي ادهم علشان 


تشيل شيله مش شيلتك 


ادهم :اخرس واطلع برا 


احمد :،:انا غلطان أن جاي الم لحمك من الفضائح 


الام:فضائح اي يابني 


احمد :هو محدش قال ليكي أن بنتك كانت حامل مني 


ادهم :اخرس واطلع برا 


الام :انت كداب مين تعمل كده جودي جودي عمرها ما 


تعمل كده 


احمد :بيني وبينك الدكتور يجي ويكشف عليها 


الام. جودي انتي عملتي فينا كده 


ادهم :اقسم بالله لولا أنك ابن عمي كنت قتلتك دلوقتي 


احمد :لا لولا أنك خايف من الفضيحه مش اكتر 


ادهم :، لا مش فضيحه عادي مبقتش فارقه وطلع مسدس 


عزت :ادهم امسك اعصابك مينفعش كده وانت اطلع 


برا يلا ووقعت الام من عالكرسي 


ادهم وجودي/ماما وشالها ادهم و عزت والكل 


جري عالمستشفي 


نور :مالك يا هبه اهدي شويه جسمك كله بيترعش 


هبه :سامحني يا نور 


نور مش فاهمه كلامك 


هبه :انا اللي عملت كده 


نور:عملتي اي 


هبه :انا اللي اتصلت ب فرح وقولت ليها أننا رايحين نخطب


جودي 


نور :لا لا مش معقول تكوني انسانه 


هبه :والله العظيم حاولت اخليها متجيش بس مش عرفت 


نور /هو انتي ليه شر كده 


هبه /والله العظيم انا ما اقصد 


نور /حرام عليكي يابنتي انتي مؤذيه اوي مع ان الكل بيحبك 


هبه /ندمت علي اللي عملته 


نور /بعد اي عارفه لو ام ادهم حصل ليها حاجه انا هعمل


فيكي اي 


هبه /ارجوكي سامحني وخليكي جمبي انا اللي جيت 


وقولت ليكي انتي مكنتيش هتعرفي حاجه 


نور /وانتي فاكره كده بقي أن المفروض اسامحك علي 


اللي حصل ذنبه اي اخوكي الفضيحه اللي حصلت ليه 


لو جودي مش مهمه بالنسبه ليكي اخوكي كمان مش مهم 

.

والكل سمع صريخ من اوضه ام ادهم وجريت نور 


هبه /لا ارجوك يارب ميكنش حصل ليها حاجه والنبي 


انا ندامنه علي اللي حصل


ودخلت هبه وكانت جودي مرميه عالارض وبوقها معوج 


ومش قادره تتحرك 


نور :شيل قدامي يا ادهم 


ادهم :خليها تموت 


نور :مش وقته يا ادهم وشالها عزت وخرج بيها 


وفاقت ام ادهم 


ناهد :اخرج برا يا ادهم لو سمحت 


ادهم :ارجوكي ماما مش ناقصه اي كلام 


ناهد :لو سمحت عايزه مامتك اخرج برا 


ادهم :طيب اطمن عليها 


ناهد :,هتكون كويسه اختك ملهاش غيرك روك اطمن عليها 


ادهم :انتي اللي بتقولي كده 


ناهد :لو سمحت اخرج عايزه مامتك روح اطمن علي اختك 


ادهم : حاضر وقفلت الباب وراحت قعدت جنبها 


ناهد :انا عارفه انك مصدومه ولو مكانك انا ممكن اروح فيها 


ام ادهم :معقول بنتي اعمل كده 


ناهد لو فضلنا نفكر في اللي فات هنتعب 


ام ادهم :هو انتي بتتكلمي بهدوء كده ازاي وابنك كان 


عايز يتجوزها 


ناهد :وهيتجوزها 


ام ادهم :بعد اللي حصل ازاي 


ناهد :علشان بنتك كويسه هي اضحك عليها انما هي 


مش وحشه 


ام ادهم :ابن عمها يعمل كده انا مصدومه 


ناهد :متتصدمش بيحصل والله بس لازم تفوقي 


علشان خاطر ابنك 


ام ادهم:مالو ابني 


ناهد:حالف يقتله ارجوكي انتي اللي لازم تخرجيهم 


من اللي هما فيه 


ام ادهم :وانا مين يخرجني انا مصدومه 


ناهد:انا لسه عايزه بنتك لابني ولازم الموضوع ده يخلص 


قبل ما يكون فيه دم 


ام ادهم:انا مش عارفه اقولك ايه 


ناهد :تقولي انك موافقه أن ابني يخطب بنتك 


ام ادهم :هو انا اطول 


ناهد :طبعا ده انتي ست الكل 


وفي اوضه جودي


الدكتور :صدمه عصبيه 


نور : يعني هتكون كويسه 


الدكتور: باذن الله هتكون كويسه المهم الحاله النفسيه 


نور. جودي الف سلامه عليكي يا حبيبتي وهبه كانت وافقه 


بعيد خايفه تقرب 


عزت :انتي تعرفي شركه احمد دي فين 


نور :عايزها ليه


عزت :انتي عارفه أن انا عاقل بس عايز العنوان 


نور :مش ناقصين مشاكل 


عزت :قولتك متخافيش 


نور : حاضر هديك العنوان وراح فعلا عزت عند احمد 


السكرتيره :في واحد برا اسمه عزت عايز حضرتك 


احمد :بسرعه كده خلي يدخل هههههههههههه 


ودخل عزت وقفل الباب بالمفتاح 


احمد :ده اسمه اي بقي 


عزت :هتعرف دلوقتي 


#نور

#الحلقه الاخيره 

#بقلم هويدا زغلول


احمد :ده أنت جري اوي جاي تعمل كده 


في شركتي 


عزت :انت عايز اي من جودي 


احمد :مشكلتي مش معاه جودي مشكلتي معاه اخوها


عزت :اه وبعدين 


احمد :يعني انا مش هسيب العيله دي الا لما ادمرها


عزت :ليه انتو أهل 


احمد :كانو السبب في اشهار افلسنا 


عزت :ازاي وانتو كنتوا يعتبر عايشين مع بعض 


احمد :لا هما كانو وخدين أخواتي البنات كنوع من العطف


عليهم بالنسبه ان الفيلا بتعتهم هي فيلا العيله 


ومينفعش يعيشوا برا 


عزت :انت انسان مريض وعالفكره النمره اللي عملتها 


ولا غيرت اي شي لاني كده كده هتجوز جودي 


احمد :معندكش كرامه أنك تتجوز واحده كانت في 


حضن راجل تاني 


عزت :هو فين الراجل ده انت شايف نفسك راجل 


احمد :انت بتغلط فيا 


عزت :مقدرش والله انا فعلا بوصفك لانك مش راجل 


الراجل اللي يحافظ علي بنت حبته مابالك بقي البنت دي 


تبقي بنت عمه شرفه اللي لازم يصونه فلوس اي اللي تعمل 


علشانها كده بسم الله مشاء الله قدرت تكبر نفسك 


في وقت قليل وبقيت  كبير في السوق بس السواد كان 


لسه في قلبك الإنسان الناجح اللي يقع ويقدر يقوم 


تاني علي رجله مش يعمل اللي انت بتعمله ده


بوص يا احمد انا مش جاي اديك حكم انا جاي اقولك 


كلمه واحده بس انت مش لو اذيت جودي اقسم بربي 


لو بصيت ليها بس متعرفش انا هعمل فيك اي ولو حابب


تشوف جرب بص ليها 


احمد :انت عارف انا مين يلا 


عزت :لا انت متعرفش انا اللي مين اقسم بالله ليكون 


اخر يوم في عمرك ل وفكرت تعمل حاجه تاني 

.

وأحمد ربنا أن ادهم مش فكر يقتلك ابعد عننا مفهوم وخرج 


ودخلت فرح 


فرح :جاي هنا ليه ده 


احمد :اطلعي برا 


فرح :مش طلبت ليه البوليس ليه 


احمد :بس بقي حرام عليكي انتي اي شيطان ده خلاني 


مليش لازمه 


فرح :يعني اي هتسكت 


احمد : قولتك برا يا فرح 


فرح :وفلوسنا 


احمد :ناقصك اي محتاجه اي 


فرح :محتاجه ابويا اللي مات قهر بسبب اللي عمك عملوا 


فينا محتاجه ارجع كل حاجه راحت مننا 


احمد :واللي انا عملته في بنت عمي 


فرح :اوعي تقول انك ندمان 


احمد :ايوه ندمان علشان لو.حد عمل عليكي انا كنت


اقتله 


فرح :انا مش مصدقه انك كده 


احمد :احنا بقينا شياطين بجد وحسبي الله ونعم الوكيل


فرح :معقول كلام الواد ده اثر فيك كده 


احمد :لا خلاني اشوف نفسي صغير أوي لما الغريب 


بيحاول يحافظ علي بنت عمي وانا كنت عايز ادمرها 


في المستشفي 


نور :عزت راح فين 


ادهم :مش عارف 


نور ؛انا خايفه عليه اوي 


ادهم انا راي عزت يمشي احسن 


نور :انا عارفه أبن عمتي عمره ما هيعمل كده


ادهم :انا مش عايز فضائح 


نور :مافيش فضائح وبكره تشوف 


ادهم :متعرفيش احمد ده ممكن يعمل اي 


نور :ولا هيعمل حاجه 


ادهم :ازاي بس 


عزت :زي ما قالت كده انسي كل حاجه راحت 


ادهم :انت كنت فين 


عزت :بعدين بقي عايز اطمن علي خطيبتي 


ادهم : عزت انا عايز اتكلم معاك في موضوع 


عزت :انسي اي كلام بقي عايزين نفرح ودخل لجودي 


عزت :جودي ارجوكي انا محتاجك جمبي لازم تقومي 


وجودي كانت عامله تعيط وهو يكلمها انا بحبك وخلاص 


لو حد فكر يبصلك تاني اقسم بالله ما هسيبه عايش 


يوم واحد علي وجه الارض انتي خلاص هتكوني مراتي 


حبيبتي ودخلت الام عالكرسي 


عزت :ماما أنتي كويسه 


الام :اه بخير وجايه اطمن علي بنتي 


عزت :قومي بقي حرام عليكي 


الام :بطلي عياط يا جودي وحطي عزت في عينيكي 


انتي لو لفتي الدنيا كلها عمرك ما هتلاقي زيه


نور :كفايه نكد بقي والحمد لله انها جت علي قد كده 


ادهم :يلا بقي نخرج من هنا 


هبه :ايوه صح انا زهقت من المستشفي دي 


نور :بعد اذنك 


هبه :عايزكي برا معلش 


نور :وانا لا 


هبه : ارجوكي يا نور اسمعني وخرجت 


نور :نعم 


هبه :،انا ندمانه والله 


نور :بعد اي افرضي كان حصل ليها حاجه انتي اي شيطانه


هبه :والله العظيم انا عايزه اموت نفسي علي اللي عملته 


نور :ربنا يهديكي علي نفسك والحمد لله لعبتك فشلت 


هبه :والله قبل ما يحصل اللي حصل انا جيت وقولت ليكي 


نور :ماشي يا هبه 


هبه :يعني مش زعلانه مني 


نور :مش هقول حاجه 


هبه :لا مش عايزكي تزعلي مني 


نور :خلاص يا هبه بس ياريت تتغيري


هبه:اكيد والله وبعد شهر من العلاج الطبيعي جودي بقت


كويسه وكانو بيجهزو لفرح جودي ونور اللي كانو في 


الفيلا عند ادهم وفرح اتجوزت واحد عرفي وأخوها عرف


جالو صدمه نفسيه لانه كان عارف ان انتقام ربنا 


هيحصل هيحصل وهو اللي عاش في فضيحه أخته 


اللي هربت مع راجل اكبر منها ب٢٠سنه علشان الفلوس 


وادهم خلف من نور بنت وعاشت جودي مع عزت وهبه 


اتجوزت جلال وبقت بتحبه اوي 

تمت 


شيماء :قصدك اي يا شيخ اللي عملت العمل 


الشيخ :ابنك مكنش هو اللي مقصود اللي كان مقصود جوزك 


شيماء :انت بتقول اي وجوزها عارف كده 


الشيخ :للاسف ايوه عارف لان هو اللي شرب الولد


شيماء :طيب اعمل اي دلوقتي انا خايفه علي ابني 


فعلا يحصل ليه حاجه 


الشيخ : ابنك ده مش ابن جوزك صح 


شيماء :لا ابنه بنتي اللي مش بنته 


الشيخ :كنتي متجوزه قبل جوزك 


شيماء :ايوه كنت متجوزه اخو الكبير الله يرحمه ومات 


وهما صممه أن اتجوز اخو بعد ما مات بس ده ابن جوزي 


وبعدها الباب خبط ......

جزء من القصه الواقعيه سلفتي المعلونه مين متابع

رواية سلفتي الملعونه كاملة بجميع الفصوال  من هنا

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -