ستعجبك

رواية سلفتي الملعونه الفصل الأخير بقلم هويدا زغلول

 المجد للقصص والحكايات رواية سلفتي الملعونه الفصل الأخير بقلم هويدا زغلول 

رواية سلفتي الملعونه الفصل الأخير بقلم هويدا زغلول


#سلفتي الملعونه 

#الحلقه الاخيره 

#بقلم هويدا زغلول

الدجال :انت عملت اي


يحيي :عملت اللي كان لازم يحصل من زمان 


الدجال :اتفضل شيلها من هنا وامشي وانا هعمل نفسي


ماشوفتش حاجه يلا غور من هنا 


يحيي :والموضوع كده يخلص انت كمان لازم تاخد 


نصيبك 


الدجال :بقولك اي انت مش قدي اناقادر انتقم منك 


يحيي :سامع الصوت ده انابلغت عنكم اصلا 


الدجال :اي انت مجنون صح ودخل البوليس وقبض عليهم 


الظابط :مين اللي عمل فيها كده 


يحيي :انا 


الظابط :طيب وليه كده مش جيت وبلغتنا 


يحيي :عرفت أن هي اللي قتلت امي 


الظابط:طيب اتفضل معايا وقبض عليهم وكلم يحيي 


اخو في التلفون 


احمد :نعم عايز اي 


يحيي :انا خلصت من سماح 


احمد :عملت اي يا مجنون 


يحيي :انا عايزك تيجي ليا في القسم 


احمد :حاضر جايلك 


شيماء :فيه اي


احمد :يحيي في القسم 


شيماء :ينهار ابيض 


احمد :انا رايح ليه 


شيماء :استني هاجي معاك وراحت عالقسم 


يحيي :انا عايزك تسامحني 


احمد :ليه عملت كده


يحيي :انا مش عارف كنت ساكت ليها ليه 


احمد :تودي نفسك في داهيه 


يحيي :كان لازم تموت 


احمد :كنت قادر تخلص منها بس بالقانون


يحيي :مافيش وقت ده مفتاح شقتي الاوضه اللي في 


وش الحمام دي مقفوله ب ٤اقفال اتصرف وافتحها 


احمد :والاوضه دي فيها أي 


يحيي :معرفش اخلص من اللي فيها بس مش لوحدك 


لازم تاخد شيخ معاك يكون فاهم هو هيعمل اي 


مش عايز حد يتاذي بسببي تاني 


احمد :وانت ليه معملتش كده 


يحيي :هتصدقني لو اقولك أن كنت ماشي بكلمها 


معرفش السبب اي كانت عامله ليا حاجه مقدرش اقولها لا


موت امك كان بسببها 


شيماء :كنا حاسين بكده 


احمد :امك السبب أنها دخلت شيطانه دي البيت 


شيماء :ربنا يرحمها ويغفر لها 


احمد :المهم انا هقوم ليك محامي 


شيماء :اه انت لازم تخرج 


يحيي :مش بفكر في نفسي قد ما بفكر أن محدش 


يتاذي بسببي 


احمد :انت ملكش ذنب غير انك سمعت كلام امك 


يحيي :الله يسامحها بقي المهم روح انت البيت واعمل اللي 


قولت عليه 


احمد :الراجل ده عامل يبص ليك اوي ليه كده 


يحيي :مهو ده الدجال اللي كانت بتسمع كلامه 


احمد :وانت عرفت منين 


يحيي:مشيت وراها 


العسكري :يلا حضرت الظابط عايزك 


يحيي :الاوضه يا احمد اتصرف فيها 


احمد : حاضر خليك في نفسك بس 


وراح احمد ومراته والشيخ محمد الشقه 


شيماء : الاوضه خراج منها رايحه وحشه اوي 


احمد :,اه فعلا 


الشيخ محمد :ابعدوا انتو شويه وكسر القفل وكانت 


الصدمه الاوضه كلها قطط ميته 


شيماء. لا أي ده 


احمد :خليكي برا والاوضه كان حطيتنها كلها دم 


الشيخ محمد:اعواذوا بالله دي كانت شر ماشي 


علي الارض 


شيماء :طيب الأعمال اللي هي عاملها دي ينفع تتفك 


الشيخ محمد:اكيد مش هنعرف كل الناس اللي عملت 


ليهم اعمال وكان بيقرا قران في الاوضه وفتح شببكها 


اللي كانت قفالهم ب خشب علشان الشمس متدخلش فيها 


احمد :البيت ده بقي صعب أن الواحد يقعد فيه 


الشيخ محمد:البيت هيكون كويس ب القران الصلاه فيه 


احمد :انا مش فاهم ازاي كنا قاعدين في البيت ده 


وكل الأعمال دي بتتعمل فيه 


الشيخ محمد:الحمد لله انها جت علي قد كده المهم الاوضه 


دي يكون فيها قران دائما وفعلا عملوا كده بس قصر 


السحر كان لسه موجود في يحيي لدرجه ان قتل نفسه 


وهو في السجن ومحدش غرف عملها ازاي وأحمد حاول 


إنه يرجع شهد بس هي رفضت وعاش مع شيماء في البيت 


وهي خلفت ولد احمد سماه يحيي علي اسم اخو 


تمت

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -