ستعجبك

رواية سلفتي الملعونه الفصل الخامس والسادس بقلم هويدا زغلول

 المجد للقصص والحكايات 

رواية سلفتي الملعونه 

الفصل الخامس والسادس 

بقلم هويدا زغلول 

رواية سلفتي الملعونه الفصل الخامس والسادس بقلم هويدا زغلول

#سلفتي المعلونه 

#الحلقه الخامسه

#بقلم هويدا زغلول

وجريت اتصلت ب احمد 


احمد :الو ايوه يا شيماء 


شيماء : الحقني بسرعه يا احمد


احمد : ايه في ايه مالك


شيماء : شهد تعبانه قوي يا احمد


احمد : ما لها حصل لها ايه


شيماء : وهو ده وقته لو سمحت تعال بسرعه


احمد : ماشي انا جاي في الطريق


وجه الدكتور 


سماح : هي كلت ايه عندك


شيماء : والله ما اكلت يدوب وقف سلمت على ومشيت


سماح : مش باين


الدكتور :الحمد لله معندهاش حاجه 


احمد : امال ايه اللي حصل ده


الدكتور:شكلها لخبطت في الاكل بس بس هي تمام 


شيماء : الحمد لله ربنا يطمنك عليها


سماح : اول مره اشوف واحده بتحب ضرتهاقوي كده


شيماء : هو انت عايزه ايه يا سماح


سماح: عايزه اطلع شقتي يلا يا يحيى


يحيي : الف سلامه على مراتك يا احمد


احمد : الله يسلمك وطلع يحيى ومراته الشقه


شيماء : مالك يا احمد بتبصلي كده ليه


احمد : شهد كانت عندك بتعمل ايه


شيماء : عادي يعني بتطمئن على ماما


احمد : ولو عايزه تطمن على ماما تطمن كانت ولا من سماح


شيماء : سماح اسلوبها وحش وهي مش بتحب تتكلم معها


احمد : مش مصدقك يا شيماء


شيماء : براحتك يا احمد انا داخله اعمل حاجه دافئه ل شهد


احمد : كمان حاجه دافيه مش باقول لك ربنا يستر


شيماء : هو انت عايز مشاكل وخلاص


احمد : لا اللي عايزه اعرفه


شهد : اه ياني مش قادره تعبانه انا طالع شقتي


شيماء : خليكي مرتاحه جوايا بنتي


شهد : لا عايزه ارتاح في اوضتي


شيماء : طيب تعالي اطلعك


شهد : ربنا يخليكي يا شيماء


وطلعت شيماء وشهد 


شيماء : مش عارفه حاسه ان انا خايفه من اللي اسمها سماح دي


شهد : وانا كمان وحاسه أن تعبي النهارده بسببها


شيماء : لا الحق يتقال الدكتور قال انك لخبطت في الاكل


شهد : لا من ساعه ما اكلت من عندها وانا تعبانه كده


شيماء : طيب هو انت قلت لها انك نازله عندي


شهد : لا طبعا ما قلتش


شيماء : طيب هتعمل فيكي كده ليه


شهد : مش عارفه والله يا شيماء انا هنام شويه لاني 


تعبانه جدا 


شيماء :ارتاحي طيب 


احمد:شيماء انزلي تحت علشان ابويا جه 


شيماء :معقول جه من السفر ده محضرش دفنه ابنه 


احمد :مش عايز كلامك ده قدام امي ماما تعبانه 


مش ناقصه 


شهد :شيماء نصيحه مني خدي بالك من نفسك


شيماء :ربنا يستر والكل نزل 

 {كن ضمن فريق الموقع }

سماح :حمد لله علي السلامه يا جوز خالتي 


توفيق :الله يسلمك امال فين سناء 


احمد :تعبانه شويه ويحيي وخدها عندو 


توفيق : مش قادر اصدق ان ابني محمد مات 


شيماء :الاعمار ب يدي الله هدي نفسك يا عمي 


توفيق :فين رامي وسهام 


شيماء :نايمين فوق ياعمي 


توفيق :امال مراتك فين يا احمد 


سماح : هههههههههههه مهي وافقه اهي 


توفيق :انا بقول مرات احمد 


احمد :انا اتجوزت شيماء 


توفيق :مرات اخوك 


احمد :الله يرحمه 


توفيق :ده كلام امك صح 


احمد :بابا مش وقته 


توفيق :انا مش عارف الست دي هتعقل أمتي 


احمد :واي الغلط يابابا 


توفيق :ماشي يا سناء تعالي عايزك يا احمد 


احمد :تحت امرك ودخل الاوضه 


سماح :تفتكري عايزه ليه 


شيماء :بعد اذنك علشان مش بحب ادخل نفسي


في اللي مليش فيه 


وفي اوضه توفيق 


احمد : تحت امرك يا بابا


توفيق : روح هات المحامي


احمد : حضرتك عايز المحامي ليه


توفيق : انا هاكتب الشقه دي باسم رامي وسهام 


احمد : طيب ليه هتعمل كده


توفيق : اعمل اللي قلت لك عليه مش هي بتتجوز بمزاجهها


احمد : انت كده هتعمل مشاكل كبيره بيني وبين يحيى


توفيق : وهو انت ما لك اصلا هي الشقه باسمك


احمد : بس باسم اولادي مش ولاد محمد ولادي برضه 


توفيق : هتسمع اللي قلت لك عليه ولا لا


احمد :حاضر وفعلا جه وسبحان الله قدرت سناء تنزل 


وهي تعبانه 


سناء : المحامي كان بيعمل ايه هنا يا توفيق


توفيق : الله يسلمك يا حبيبتي اه مشوار كان صعب


سناء : رد عليا لو سمحت


توفيق : اكيد بنت اختك اللي قالت لك ان المحامي هنا قالت


 كان هنا ليه


سناء : وهو انت ازاي تعمل كده


توفيق : باطمن حق عيال ابني


سناء : وهو يحيى مش ابنك


توفيق : احمد كمان ابني وما تكلمش


سناء : طبعا مش هيتكلم مش ليه مصلحه


توفيق : هو انت بتقولي ايه


احمد : مصلحه ايه يا امي


توفيق : بدل ما يكون ديك شقه ليه ثلاث شقق


احمد : انا ماليش اللي شقه واحده شقتي مع شهد


سناء : انت لازم ترجع في القرار اللي انت اخذته ده


توفيق : انا اسبوعين ومسافر


سناء : وايه اللي جابك


توفيق : ما تخلنيش قبل ما امشي ارمي عليك من الطلاق


سناء : اعملها يا توفيق ووريني


احمد : يا امي اهدي بس هو انت مش كنت تعبانه ومش


 قادره تقومي من السرير


سناء :اخرس انت وملكش دعوه بيا


احمد :هو انا ذنبي اي كل ده علشان يحيي


سناء :ايوه علشان يحيي انا بكرهك اطلع برا 🥺🥺


#سلفتي الملعونه 

#الحلقه السادسه 

#بقلم هويدا زغلول

توفيق :انتي بتقولي اي 


احمد :بتقول الحقيقه اللي في قلبها


سناء :انت لازم ترجع عن قرارك ده 


سماح :اهدي بس يا ماما أنتي تعبانه 


توفيق :كل وحده تطلع شقتها 


شهد :تعالي يا شيماء 


احمد :وانا طالع 


توفيق :اقعد هنا عايزك وانت كمان يا يحيي 


سناء :انت راجل مفتري 


توفيق :انا مش هسمح ليكي تفرقي بين عيالي 


سناء :ودول كمان عيالي 


توفيق :انا بضمن حق عيال محمد 


سناء :مالهم عيال محمد انا خليت يربيهم 


توفيق :كل حاجه بمزاجك انتي وبرضه صممتي 


إن يحيي يتجوز سماح انتي ناسيه زمان انك كنتي 


عايزه تجوزيها لمحمد الله يرحمه 


سناء :واي الغلط أن بختار لابني وحده صالحه 


توفيق :مين دي اللي صالحه سماح 


سناء :بقولك اي انت هتنسي الموضوع الاساسي


احمد :انا مستغرب اللي انتي فيه انتي كنتي تعبانه 


جدا ودلوقتي علشان الشقه اللي مليش اي مصلحه 


فيها بقيتي كويسه 


سناء :انت عايزني اموت 


احمد :انا قولت كده 


يحيي :انا ساكت من بدري بس شايف أن الشقه دي 


مينفعش تكون ملك عيال محمد لوحدهم 


توفيق : وانا قولت 


يحيي :قولت قرار ظلم 


توفيق :اخرس 


سناء :يلا بينا يا يحيي 


توفيق :رايحه فين 


سناء :طالعه شقه ابني 


توفيق :لو خرجتي من هنا هتكوني طالق 


سناء.:وانت فاكر أن ممكن ازعل عليك في داهيه 


احمد :معلش انا مش عارف هي عامله ليه كده 


توفيق :امك عالطول كده امال انا هربان منها ليه 


اسمع يابني ده مال يتمي اوعي تيجي عليهم 


احمد :وانت عارف عني كده يا حاج 


توفيق :الله يرحمك يا محمد اوعي تيجي علي شيماء 


البت دي طيبه والله 


احمد :عارف ولله يا حاج 


توفيق :وفي نفس الوقت اوعي تظلم شهد 


احمد :من غير ما تقول بس انت ناوي تعمل اي 


توفيق :كل اللي بفكر فيه ان اخليك انت واخوك ايد 


واحده اوعوا تخسروا بعض 


احمد :عن نفسي عمري ما هخسر اخويا والله 


وعالسلم 


شهد :يوم ما يجي عمي يحصل البالاوي دي 


شيماء :تعالي ندخل الشقه ونتكلم 


شهد :رايحه فين 


سماح :داخله معاكم 


شيماء :معلش اصل احنا اتنين ضراير ونمسك في بعض 


دلوقتي مينفعش تيجي معانا وقفلت الشقه 


شهد :يخربيت عقلك 


شيماء :حماتك وحشه بس انهارده كانت بتتكلم بطريقه 


غريبه اوي حاسه ان البت دي سخنتها 


شهد :منها لله والله بجد صعب عليا احمد اوي


شيماء : وانا كمان والله يابنتي انا ما عايزه حاجه 


شهد :عالفكره انا مش شيغلني والله اللي حصل 


الحمد لله انا راضيه أن عندي شقه وخالص 


شيماء :هو ينفع أسألك سؤال


شهد:اتفضلي 


شيماء :هو انتي ازاي موافقه أن احمد يتجوز عليكي 


شهد :وليه بقي كده 


شيماء :مستغربه والله باللي حصل 


شهد :بوصي انا الحمد لله مش محتاجه فلوس وانتي 


شيفاه اهلي عاملين ازاي بس اما عمري ما حسيت 


إن احمد بيحبني ولله فعادي بقي وجودو في الشقه 


لوحدو زي وجودو مع وحده تانيه 


شيماء :مش فكرتي هو ليه بعيد عنك 


شهد : هههههههههههه اي يا ضرتي عايزه تخلي يحبني 


مش يمكن لو حبني اخلي يطلقك


شيماء :احمد كويس وابن ناس والله انا مش عايزه 


غير اني اربي عيالي 


شهد :يعني انتي مش بتحبي احمد 


شيماء :عايزه الحقيقه ولا الكدب


شهد :طبعا الحقيقه 


شيماء :الاول لا دلوقتي حبه لعيالي مخلني مرتاحه 


لوجوده معايا 


شهد:بت أنا شكلي هحبك ولا اي 


شيماء:معقول يا سعدي لو حبتني 


شهد :بجد انتي طيبه اوي 


شيماء :هقولك بقي نعمل اي علشان احمد يحس بيكي 


وفي شقه يحيي


سناء :انا مخنوقه اوي 


سماح :اهدي يا ماما ليحصلك حاجه 


يحيي :يا امي مش فارق معايا الشقه 


سماح :بس برضه اشمعنا عيال محمد


سناء :والله لو حصلت لكتب كل حاجه ب اسمك 


سماح :بس انتي بتقولي بابا عايز يطلقك 


سناء :يعملها كده 


سماح :اسمعي كلامي يا خالتي والله ما هتخسري حاجه 


سناء :اعمل اي 


وفي شقه توفيق 


شيماء :بابا انت فين 


توفيق :تعالي يا حبيبتي


شيماء :اعملك حاجه تكلها 


توفيق :تسلم ايدك يا قلبي 


شيماء : حاضر هعملك ودخلت المطبخ وكان موبيلها بيرن 


رقم غريب 


شيماء :الو مين 


الرقم الغريب:معقول نسيتي انا مين 


شيماء :نعم إنت هتهزر 


الرقم الغريب :شيماء معقول نسيتي اللي كان بيحبك 


شيماء :انت حيوان وقفلت السكه 


سماح :بتتخانقي مع مين 


شيماء :وانتي مالك عايزه اي 


سماح :تحبي اساعدك 


شيماء :نعم لا شكرا 


سماح: برحتك وخرجت اي ده احمد انت هنا 


احمد :نعم خير فيه حاجه ه


سماح :امال شيماء بتكلم مين جوا ده اول ما شفتني 


لقيتها بتقول الو ايوه يا احمد ازاي وانت موجود 


احمد :اه منا طالع بمنظرين ودخل المطبخ


شيماء :هتاكل مع بابا 


احمد :لا وانا داخل كنتي بتكلمي حد


شيماء :دلوقتي لا وندهت عليها شهد 


شهد :كلمي بابا يا شيماء 


شيماء : حاضر اوعي كده وخرجت ومسك الفون 


وطلع الرقم واتصل بيه 


الرقم الغريب:اي يا حبي اللي جنبك مشي 🙄🙄


يتبع 


  1. الفصل السابع

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -