ستعجبك

رواية بنت الأصول الفصل السادس بقلم عمر يحيي

 المجد للقصص والحكايات 

رواية بنت الأصول 

#البارت__السادس

المجد للقصص والحكايات






نكمل كلامنا 


الاب

مافيش يابني انا بتكلم على المنافسة بالشغل يعنى ....


علي

اها طيب تصبحوا على خير بقا عشان تعبان اوي النهاردة .....


الاب 

وانتا من اهل الخير يابني .....



تاني يوم 

أحمد صحي من نومه دخل حمامه واخد دوش ولبس ونزل عشان يروح الشركة .....

صباح الخير ياماما .....


الأم 

صباح النور ياحبيبي ..... تعالا افطر يالا محضرالك احلى فطار .....


أحمد 

حاضر ياماما ..... دادة لو سمحتي فنجان قهوة مظبوط .....


دادة

حاضر يا بني حالا يكون قدامك .....


الأم

افطر الاول ياقلب امك وبعدين اشرب قهوتك .....


أحمد

تمام ياماما اكيد هفطر ...... ده حتى انا جعان اهوو .....


الام 

بالهنا ياحبيبي ..... المهم انتا عامل ايه دلوقتي مش احسن شوية ياحبيبي ..... ؟


أحمد 

الحمدلله بخير ياماما ..... ماتقلقيش عليا انا كويس ....


الأم 

يارب دايما كويس يا حبيبي .....



وفي أحد الفيلل الفخمة يشرق الصباح .....

صباح الخير .....

صباح النور .....


الام

ايه يابني مش ناوي تتزوج وتفرحني بيك .....


الابن

اكيد ي ماما هفرحك بيا قريب ان شاء الله .....


الاب

مش لما تفلح في شغلك الاول .... وبعده تبقى تفكر في الجواز .....


الابن

يوووه ..... انتا دايما كده مابيعجبكش اي حاجة بعملها ومش طايقني خالص ..... انا سايبهالكم وخارج قرفتوني .....


الام 

في ايه يا يا ماهر ما براحة على الواد شوية ده الحيلة .....


الاب

حيلة ايه ياختي ..... جته حل وسطه اللي ما نافع في حاجة خالص ..... مش فالح غير في السهر والمسخرة .....

ومابيغيرش من أخته اللي شايلة شغل الشركة كله .....


الام

يووه ،،،،،، بكرة يعقل لما يتجوز .....


الاب

يعقل لما يتزوج ؟ ..... ودي مين المجنونة اللي ترضى بواحد فاشل زي ابنك ..... ؟؟


الأم 

بص انا حاسة انه هدى بنت السيد منصور عجباه ...... لانه من وقت ماشافها في حفلة عيد ميلادها وهو ما بطلش كلام عنها .....


الاب

انتي قصدك على هدى بعينها .....


الام

ايوا هي يارب تبقى من نصيبه بقا .....


الاب

ياشيخة حرام عليكي انتي عايزة البنت تعيش تعيسة مع واحد فاشل زي ابنك اللي عمره ما هينفع بحاجة ...... صدقيني بتنفخي في قربة فاضية .....

     (للنشر والإعلان والتواصل معنا)

                (اضغط هنا)

الام

ياخويا وافق انتا ومالكش دعوة ..... اكيد هيتصلح حاله بعد الجواز .....


الاب

يارب خير ان شاء الله ..... طيب وهو لمحلها ولا اتكلم معاها في حاجة ..... عشان اعرف حتى ألمح لابوها .....


الأم

لا طبعا ..... بس اصبر شوية لما عادل هو اللي يجس نبضها الاول ..... وبعدين الموضوع يبقى رسمي ......



الاب 

حاضر ياستي لما اشوف اخرتها معاكوا ......


عند هدى بالفيلا ..... صحيت من نومها فرحانة ونشيطة جدا ..... اخدت شاور ولبست ونزلت تحت .....


هدى

صباح الخير يا أحلى بابا وماما بالكون ..... صباح الخير ياعلوة .....


الاب والام بصوت واحد ..... صباح الخير ياقلب بابا وماما .....


علي

صباح الخير يا اجمل هدهد بالدنيا ..... ايه ياعم الجميل الروقان اللي انتا فيه ده ..... احكيلنا ياقمر فرحان ومظقطط اوي ليه كده من امبارح .....


هدى

ياااه عليك ..... تموت لو ما رخمتش ..... يخربييييتك? ......


الام والاب

بس ياعلي بطل رخامة ..... سيب اختك تفطر دي عندها شغل كتير النهاردة .....


علي

خلاص خلاص افطري ياختي وخلصينا علشان اتاخرنا .....


هدى

طيب يارخم هفطر بسرعة اهو .....


الام

على مهلك يابنتي افطري براحتك الدنيا ما طارتش .....


هدى

تسلميلي ياست الكل ياحلي ماما بالدنيا ..... واحلى بوسة للقمرر بتاعنا اممممواه ? .....


الاب

وانا ماليش نصيب في الدلع ده كله? ??? .....


هدى 

وده معقول يابو علوة ..... ده انتا نوارتنا ياباشا ..... وادي بوسة ل سي بابا ..... اممممواااه ?? .....


علي و هدى

طيب يالا سلام بقا ??? .....



عند احمد بالشركة اللي طبعا احمد وعلي هم اصحابها والشركاء في تكبيرها ..... اما شركة هدى تابعة لباباها .....


أحمد 

اتصل على هدى 

الووو .... هدى : عايزك في موضوع مهم .....


هدى

موضوع ايه ده يا احمد .....


احمد 

هاقولك لما نتقابل .....


هدى

تمام ماشي بعد العصر كده ..... 


احمد

خلاص هاشوفك بعد الشغل في نفس المكان ماشي يا هدهد .....


هدهد 

ماشي سلام يا .....


احمد

سلام ايه استني ..... انتي كنتي هتقولي حاجة يا اييه .....


هدى

ايه خير يا احمد .....


أحمد 

خير اكيد طبعا ..... بس كنت عاوز اقولك حاجة .....


هدى 

حاجة ايه ..... هو فيه يا احمد .....


أحمد 

بت يا هدى .... بحبك .....


هدى

بخجل وكسوف ووشها قلب الوان وهي بتتكلم بالفون ..... طيب ماشي يا أحمد .....


أحمد 

نعم ياختي ده ايه هو ده ..... ماشي ايه ياعنيا ?? .....


هدى 

اومال عايز ايه بس ? .....


أحمد 

مش هنقفل ولا هسيبك غير لما تقوليها ..... قال ماشي قال .....


هدى

يوووه كل مرة كده تحرجني وتكسفني .... طب ما انا والله كمان بحبك ..... سلام بقا عندي شغل كتير ياحمد .....


بحبك يا احمرر انتا ..... هسيبك بالوقت يالا سلام ياقلب احمد .....


هدى

الواد ده مجنون ولا ايه ..... عرف منين ان وشي احمر ..... جالي منين ده ياربي ده شقلبلي حياتي ومش عارفة اركز بشغلي زي الاول ☺️?.....




نكمل ..... في الشركة عند هدى ..... الباب خبط 

هدى

ادخل ..... اتفضل تعالا يا عم .... بص في اجتماع بعد ربع ساعة انتا نسيته ولا ايه .....


الشخص

لا ما نسيتش يا هدى ..... بس كنت بخلص التقارير اللي هنقدمها في الاجتماع .....


هدى

طيب يالا بينا علشان ما نتاخرش عليهم .....


الشخص

يالا ..... بس لحظة .... بقولك ايه يا آنسة هدى عاوز اسألك عن حاجة ..... بس ماتفهمنيش غلط .....


هدى

اسأل يا عم واخلص 


الشخص

انا شايف انك متغيرة اليومين دول .....


هدى

متغيرة ازاي يعني .....


الشخص

يعنى شايفك منورة وسرحانة علطول تقريبا .....


هدى

هقولك بس لما نخلص الاجتماع ..... لأن انتا عارف اني بعتبرك زي علي صح ولا لا يا شادي .....


هو 

زي علي اممممم ..... ااااه ...... طيب ماشي تمام .....


هدى 

مالك يا شادي فيه ايه ..... ؟


شادي 

لا مافيش يا هدى .....





خلصت هدي الاجتماع فلاحظت انها اتأخرت عالميعاد ..... وخرجت بسرعة قبل ما تحكي اي حاجة ل شادي بعد ما وعدته تجاوبه على سؤاله .....


أحمد 

الووو ..... ايوا يا هدي انتي فين ..... ؟


هدى

انا بالطريق يا أحمد .....


أحمد 

طيب توصلي بالسلامة ياقلبي انا منتظرك في نفس المكان اللي بنتقابل فيه .....


هدى

حاضر ياحمودة جاية أهووو .....

ووصلت هدى لعند احمد ..... وكان قاعد مستنيها بالكافيه ..... خير يا احمد في ايه ..... قلقتني .....


أحمد

خير ياقلبي ماتقلقيش ..... اقعدي بس الاول وهاقولك كل حاجة ..... بس على فكرة انتي حشتيني اوي اوي ....


هدى 

بخجل وانتا كمان وحشتني .... هاه يالا قول في ايه .....


أحمد

هدى بصي من الاخر كده ومن غير مقدمات انا بحبك وعايز اتزوجك على سنة الله ورسوله...... وعايز اعرف رايك بالوقت حالا هاااه .....


هدى

مبلمة وبؤقها مفتوح? ? ..... هااااه انتا قولت ايه? ? .....

؟


يا ترى مين الشخص ده اللي معاها بالشغل وايه حكايته وليه بيسالها كده عاوزها ..... وايه قصة حازم ده اللي بينافس احمد ومين شركاؤه ..... وايه قصة علوش معانا ..... ويا ترى هيحصل ايه ما بين أحمد و هدى ......وايه اخبار شغلهم ومنافسينهم .....

هذا وأكثر ما سنعرفه في الحلقة المقبلة ان شاء الله ..... فانتظروناااا في الموعد .....

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته ......

تحياااتي الطيبة لكم جميعا ❤? .....




#بقلمي 



عمر يحيى

الفصل السابع

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -