ستعجبك

رواية حياة الفصل العاشر والخير

روايه حياه الجزء الاخير


حصرياً على موقع المجد للقصص والحكايات 

 روايه حياه 

الجزء الاخير

بقلم هويدا زغلول

سيد :انتي بتقولي اي 

وجري علي بيته لقاه شقته بس اللي كانت مولعه جامد 

مع أن الحريق كان من برا مش من جوا 

الظابط :انت جوزها 

سيد : ايوه انا جوزها 

الظابط :ومين اللي كانت ربطها كده 

بص علي ناديه لقها مرميه في الصاله 

مربوطه زي ما كان هو ربطها بالظبط 

سيد :انا اللي كنت ربطها 

الظابط :وولعت فيها صح 

سيد :لا وربنا ما حصل انا معملتش حاجه 

الظابط :الكلام ده قولوا في القسم 

سيد :ارجوك اسمعني انا معملتش حاجه 

الظابط : امشي قدامي 

حياه :مين عمل فيها كده 

سيد :والله ما اعرف ومشي والشقه 

اتقفلت 

حنان :في أي 

حياه :مش عارفه انا مش بقيت فاهمه 

حاجه خالص 

حنان :جوزها اللي عمل فيها كده 

حياه :لايمكن سيد يعمل كده 

حنان :امال كان ربطها ليه 

حياه :مش عارفه انا حاسه اني في كابوس 

حنان :طيب تعالي اقعدي عندي هتقعدي 

هنا ازار 

حياه :هتصرف 

حنان :اسمعي الكلام وبطلي عند 

حياه :تفتكري كان في حاجه فعلا 

بين احمد وناديه 

حنان :هو انتي ليه مش عايزه تصدقني 

أن انا شوفته قدام شقتها وكان بيلبس 

قمصيه كمان 

حياه :يبقي احمد 

حنان:بتقولي اي 

حياه :احمد للي عمل فيها كده 

حنان :حياه ملناش دعوه الحمد لله 

أن شقتك حصلها كده علشان تمشي 

من هنا ونخلص من الاقرف ده 

حياه :امشي ازاي واسيب واحد انا 

اقدر اساعده 

روايه حياه الجزء الاخير

حنان :حياه انتي بتحبي المشاكل 

والباب خبط وراحت بصت من العين 

السحريه كان احمد 

حياه :ادخلي جوا وبلاش كلام تمام 

حنان :مين 

حياه :احمد 

حنان :انا مش عارفه بتفكري في أي 

حياه :ادخلي بس وفعلا دخلت 

وفتحت حياه 

احمد :انا مدمر يا حياه 

حياه :خير 

احمد :هو اي اللي حصل ده 

حياه :شقه سيد ولعت وناديه ماتت 

احمد :لا اله الا الله معقول وانا ابني 

مات برضه وحياتي ادمرت 

حياه :انت كان في حاجه بينك وبين 

ناديه صح 

احمد :اي اللي بتقولي ده 

حياه :بقول الحقيقه 

احمد :وندمان 

حياه :ندمان انت مقرف 

احمد :ارجوكي انا جاي علشان تقفي 

جنبي 

حياه : ندمان علي اي بالظبط علي 

خيانتك لمراتك ولا لصاحبك


احمد :علي كل حاجه والله بس انتي متعرفيش هي كانت

 

عامله ازاي بصراحه كانت معواضني عن كل حاجه روان 


مقصره فيها 


حياه :وهو انت عايز اي دلوقتي اعملك اي يعني فاكر اني 

روايه حياه الجزء الاخير

اقدر اروح اتكلم معاه مراتك تاني 


احمد :ارجوكي انتي اكتر حد وقف جنبي 


حياه :شقه ناديه ولعت من برا حد دلق بنزين علي شقتها 


احمد :معرفش مين اللي عمل كده 


حياه :وسيد لايمكن يعمل كده


احمد :ساعات ما اتصلتي سيد كان عندي 


حياه :انا اتصلت ب سيد بعد ما الشقه ولعت 


وخلاص كانت ناديه ماتت 


احمد :قصدك اي 


حياه :انت اللي عملت كده صح 


احمد :انتي مجنونه ولا عايزه توديني في داهيه 


حياه :سيد معندوش قلب يعمل كده ولو 


كان عايز يموتها كام قتلها وهو جوا ليه يعمل الحركه دي 


احمد :معرفش ومش  عايز منك حاجه سلام 


حياه :خد هنا انا مش هسيب سيد يروح في داهيه علي

 حاجه هو معملهاش 


احمد : انتي عايزه اي سبيني 


حياه :انت اللي قتلت ناديه صح 


احمد :محصلش واوعي بقي بدل ما اقتلك انتي دلوقتي 

واتصلت حنان بالبوليس وخرجت وضربت احمد علي دماغه بعد ما كان بيحاول.يخنق حياه 

حياه :مش مصدقه انا كنت هموت 

حنان :هو اللي عمل كده يارب البوليس 

يجي قبل ما يفوق وفعلا جه وكانت 

حنان مصوره فديو اللي حصل 

واتقبض علي احمد 

المجد للقصص والحكايات 

الظابط :هو يا احمد 

احمد :انا معملتش حاجه 

الظابط :برضه هتنكر دخلت الشقه ازاي 

احمد :شقه مين محصلش حضرتك 

بتقول هي كانت مربوطه 

الظابط :بس عادي عشقتك اكيد عامله ليك نسخه 

                        #فلاش باك 

ناديه كانت مربوطه أيدها الاتنين 

قدام راحت لحد التسريحه وجابت 

الموبيل واتصلت ب احمد 

ناديه :الحقني يا احمد سيد عرف كل 

حاجه 

احمد :انا هقتلك يا ناديه 

ناديه :ارجوك الحقني انا مربوطه في الشقه في مفتاح تحت الدواسه تعالي 

ارجوك فكني وفعلا راح 

ناديه :احمد شكرا انك جيت 

احمد :مكنتش بيرد عليها وكان معاه

بنزين رما عليها وولع فيها وخرج 

رما الباقي علي باب الشقه وولع 

ونزل جري راح شقته علشان لما 

سيد يروح يكون في الشقه 

احمد :كان لازم تموت كلنا ادمرنا 

بسببها 

وتم القبض عليه وخرج سيد 

سيد :مش عارف اشكرك ازاي يا حياه 

حياه : انا واثقه أن انت متعملش كده 

سيد :منها لله بقي 

حياه :ربنا خد ليك حقك 

حنان :يلا يا حياه 

حياه :انا همشي من العماره لان بجد 

مبقتش عارفه اعيش فيها 

سيد :خدي بالك من نفسك 

حياه :وانت كمان 

وسيد شاف شغله كويس وبعدين اتجوز 

بنت حلال كانت بتحبه جدا انما حياه 

كانت رافضه مبدأ الجواز خالص اخلاص 

لجوزها الله يرحمه 

تمت 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -