القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كيد السلايف الفصل الرابع

 


رواية كيد السلايف

الحلقه الرابعه 

بقلم هويدا زغلول

وخبطت شيماء علي منه 

منه :في أي يخربيتك عمار نايم 

شيماء :ابراهيم عند ايه 

منه :روحي نامي انتي كنتي بتحلمي 

شيماء :طيب وربنا انا كنت برمي الزباله ببص تحت لقيته بيقلع الجزمه 

منه :حلو اوي موبيلك فين 

شيماء :فوق ليه 

منه :اطلعي فوق وصوري فديو 

شيماء :احنا مش عايزين نمسك 

عليها دليل احنا عايزنها تتجوز ابراهيم 

منه :اسمعي كلامي بس يلا بسرعه 

شيماء :ماشي 

وفي شقه ايه 

ايه :خير 

ابراهيم انا بحبك يا ايه 

ايه :ارجوك انا مش ناقصه مشاكل 

ولو حد شافك هنا هتبقي مصيبه 

ابراهيم :اسبوع بس وكل الناس هتكون 

تحت امرنا 

ايه :مش فاهمه كلامك 

ابراهيم :بعدين بس عايز اعرف انتي 

موافقه تتجوزني ولا لا 

ايه :انا مش عايزه اتجوز حد انا 

عايزه اربي ابني بس 

والباب خبط 

ايه :ينهار اسود ينهار اسود

ابراهيم :افتحي طيب 

ايه :ادخل جوا طيب ودخل اوضه 

النوم وفتحت ايه 

ايه : منه ايوه خير في حاجه 

منه :بطني وجعاني ومش لاقيه 

نعناع عندك 

ايه :اه عندي ثواني 

منه :ربنا يخليكي انا صحيتك 

ايه :لا لا انا صاحيه ودخلت المطبخ 

وفي الاوضه جوا كان ابراهيم قاعد 

علي السرير وفتح الدولاب وفضل 

يشوف لبس ايه 

وفي الدولاب كانت ازازه البرفن 

وقعت على الأرض 

ايه :اتفضلي النعناع 

منه :معلش تعبتك مالك شكلك عامل ليه 

كده اي ده في صوت في اوضه النوم 

ايه :صوت صوت اي 

منه :مش عارفه تعالي نشوف 

ايه :لا لا اه ده فار حتي انا نايمه 

في اوضه مالك علشان كده

منه :اه فار طيب تصبحي علي خير

ايه :وانتي من اهل الخير وخرجت 

منه راحت شقتها.وقفلت 

ابراهيم :انا اسف 

ايه :اطلع برا مفهوم ومش عايزه 

كلام في موضوع الجواز تاني 

ابراهيم :اسمعني 

ايه :مش عايزه اسمع يلا برا وخرج ونزل

 برحه من عالسلم وصورته شيماء 

وتاني يوم الكل نزل عند اسماء 

منه :صباح الخير 

ايه :صباح الخير بطنك عامله اي 

منه :الحمد لله المهم بطنك انتي 

ايه :مالها بطني يا حبيبتي 

شيماء : ههههههههه عيني فيه واقول 

مش عايزه 

ايه :مالكم فيكم اي 

منه :امبارح بعد ما خرجت من عندك شيماء كانت بترمي الزباله 

شافت اي بقي شوفتي اي يا شيماء 

شيماء :ابراهيم خارج من شقه ايه 

ايه :كدابه محصلش 

منه :والفيديو ده كمان كداب 

شيماء :هو الحرام طعمه احلي 

ولا اي 

ايه :اخرسي خالص بلاش طريقه كلامك 

دي 

منه :طيب مهو في حب بينكم اهو 

ايه :منه هو أنا لا والله وربنا يعلم 

منه :طيب اي ناويه علي اي 

ايه :هاخد ابني وامشي 

منه :اروح انا بقي أوري الفديو ده 

لاسماء ونشوف رايها 

ايه :ارجوكي بلاش تعملي كده 

شيماء :يبقي خلاص تتجوزي ابراهيم 

ايه :ماشي حاضر وخرجت 

ابراهيم :مالك يا ايه 

ايه :ابراهيم انا تعبت من البيت ده 

ابراهيم :اوعدك هنمشي من هنا والله 

اسماء :مالك فيكي اي 

ابراهيم :تعبانه شويه 

اسماء :الف سلامه هخلي عمار يوديكي 

المستشفي 

ابراهيم :انا كده كده خارج هاخدها 

اسماء :لا سافر انت علشان متتاخرش 

ايه :وانا مش محتاجه دكتور انا هطلع 

انام شويه وهبقي كويسه 

اسماء :بس هاتي مازن 

ايه :ليه انا عايزه معايا 

اسماء :معلش علشان تعرفي تنامي 

ايه :ماشي وعدا اسبوع والدنيا هاديه 

وبعدها اسماء طلبت الكل 

اسماء :بوصي يا ايه ابن اخويا 

هيتربي في البيت ده 

ايه :ومالو يا حبيبتي 

اسماء :حد من رجاله البيت هيتجوزك 

علشان تفضلي معانا 

ايه :وانا موافقه 

اسماء :ماشي احمد ولا عمار 

ايه :ابراهيم 

اسماء :بتقولي ايه 

ايه :زي ما سمعتي هتجوز ابراهيم 

اسماء :ابراهيم اي انتي اتجننتي 

عمار :الف مبروك يا ابراهيم 

اسماء :مالك فيك اي 

ابراهيم :اختكم باعت ليا كل شي 

باسمي وده الورق 

منه :نعم انت بتقول اي 

شيماء :ده اللي هو ازاي 

اسماء :انت اتجننت صح 

احمد :الورق سليم جدا 

ابراهيم :وانا مستعد اخليكم شغالين في 

الأرض برضه 

اسماء :ارض اي يا ابو أرض الكلام ده كدب 

عمار :كدب اي الورق قولنا سليم 

منه:انت مالك هادي ليه كده 

شيماء :انا مش فاهمه حاجه 

ابراهيم :الفرح الشهر الجاي اللي موافق

علي راسي واللي رافض وحابب يمشي مع السلامه طبعا 

ايه :مبروك يا عمتي اسماء وطلعت شقتها 

اسماء :لا لا في حاجه غلط ومنه وشيماء 

طلعوا ورا ايه 

ايه :خير تعالو 

شيماء :طلعتي تعبانه يا سمويه وكنا فكرينك غلبانه 


ايه :مهو انا برضه غلبانه 


شيماء :عايزه تتجوزي بعد ما خد كل حاجه 


ايه :والله انا مليش دعوه بحاجه المهم أن انا وابني 


هنكون بخير 


منه :بقولك اي يا ايه احنا ملناش ذنب باللي كانت اسماء 


بتعملوا حرام يحصل فينا كده


ايه :جوزك انتي وهي هيفضل كل واحد فيهم 


شغال في الارض 


شيماء :تحلمي ما تفتكري أن جوزي يكون شغال عند جوزك 


منه :اقسم بالله ده انا اقتلك هنا 


ايه :الحقوني الحقني يا ابراهيم عايزين يموتوني 


منه :هو حد جه جمبك 


ابراهيم :فيه اي 


ايه :الحقني انا هخاف اقعد في البيت ده عايزين يموتنوني 

ابراهيم :لو حد قرب منها تاني بموتكم 

عمار :قدامي علي شقتك 

منه :انا مش عارفه انت ازاي ساكت 

احمد :عمار عايزك تحت 

عمار :اللي هيقرب لشقه ايه تاني 

مش هيحصل ليها كويس ونزل عمار 

عمار :معقول ابراهيم هينفذ كلامه 

احمد :مش عارف بس هو اللي جه وقالنا 

يتبع 

الفصل التالي

تعليقات