القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار





رواية انتِ لي 

الفصل التاسع

أسر : اقدم لكم مراتي وعد

وقعت نهله على الأرض اغم عليها 

كان الكل مصدوم بس واحد بس اللي كان مركز اوي في تفاصيل وعد 

ابراهيم : انت مجنون تعالى معايا 

أسر : انا اتجوزت اللي بحبها مقدرش اجبر نفسي على بنت عمي لمجرد انها بنت عمي 

كان سراج واقف يضحك و في تفكيره : انت خدت بنت عمك بس اللي انت بتحبها 

سامح : مين دي بنت مين 

بصت وعد عليه وهي خايفة

أسر : دي مراتي وعد 

مريم : مراتك و انا ؟ انت مش كنت بتحبني 

أسر : مكنش في بيننا حب انا دائما شايفك اختي 

وعد بصوت خافت : أسر انا عايزة امشي من هنا 

ابراهيم : طلعها برا دي بنت الخداممه انت فاهم انت بوظت سمعتنا ازاي 

كانت نهله بدأت تفوق شربوها ميه ب سكر 

نهله : انت مش ابني اطلعوا بره 

أسر : هاخد هدومي و امشي انا وهي 

وعد : لا انا همشي لوحدي 

اتعصب أسر وقالها قدامهم : بتحبيني ولا لا 

وعد بخوف : ب ب بحبك 

أسر : خلاص اسمعي كلامي 

خدها و طلعوا اوضته بل و مسابش ايديها ابدا كان ماسكها جامد كأنها هتضيع منه 

طلعوا و قفلوا الباب

فضل الكل تحت والناس مشيوا فضل ابراهيم و امجد و سراج و اخيرا سامح و بنته مريم و سلوى 

سامح : انا هحل الموضوع ده 

نهله بتوتر : لا متطلعش انت انا هطلع 

مريم : لا اطلع يا بابا ازاي بنت الخدامه تاخد أسر مني 

سراج : اطلع يا سامح شوف البنت دي عايزة ايه واتكلم معاها 

بصله ابراهيم بغضب 

طلع سامح فتح الباب لقى أسر بيلم هدومه ووعد قاعدة على السرير خايفة 

أسر : عمي انا اسف لو كنت ..

سامح : سيبني مع مراتك شويه 

أسر : بس انا ..

_ مش هاكلها متقلقش 

- خرج أسر برا الباب 

قعد سامح جنب وعد 

سامح : انتي اسمك وعد 

وعد بتوتر : اه وعد 

- انتي بنت مين ابوكي مين و امك مين 

_ بابا سافر من زمان من وقت ما كنت في ابتدائي وغالبا نسينا و ماما كانت ..

- كانت ايه 

_ كانت بتخدم هنا عشان منبقاش لوحدنا 

- انتي عارفة انك جميله جدا 

_ بجد 

- عينك حلوة 

_ بس عينك احلى 

- غالبا هما زي بعض نفس اللون 

ضحكت وعد 

كنت فاكره انك هتزعقلي 

- ليه انا اتمنى لو كانت بنتي جميله زيك كده وبالعكس كل ده قسمه ونصيب صح ولا ايه 

ضحكت مره كمان وقالت له أنا سعيدة جدا اني كلمتك ارتحت اوي 

سامح : والدتك اسمها ايه 

وعد : اسمها سنيه 

اتخض من الاسم كان لسه هيتكلم بس 

دخل أسر فجاة بقلق لقاهم بيضحكوا 

قام سامح وقف و بارك ل أسر و قاله خليك هنا يومين عشان عروستك ترتاح 

أسر : عمي بس بابا و ماما 

سامح : تفتكر حد يقدر يكسرلي كلمه انا عمك الكبير برضوا 

نزل سامح تحت قالهم انا هقعد هنا يومين و أسر برضوا ووقت ما همشي هو هيمشي 

ابراهيم : بس انا مش موافق 

نهله : وانا كمان 

سامح : انتو ناسيين أن القصر ده ملكي ولا ايه 

سراج وهو فرحان : ملكك ملكك اقعد براحتك محدش يقدر يقول حاجه 

مريم : بابا وانا 

هتفضلي معايا انتي واختك 

خلوا حد يجيبلنا لبس من الفيلا و يجي 

سكت الكل وتقبلوا الوضع 

أسر في الجهه الأخري : احنا لوحدنا ها 

وعد : لوحدنا ازاي 🥺

أسر : احنا اتجوزنا 

وعد : بس بس انا م م 

أسر : تعالي انا هفهمك 

وعد : لا لا مش عايزة افهم لا .......

#Somaya Amer


فضلا من حضرتكم متابعة في حسابي الشخصي و الشكر موصول بكل ما في الكلمة من معنى ❤🥰🥺تنويه سوف اقوم بعمل خاصية وصول ورؤية المنشورات للاعضاء المتفاعلين فقط وباذن الله المنشورات هتكون مخفية علي اي عضو لم يقوم بعمل  +

 لايك 20 ملصق ومتابعه وشاهد اولا  اثبت تفاعلك من خلال هذا المنشور لكي لا تمنع عنك المنشورات

الفصل التالي

تعليقات