القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

صفقة زواج الفصل الثالث والأخير

صفقة زواج




 للكتابه سولييه ناصر

 المجد للقصص والحكايات 

الجزء التالت والاخير 

جهاد:حفيد ازاي يا جدي ...من فين اجيبلك حفيد انا ؟!

جدي لسه هيرد راح زياد قال :

-جرا ايه يا جيجي ....معقول قعدتك مع الحيوانات نستك دروس الأحياء اللي كنتي بتأخديها ...ولا يهمك يا 



جدي نجيبلك حفيد 

بصيت لزياد بصدمة ولسه هتكلم شدني لبرة علي الحفلة ....طول الحفلة ودماغي تودي وتجيب ....زياد يقصد ايه ...



وليه زي ما يكون توقع ان جدي هيطلب منه الطلب ده ! وليه كان فرحان ومتحمس واحنا اصلا اتفقنا ان جوازنا هيكون صوري ....هي بيفكر في ايه بجد ...لان لو كان ناوي ييلمسني انا هقطع راسه ...فجأة حسيت بزياد هو بيلمس كتفي وبيقول :

-الحقي .




بصيت بعيد لقيت هيثم وبنت تانية معاه...البنت دي هي اللي مرتبط بيها زياد 

-بيعملوا ايه دوول هنا 

-ممكن يكون بيخونونا 




بصيت لزياد وقلت .:

-هيثم ميعملش كده ثم بذكاءك هيخوننا ازاي وهما جايين فرحنا...

قرب هيثم وقال :

-مبروك يا عروسة. 

اتوترت من نظراته....حسيته انه متعصب ....قلت بصوت واطي بس كفيل يوصله:

-هيثم احنا اتفقنا 

-صحيح انتي فضلتي فلوس جدك عليا ...كان لازم اعرف انك من النوع ده 

حسيت ان كلامه جرحني وقلت :

- انا وضحتلك وجهة نظري وانت وافقت صح !

-حبيت اشوف اخرك ايه معايا ...حسابك تقل يا جيجي وغلطة كمان وهنهي كل اللي بينا 

زياد :بالسلامة 

بص  هيثم لزياد بعصبية وقاله :عيد تاني قولت ايه ؟

-هيثم خلاص اهدي جدي بدا يلاحظنا وجاي علينا ابوس ايديك متبوظش كل حاجة .

جدي جه وقال بإبتسامة:

-اهلا نورتونا مش تعرفينا يا جيجي اصحابك دوول  

اتدخلت حبيبة زياد وقالت:

أيوة يا اونكل انا رنا صاحبة جيجي وده هيثم خطيبي .

-يا اهلا بيكم شرفتونا وعقبال فرحكم ان شاء الله .

ابتسم هيثم ومسك إيد رنا وقال:

-عن اذنك دلوقتي مضطرين نمشي ...سايبين الجيم لوحده 

-انتوا بتشتغلوا في جيم 

-لا الجيم بتاع هيثم وانا بروح اتدرب فيه ..

ضحك جدي وقال :بصراحة قصة حب ملهمة 

ابتسم هيثم وقرب من زياد وحضنه وقال في ودنه بصوت واطي :

- لو قدرت تلمس بس شعره منها هخلي الدكتور ميعرفش يخيط فيك حتة .

اتوتر زياد وغمز ليه هيثم ومشي .

..........

بعد الفرح دخلت انا وزياد اوضتنا...ربعت ايدي وانا بقوله :

-ممكن افهم ايه اللي حضرتك هببته ده ازاي توعد جدي اننا هنجيبله حفيد ...هنتصرف في طفل ازاي دلوقتي!

زياد:هنجيبه زي الناس العادية.

بصيتله بصدمة :اكيد مش قصدك اللي في بالي .

-عليكي نور انا اقصد كده فعلا يالا 

وقرب مني روحت جريت منه وانا بقول بصوت عالي :

-احنا اتفقنا ان جوازنا هيكون صوري !انت وعدتني

- انا  كداب يا ستي انتي اول مرة تعرفي .

-متقربش مني يا زياد ولا أقسم بالله اصوت والم عليك كل الساكنين في الفيلا 

-حلو صرخي يالا وقولي لجدك مش عايزة جوزي يلمسني ويالا بوظي خطتنا يالا صرخي .

جهاد بصراخ:حصلك ايه يا زياد احنا متفقين ...انت نسيت البنت اللي بتحبها ..





وانا كمان بحب واحد تاني واحنا وعدناهم .

اتوتر زياد وقال:ولو قلت اني هسيب رنا عشان خاطرك ....انا اصلا عمري ما حبيتها ...انا كنت منجذب ليكي انتي عشان كده روحت وارتبطت بيها 



-بس انا بحب هيثم ومش ناوية اخونه يا زياد ...انا وعدته اما بالنسبة للطفل فأنا بكرة هقول لجدي علي مسرحيتنا السخيفة دي واعتذر منه .

.......

تاني يوم 



-فكري كويس يا جهاد جدي مش هيستحمل اللي هنقوله زائد اننا هنخسر كل حاجة 

-ميهمنيش ده كله بسبب جشعي وطمعي....انا مش هكمل المسرحية دي مش هخون انسان حبني ...وانت كمان وعدت واحدة تتجوزها....اديتلها الامان حرام تحرمه منها دلوقتي .

طلعت برة الأوضة وانا بدور علي جدي  دخلت اوضته واتصدمت لما لاقيته واقع علي الارض .

-زياد الحقني !

..............

في المستشفى 




- تعرض لنوبة قلبية ودي تاني مرة علي فكرة .

انصدمت وانا بسمع كلام الدكتور ...جدي تعرض  لازمة قلبية قبل كده ...طب احنا كنا فين 




جهاد :طيب يا دكتور هو  كويس دلوقتي 

الدكتور :متقلقيش النوبة لحسن الحظ خفيفة جدا يعني حتي تقدروا تاخدوه معاكم البيت .

هزت جهاد رأسها وشكرت الدكتور .

........

دخلت جهاد وزياد الأوضة اللي فيهم جدهم 

قربت جهاد من جدها ومسكت ايديه وهي بتعيط :

ليه خبيت علينا...كنت مستني ايه عشان تقولنا ان انت تعبان ....للدرجادي احنا مش مهمين بالنسبالك 

مسك  جدي ايدي بتعب وقال :



-مكنتش عايز ازعلكم يا جيجي كان نفسي افرحكم قبل ما اموت ...نفسي اشوف ليا حفيد انا خلاص قربت نهايتي ومحدش هيحققلي حلمي غيركم انتوا الاتنين ...انا عارف ان جوازكم مسرحية ...بس كان عندي امل انكم تحبوا بعض ...عندي امل انكم تحققولي حلمي قبل ما اموت بس خلاص...اللي عايزين تعملوه اعملوه والفلوس انا اصلا كتبتاها بإسمكم من زمان وانتوا حرين دلوقتي. 

بكيت وانا ببوس ايديه وقلت:




-لا يا جدي انا هحقق حلمك هجيبلك  الحفيد اللي انت عايزه انا مش هنفصل عن زياد ...هنعيش مع بعض ونحقق حلمك .

.......



-يعني ايه ؟كنتي بتكدبي عليا يا جهاد ...خلاص هتعيشي حياتك مع ابن عمك وتسيبيني بعد كل اللي عملته عشانك

بكيت وانا برد:



-انا اسفة ...اسفة يا هيثم بس جدي الاهم حتي لو هعيش مع واحد مبحبهوش.

زقني هيثم لحد ما وقعت علي الارض وقال :

-انا اللي غلطان اني حبيت واحدة زيك معندهاش أخلاق ولا دين ...جشعة مبيهمهاش اللي نفسها وكويس اني عرفتك علي حقيقتك !

.......



بعد ما عدي سنتين 

عشت فيهم مع زياد بعد ما كل واحد فينا انفصل عن اللي بيحبه  

ساعتها عرفت زياد كويس ....وقلبي دق للمرة التانية ليه .....حققت حلم جدي وبقيت حامل والنهاردة يوم ولادتي 


كنت ماسكة ايد زياد وانا بصرخ جامد وبعيط...الالم عشان تجيب حياة جديدة كان لا يطاق بس يستحق ...تنهدت وهما بيخرجوا ابني .

......

نقلوني أوضة تانية وخلوني اشيل ابني ...كان جميل اووي وصغير اووي ليه غمازات صغيرة زي زياد .

الجد : ابعدوا عايزة اشوف حفيدي

قرب جدي وعيونه مدمعة وشال ابني وهو بيقول "ما شاء الله ...اللهم بارك ...اخيرا حلمي تحقق 

زياد:ها يا جدي ناوي تسميه ايه 

الجد :هسميه معتصم  .

......

بعد شوية كان معتصم نام وزياد فضل معايا في المستشفي 

زياد:مش ناوية تقوليها بقا 

جهاد بخبث:مش فاهمة اقول ايه 

زياد:يا مفترية بقالي سنة ونص بشحتها منك 

جهاد:قولها انت الأول 

زياد:رغم اني قولتها كل يوم لمدة سنة ونص بس هقولها تاني انا بحبك ومن زمان كمان 

جهاد:وانا كمان بحبك بس مش من زمان ...حبيتك لما عرفتك كويس ...لما شوفت تعاملك معايا ...حبيتك بسبب تفهمك ليا ...تقديرك لطموحي وفخرك بيا....حبيتك لدرجة اني اشك اني ممكن احب حد تاني بالطريقة دي 

حضني زياد وقال :بتقولي كلام حلو اووي يا جعفر ميلقش بدكتورة حمير 

ضحكنا احنا الاتنين وكل واحد فينا شايف ان الحياة وردية 

تمت 

#صفقة_زواج 

سولييه نصار 

جوزوني بدون علمي 

رواية انت لي 


تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق

إرسال تعليق