القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

          رواية كسرني ولاكن

المجد للقصص والحكايات


الثامن 

ليله وداع 

في غرفه صبا 

دخلت صبا غرفتها فوقفت في حاله ذهول مما تراه 

واخذت دموعها تنهمر علي وجهها 

لم تحتمل جمال المنظر فكانت تري فستان زفافها 

كم كان جميلا ياالهي كان ضيق من الصدر ذو اكمام دانتيل 

ويتدلي من الخصر يشبه فستان الاميرات في ديزني 

كان مرصع بالالماس 

وكانت الطرحه الخاصه بيه طويله جدا مرصعه بالنجوم الجميله وكان الطرحه عباره عن سماء مضيئه بالنجوم 

اخذت تبكي وهي تلمس فستان زفافها 

والدموع تنهمر علي وججهها

رن رن رن رن 

مسحت صبا دموعها حين رؤيه زوجها يتصل فلم تخجل من كتابته زوجي العزيز علي الهاتف 

كفكفت صبا دموعها وتحدثت 

صبا:بحبك قوووي ربنا يخليك ليا وميحرمنيش منك ابدا 

شكرا قوووي علي الفستان انا مكنتش متخيله انو حايطلع بالجمال دا 

انا بحبك قوووي ياسليم 

غرزت بقلب الشيطان سهام الحب فخاف من ان يخسر ملاكه ثم تحدث 

الشيطان:انا بعشقك ياصبا اوعي تسبيني في يوم من الايام او تتخلي عني انا مش حااقدر علي بعدك اموت لو تبعدي عني 

صبا:بعد الشر عليك يا حبيبي من الموت اطمن انا قعده علي قلبك لسبيعين سنه قدام 

واخذت تضحك ببراءه الاطفال 

الشيطان:وانا بموت فيكي ياقلب سليم 

ثم اخذت ريهام الهاتف من صبا وتحدثت 

ريهام:يالا ياض غور معندناش عرايس بتكلم جوازها قبل الفرح بيوم 

الشيطان:نعم ياختي 

ريهام:نعم الله عليك يااخويا زي ماسمعت وامشي بقي عشان حااشوف الفستان علي صبا عامل ازاي 

الشيطان:طب ابقي صوريهالي بالفستان ووريهولي 

ريهام:لا انسي مش حاتشوفها ولا تكلمها قبل الفرح 

الشيطان:ان كان ليك عند الكلب حاجه قولو يا سيدي 

ريهام:طب غور ياسيدي 

الشيطان:مسيري البسك قضيه مخدرات والبسك البدله الحمرا باايدي 

ريهام:بعد الشر عليا داانا اخت المودام 

وديني مااجوزهالك 

الشيطان:وديني اخطفها 

كانت صبا تضحك علي هذان المجنونان 

ريهام:طب يالا سلام بقي عشان حاانام في حضن صبا باي 

الشيطان:طب اديني صبا اخر مره 

اعطت ريهام الهاتف لصبا 

ريهام:خدي بس بلاش محن اديله علي دماغه 

اخذت صبا تضحك علي تلك المجنونه 

الشيطان:صبا متناميش مع ريها 

صبا:ههههههه بتقول كدا ليه

الشيطان:شاكك فيها حطي بينك وبينها حاجز 

لن تتحمل صبا رؤيه وجه ريهام الذي يفور من الغضب 

فضحكت بشده 

ريهام:نعم نعم يااخويا طب ورحمه امي ماانت مكلمها ولا شايفه غير قبل الفرح  بدقايق ومن غير سلام 

واغلقت الهاتف 

صبا:هههههههههه عنيفه انتي قوووي معاه. 

ريهام:تحبي تجربي ولا ايه 

صبا:لا والنبي  خلينا نقيس الفستان 

لبست صبا فستانها فكانت ايه الجمال  كان الفستان جميل عليها بحق فااخذت تدور بيه وكاانها احدي الاميرات الهاربات من عالم الروايات 

وحين ارتدت طرحه الفستان كانت  كالقمر والنجوم  علي الطرحه تضئ وجهها وكاانك تنظر الي السماء 

التقطت ريهام عده صور لصبا فكانت جميله بحق 

ودخلت مني لتري فستان زفاف ابنتها فااخذت تدعو لها بالسعاده وتتمتم باادعيه تحفظها لحمايه طفلتها الجميله 

ثم احتضنتها 

كانت ريهام فرحانه قوووي اخيرا صبا حااتتجوز الراجل الي حبيته وحاتكون عيله جميله 

واخذت تشهق بالبكاء 

وتبكي بشده فا امها ستتركها وتتزوج

ان الحياه ليست عادله لكي يااتي هذا الشيطان الغبي ويااخذ امها حبيبتها طفلتها المدلله ويتزوجها وتنساها 

عند رؤيه صبا ريهام 

اخذت صبا ريهام بااحضانها 

فكانت صبا تشعر باان ريهام ابنتها فكانت تغمرها بالحب والعاطفه طالما كانوا اختين 

ثم تحدثت صبا 

صبا:سليم قالي انو حاينقل شغله هنا في اسكندريه انا مش حاابعد عنك ابدا ياريهام 

مفيش ام بتبعد عن بنتها حبيبتها وبعدين مش انتي قولتيلي انك حاتربي عيالي صح 

مني:نعم نعم ياادلعتي 

مين دي الي تربي العيال دي تبوظ اخلاقهم 

تحدثت ريهام

ريهام:انا الي حااربيهم يامني وااول حاجه حااقولهم تف علي بابا وتي تي مني اومال لازم اطلع عيال اختي اخلاق 

اخذت صبا تضحك 

وطلعت مني ورا ريهام بالشبشب 

فجاه رن الهاتف 

الشيطان:النصيبه الي عندك مشت 

صبا:هههههه ماما بتجري وراها بالشبشب 

الشيطان:احسن تستاهل 

صبا 

صبا:نعم 

الشيطان:وريني صورتك بالفستان 

صبا:لا في الفرح ابقي شوفه 

الشيطان:اهون عليكي 

ريهام:هو انا اغيب خمس دقايق عن البت الاقيك بتحاول تغرغر بيها طب والله لاقفل الفون دا 

وراحت قفلته 

في منزل الشيطان 

الشيطان:اه يابت الجذمه ياريهام

في غرفه صبا:يابت حرام عليكي 

ريهام:لا مش كفايه انو حاياخدك مني 

اخذت ريهام تضحك علي التي تغار من زوجها لانه سياخذها بعيدا عنها 

صبا:انا بحبك قوووي ياريهام سامحيني لو في يوم زعلتك مني 

انتي بنتي حبيبتي 

ريهام :مش انتي قولتي ان سليم نقل شغله هنا ومش حاتسافروا 

ولا انتي بتكدبي عليا ولا ايه 

صبا:لا بس حاتوحشيني خايفه مشوفكيش تاني 

ريهام:اخذت تبكي بشده لا ياختي انا مش حااخليكي تبعدي عني 

في اليوم التالي(قبل زفاف صبا بيوم) 

في غرفه صبا 

استيقظت من النوم ذهبت تتوضا وصلت 

فوجدت ريهام تتململ في نومها 

ريهام:صباح الخير ياعروسه. 

صبا:صباح النور 

ريهام:لابسه بدري كدا ورايحه فين 

صبا:حاازور بابا 

ريهام:طب استني حااجي معاكي 

صبا:لا ياريهام انا عايزه اروح لوحدي النهارده. 

ريهام:ماشي ياسيتي وانا حااروح اساعد مني في التجهيزات بتاعه الحناء 

صبا:تسلميلي 

في المستشفي 

في غرفه الطبيب المعالج 

الطبيب:دا قرار صعب جدا يابنتي انتي متاكده منه 

صبا:ايوا يادوكتور انا حابه اعمل كدا 

الطبيب :طب امضي هنا يابنتي وانا بشكرك جدا علي الي عملتيه 

صبا:الشكر لله 

ومضت صبا علي هذا الاتفاق 

صبا:انا حاامشي بقي لاني اتاخرت 

الطبيب:ربنا يباركلك في عمرك يابنتي رافقتكي السلامه 

عادت صبا الي بيتها فاليوم الحنه 

قد اعدت ريهام المشروبات والطعام وجاءت الفتيات الي حفل الحناء 

وجاءت ايمان اخت زوجها للحفله 

فكانت جميله بحق 

ورقصت الفتيات وكانت الاغاني جميله 

وتلك المجنونه ريهام اصرت علي الرقص علي المهرجانات 

ههههههههه دكر دكر يعني بس مش تقولوها لانها مفتريه

بتضربني

وطبعا الست مني مارحمتش حد من الشبشب بتاعها وخصوصا ريهام عشان كل مامني تيجي ترقص 

ريهام تيجيب مهرجان وترقص عليا 

راحت مني حدفاها بالشبشب وديني ماانتي راقصه يابت الكلب رقص الولاد دا 

بدات الفتيات تضحكعن علي ريهام وهي تحاول الهرب من شبشب مني 

المهم كانت حنه تحفه جدا 

بعد انتهاء الحفله 

رن رن رن رن 

ريهام:نعم 

الشيطان:محتاج اتكلم مع صبا 

ريهام:بكرا حاتتجوزوا ابقوا اتكلموا براحتكم 

الشيطان:عايز اعترفلها بحقيقتي مش عايز اخدعها 

ريهام:انت بحد كبرت في نظري قووي بالي حاتعمله دا 

وااثبت حسن نيتك انك تتجوزها

بس بلاش تقولها حاجه سيب الماضي واابدا معاها صفحه جديده 

الشيطان:لا ياريهام انا حااقولها بكرا 

ريهام:تمام ربنا يوفقك ياسيليم انت وصبا 

انا حااظبطلك معاد تكلمها فيه عشان لو رفضتك اكنسل الفرح 

الشيطان:يا مؤذيه يابت المؤذيه

اكيد حاتسامحني صبا بتحبني 

ريهام:اما نشوف 

في غرفه صبا 

دخلت صبا وكتبت في مزاكراتها 

بعنوان 

ليلتي الاخيره 

ولكنها كتبت في رساله 

خاص الي الشيطان 

وكتبت علي مذاكراتها خاص الي ريهام 

دخلت ريهام الغرفه 

ريهام :بتعملي ايه 

صبا:بودع مذكراتي 

ريهام:وكتبتي فيها ايه 

صبا:لما امشي حاتبقي بتاعتك 

ريهام:ماشي ياسيتي نامي بقي عشان بكرا نصحي بدري اخذت صبا رفيقه عمرها في احضانها للمره الاخيره 

استيقظت الفتاتان مبكرا 

ريهام:صبا سليم عايز يشوك قبل ماتروحي البيوتي سنتر 

صبا:اخيرا فكيتي حظر التجول وتخليني اشوفه 

ريهام :بت بطلي محن. 

صبا:ههههه حاضر والله حاتوحشني غلاستك 

تقابلت صبا وسليم 

سليم :صبا انا عايز اقولك عن ماضي سليم الشيطان 

وضعت صبا يدها علي فمه وتحدثت 

صبا:اديك قولت سليم الشيطان دا مش جوزي 

انا جوزي سليم القاضي وجوزي مش شيطان اي حاجه كانت من الماضي ارميها وراك احنا حانبدا حياه جديده سليم وصبا وبس مفيش في حياتنا شياطين 

سليم:بس انا غلطت كتير 

صبا:وتوبت صح 

سليم:اه والله توبت لما شفتك 

صبا:يبقي خلاص ربنا قبل توبتك متقولش حاجه عن الماضي خلينا نبدا صفحه جديده 

عهد جديد 

تعاهدني ياسليم انك تحبني طوول العمر 

الشيطان:طووول العمر حااحبك 

صبا:حتي لو مت 

قبلها الشيطان بعنف شديد حتي ادمت شفتاها ونزفت الدماء وكاانه يعاقبها علي تلك الكلمه التي قالتها 

اخذت تقاومه بضرباتها التي لا تعني شئ امام ضخامه جسده 

ابتعد عنها يلهث 

ثم تحدث 

الشيطان:اوعي تاني مره تقولي كلمه الموت دي انا بحبك قوووي ومش حااسمحلك انك تبعدي عني 

ثم غمز لها وبعدين شفايفك مالها بتجيب دم من ايه انت اتعورتي ياروحي 

صبا:سافل 

الشيطان:عارف وقليل الادب كمان يلا عشان متتاخريش علي البيوتي سنتر 

ذهبت صبا مع ذلك المجنون الذي يعشقها وااوصلها الي مركز التجميل 

الساعه 7

جاء الشيطان يحمل لعروسه ورد الياسمين التي تعشقه 

فوجدها حوريه نزلت من الجنه له هو فقط 

ياالهي قد سقطت دموعه علي وجهه من فرحته بها 

ياالهي لا اعلم ان كنت فعلت شئ جيد بحياتي حتي تعطيني حوريتي في الارض 

اخذ الشيطان عروسه بالاحضان وقبلها قبله شوق وغرام علي جبهتها 

الشيطان:مبروك يااحلا حاجه في حياتي 

جاءت ريهام وكانت ترتدي فستان من اللون الاسود البراق وارتدت حجاب ملاءم لله فكانت تبدو فاتنه بحق 

ريهام:مبروك ياسليم 

مبروك ياصبا 

يالا بقي ابتسموا عشان اخد صوره تذاكر ليكم 

اخذ سيليم صبا بااحضانه فكانت ملكه متوجه بحق كاانها قمر والنجوم تضئ من حولها 

التقطت ريهام العديد من الصور لهم 

وذهبوا الي قاعه الاحتفال 

فكان حفلا اسطوريا 

فجأه تعثرت صبا وكسر حذائها 

الشيطان:مالك 

صبا:الshoes اتكسرت 

ريهام:طب احنا حانروح نغير الshoes ونظبط الطرحه ياسيليم فوق 

الشيطان:اوك وانا حاابعتلك make up artists 

ريهام:تمام 

اخذت ريهام صبا للاعلي 

ريهام:اوووف 

صبا:مالك 

ريهام :نسيت شنطتي تحت خليكي هنا في الاوضه وانا حااروح اجيبها من تحت 

صبا:ماشي بس مش تتاخري 

ريهام:اوام فوريره واجيلك ياعثل 

دخلت صبا الي غرفه 

فدخل خلفها  تامر 

صبا:ت ت تامر انت بتعمل ايه هنا 

تامر:انا جاي اساعدك وانقذك من ايدين الراجل الي عايز يااذيكي 

صبا:اطلع برا انت كداب سيليم بيحبني ومش ممكن يااذيني 

تامر:سيليم دا كداب 

واخذ تامر يقص لها ماحدث في الفندق واتفاق سيليم معه 

واراها صور مفبركه لها وله 

تامر:انا قولتلك دا عشان انتي مش تستاهلي واحد زيه ياصبا ولو مش مصدقاني اسالي ريهام هي تعرف كل حاجه 

اخذت صبا تلك الصور المزيفه لها وذهبت الي ريهام وسليم 

كان سيليم يتحدث مع ريهام عن تلك الصور المزيفه وعن مافعله من خطأ مع صبا 

ريهام:خلاص ياسيليم الي فات مات 

فتحدثت صبا :فعلا الي فات مات ياصحبتي يااختي 

الي فات مات يازوجي ياحبي الوحيد 

والقت لهم تلك الصور المزيفه الي فات مات 

وااخذت تركض للخارج بجنون فامنقذها اراد ان يفضحها بتلك الصور في ليله زفافها 

ومن كانت تحميها خانتها وكانت تعلم بمخططه دون ان تبوح لها او تحذرها 

اخذت تركض للخارج ولا ترا من دموعها شئا ولن تري تلك السياره التي فجأه اصبحت امامها 

الشيطان:حااااااااااسبي 

ريهام:لاااااااااااااااااء

الشيطان:صبااااااااا 

فات الوان فكانت ملقاه علي الارض تنذف الدماء 

اخذ الشيطان صبا الي المستشفي 

كان يدور في الطرقات ويحدث نفسه يارب يارب 

يارب اي حاجه الا بعدها عني يارب 

عاقبني انا انا عصيتك كتير يارب خد روخي انا بس هي تفضل بخير 

يارب يارب بلاش صبا يارب ولم ينتبه لدموعه التي تنهمر بدون حساب 

كانت تجلس تتمتم بالقران الكزيم ليحمي ابنتها ويحفظها 

مني:يارب هربت بيها بعيد عن ابوها لاننا منستحملش دعوه المظلومين يارب رجعلي بنتي دي الي ماليش غيرها في الدنيا

كانت ريهام صامته فقط واقفه واقفه بلا حراك 

كانت تتخيل فكره ان تتركها صبا 

كدابه ياصبا 

كدابه 

خاينه 

قولتلي انك مش حاتحسيسيني بشعور اليتمه تاني 

خاينه ياصبا 

عااااااااااااااااا 

انا محتاجاكي 

انا اتيتمت تاني ياصبا 

انا يتيمه 

سيبتيني ليه ياصبا. 

امي ماتت للمره التانيه 

يارب اخدتها ليه 

هي كانت امي 

يارب ليه تيتمني مرتين

اخدت ريهام تقول تلك الكليمات فعرف الشيطان انها ليست بوعيها 

ذهب اليها الشيطان 

واعطاها صفعه مؤلمه علي وجهها ادت الي نزيف الدماء من فمها 

الشيطان:ما ماتتش لسه عايشه فوقي ياريهام مراتي وااختك لسه عايشين صبا ملاك مستحيل ربنا يااخدها مننا صبا عايشه 

فجأه خرج الطبيب المعالج 

الطبيب:اسف ياجماعه هي قدامها ساعه وتموت 

امسك الشيطان الطبيب وكان يريد ان يضربه الا ان عدي ورائف منعوه من ذلك 

الطبيب :يااستاذ سيليم دا قدرها المهم هي طالبه تشوفك دلوقتي 

في غرفه صبا كانت في الفراش يوجد الكثير من الادوات الموضوعه عليها لتساعدها في التنفس 

دخل سيليم الي ملاكه ليودعها. انهمرت الدموع من عينيه 

سيليم :صبا سامحيني 

انا اسف 

اسف 

سامحيني 

تخدثت صبا بتعب 

صبا:ليه كنت عايز تفضحني بالصور دي في ليله فرحي ياسليم 

سيليم :حكي لصبا كل حاجه عن انتقامه وانه تاب 

صبا:سيليم خلي بالك من امي 

سيليم:انتي حاتكوني بخير والله حاتبقي كويسه 

صبا:سيليم ريهام امانه في رقبتك اوعي تسيبها انا كنت بالنسبالها امها وهي حاتحتاجك الفتره دي قوووي خلي بالك منهم امي وريهام دوول وصيتي ليكي 

سيليم:حاتبقي كويسه والله متتكلميش عشان متتعبيش اكتر 

صبا::قرب مني ياسيليم انا مسامحك علي كل حاجه عملتها فيا 

قرب سيليم منها الا ان يفصل بضعه سنتيمترات بينه وبين شفتاها 

صبا:انا مسمحاك يا سيليم 

انا بحبك قوووي 

كانت دموع سيليم تنزل علي وجه صبا 

فمسحت صبا دموع زوجها 

صبا:بلاش الدموع دي 

واخذت صبا تعاقب الشيطان 

فقبلت صبا الشيطان قبله الوداع 

صبا:انا بحبك 

يا روح صبا خلي بالك من ماما وريهام 

وسامحني ياسليم علي الي عملته 

سيليم :عملتي ايه 

اخذت صبا تسترجع ذاكرتها 

في غرفه الطبيب المعالج 

الطبيب :دي خطوه صعبه قوووي يابنتي 

ربنا يديكي العمر الطويل 

صبا:اشكرك 

ووقعت صبا علي عقد التبرع بااعضائها عند موتها للمرضي الذين يحتاجونها. 

الوقت الحالي 

اخذت دموع سيليم بالانهمار 

سيليم :صبا انتي عملتي كدا ليه 

صبا:نادي الكل عايزه اودعهم 

دخل الجميع يبكي 

فتحدثت صبا:

ايمان صحيح عرفتك من وقت قليل بس حبيتك قووي خلي بالك من نفسك وفتحي عيونك لان الحب الحقيقي جمبك حافظي عليه 

عدي:خلي بالك من سيليم  انت صديق مخلص قوووي 

رائف:انت انسان عقلاني جدا بس الحب عايز جنون انتهز الفرصه ومتخبيش حبك 

ثم ذكرت اسم ريهام ببكاء 

ريهام تعالي 

امسكت صبا يد ريهام 

انا حااكون معاكي دايما حتي لومت مش حااسيبك انتي دايما كنتي بنتي وانا بحبك 

سامحيني ان شكيت فيكي للحظه 

وامسكت يد سيليم  ويد ريهام وغمزت لسيليم 

وقالت:خلوني سعيده ومبسوطه انتوا لازم تتجوزوا 

ايه 

قال كل من في الغرفه 

سيليم:حاضر ياصبا 

صبا:ابتسمت فهذه كانت وصيتها 

صبا:خلي بالك منها 

ممكن تسيبوني بقي مع ماما حبيبتي 

صبا:انا مش عارفه اذا كنت بنت سيئه او وكويسه بس انا بحبك قوووي ياماما 

سامحيني لو في مره زعلتك 

كانت تبكي مني ايعقل ان تتركها فلذه كبدها. 

صبا:في مذكرات مكتوب عليها خاص لريهام 

اديهالها ياامي 

ريهام حاتحتاجها 

وفي رساله خاصه لسيليم اديهاله ياامي لانه حايحتاجها بردو 

سيليم وريهام بيحبوا بعض لازم يتجوزوا ياامي ساعديهم 

توعديني 

مني:اوعدك يابنتي لو كان دا حايسعدك 

صبا :حاتوحشوني كلكم 

دخل سيليم لصبا 

صبا:سيليم احضني 

اخذ سيليم صبا بحضانه وكاانها تودع منقذها لاخر مره 

تيت تيت تيت تيت تيت 

اعلنت الصافره عن توقف القلب 

بدا الاطباء يركضون الي غرفه صبا في محاولات انقاذها 

كانت دموع سيليم تنهمر فقط تنهمر 

وفجأه اصيبت ريهام بحاله من الانهيار العصبي 

كدابه ياصبا 

كدابه 

خاينه 

قولتلي انك مش حاتحسيسيني بشعور اليتمه تاني 

خاينه ياصبا 

عااااااااااااااااا 

انا محتاجاكي 

انا اتيتمت تاني ياصبا 

انا يتيمه 

سيبتيني ليه ياصبا. 

امي ماتت للمره التانيه 

يارب اخدتها ليه 

هي كانت امي 

يارب ليه تيتمني مرتين

ليه تموتها ليه 

وسقطت علي الارض 

Stop 

الراجل لو عيط 

يبقي شايل حمل ميقدرش يشيله جبل 

العياط مش ضعف 

متستهونوش براجل بيعيط 

دا بيبقي بركان ثاير 

👈 التكمله  الفصل التالي

تعليقات