القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

رواية لماذا احببتك الفصل الثاني عشر ولاخير

 #لماذا_أحببتك؟

#سارة_أحمد

الاخير

محبوسه وتغيرت ملامحها..


يلاحظ عمر ذاك ويجري عليها مالك تناغم لا مفيش انا بس تعبانه شوية ولازم ارواح باي


ووصلت وهي في حاله انهيار شفتها


نادية مالك يا نغم ارتمت في حضنها ونهمرت في البكي هحكت ما حدث من اشتياق..


وقرارت السفر بعيد الام والاب وفقاه علي عروض عمل من الخارج..


وقبل السفر بساعات تذهب تناغم لاشتياق وحدث حديث جبار بينهما..


اشتياق انا بحذرك انك تقربي من عمر ده جوزي دلوقت


تناغم بصخرية مش انا الا هقرب هو الا هيدور علي لما يكتشف الزيف والابهار يروح سلام


كان عمر علي الباب وسمع كل الحديث وعرفه حقيقة الاصار وفماشي حتي يعيد الحساب


وراجع كل تفاصيل حياته مع تناغم وعلم بأنه يحبها بل متيم بها..


تناغم في المطار ستتعد لسفر واشتياق تستعد لزفاف


وعمر يستعد لموجهت اشتياق وذهب لها ووجها انهارت في البكي..


انا مش مصدق اني انخدعت فيكي،


اشتياق لا انت بغبائك سبب الا حصل سمعني انت السبب


وسبها وجري علي المطار بس الاوان فات كانت الطيارة في الهوا جثي علي ركبته وبكي


واشتياق لاحقت به وكانت ورها بفستان الفرح


النهاية

ياطره عمر هيقبال تناغم ولا الخيار لك تخيال ما حدث

الرواية الجديدة 

تعليقات