القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية لماذا احببتك الفصل العاشر

 #لماذا_أحببتك؟

#سارة_أحمد

العاشر


وأتفقوا علي موعد الزفاف واول الشهر القادم.


حنين انا فرحانه قوي عقبالكم يا بنات..


اشتياق مبروك يا قلبي ياه انتي تعذبت كتيرة في قصة حبك ده يا صبرك بس اخرا نهاية سعيده.


تناغم لا دي بداية جديدة وهي كانت ده طريقة حبها الصبر ونجاحت.. لكل منا طريقته في الحب..


المهم انه ما يجرحش حد ولا يخون حد..


وكأن الحديث ده موجه لاشتياق..


فارتبكت اشتياق..


ومرت الايام وتناغم لم تراي اشتياق ولا عيلتها وايضا لم


تذهب لي الجامعه وعمر مختفي ولا احد يعلم مكانه..؟


وبدأ القلق والحيرة ينتاب تناغم وتسأل نفسها يا طري ايه الا حصل اكيد عمر عمل تصرف مجنون ومتهور بل وكأنها عرفه ايه الاحصل؟


والاب والام قلقنين علي عيلة امين وخيفين علي تناغم..


وفي احد الايام ظهر عمر في وسط الجامعه وهو ماسك مكرفون،


ويقول#لماذا_أحببتك هل لان روحي فيك لماذا احببتك هل لا نك هوائي واماني


هل لانك لحن يعزف في اوتاري؟


هل انت شقائي ام هنائي

لماذا أحببتك

وانا اعلم بأنك لا تعلم بهذا العشق الجاري

لماذا احببتك

لهلاكي ام لعذابي 

لماذا احببتك

مع اني أحترق من شوقي اليك لماذا احببتك يا درة الفؤاد نعم احببتك لانك عمري القادم لهذا احببتك

التالي

الفصل التالي

تعليقات