ستعجبك

رواية حب في طي النسيان , الفصل الخامس


رواية حب في طي النسيان

الفصل الخامس 

اسراء اياد

هطول منها اي احاسس حب..

ونظر لها ماجد..

بعصابيه ورحلها

ومسكها وهزها انتي

بتخرافي..اختي ما

لهاش اي ذنب في

حياتنا وفشلها..

فريدة:يعني ان..

حضرتك مش بتحبها ماجد:عادي الليله دي علي خير..

ومرت الليله وكل في سهر حيران في حبه وازاي..

هتكون الحياة!

*يوم الخطوبه..

وكشف الحقيقه*

حنان في غرفتها تستعد للخطوبه..

يدخل ماجد بلهفه ويضمها تضعف حنان في البدايه ثم...

تدفعه بقوه ودمع في العين والحسره 

في القلب..

ماجد:ارجوكي،بلاش

تقتلني ومسك يدها

وقبل ان تنطق.،

دخلت فريدة..وكان

ابشع ما يمكن..

فريدة: لا..لا..لا..

وجرت في صدمة وجري وراها ماجد وحنان فصدمت...

فريده سيارة..

وسقطت علي الارض ^في المشفي^

حنان:عرفت ليه؟

فريدة ماقلتش انها حامل..وانا طلبت من الطبيب عدم

اخبارك..

ماجد:يارب لو نجت فريدة هبدأ حياة جديدة عشان ابني

ومرت الايام.

وافقت فريدة،وحال

الاسرة في ارتباط

وكان دافع لبقائها فا سامح وشمس 

عادوا لبعض..

وفريدة خرجت من المشفي..وماجد يعتني بها وبطفل..

ولكن ما في القلب فيه..

وجاء يوم خطوبتي

ودخل ماجد ومعه

مسدس ورفعه في

وجه سيف و..


الكاتبه/اسراء اياد

وماجد رفعه المسدس

في وجه سيف و

علامات الخوف..

رسمت علي 

الوجوه والعيون،

في ترقوب لما،

سيحدوث بين،

سيف&ماجد

وانا قلبي يكاد ان

يتوقف من الخوف

والذهول،!

حنان:ماذا تفعل يا ماجد انت، مجنون

ام سكران؟

ماجد:بنرفزة وعصابيه،والعين في العين، حنان..

 جنون  انتي

بتقولي جنون..طيب

جنون بجنون انا 

هقتله،لو لبستي الدبيله.!

يتقدم سيف بشجاعة

واقدام .،ويقف امام

المسدس ويمسك يد سيف ويثبتها علي جبيهته!

سيف:بضخرية..ايه ده ايدك بترتعش ليه

كده امسك اعصابك

حتي تصوب جيدا

سامح:ايه الجنون ده فيه ايه هنا؟

شمس:بقلق وخوف ياربي، كل ما تجي العيله ده تفرح

تحصل كارثه؟

سترك يارب

سمي الله يا ماجد ونزل المسدس ده

وانت يا سيف اهدي

شوية..

فريدة:ببكاء وحزن ياماجد عشان خاطري..طيب بلاش عشان خاطري..عشان خاطر، ابنك الا لسه ما شاف النور

عيزه يتيتمي ليه!

يتؤثر ماجد بدموع

فريدة ويتذكر ابنه

وعهده لربنا؟

لكنه مازال مصوب المسدس اتجاه سيف

تتقدم حنان نحيته

 بنظرة حب ورجا

ويفهمها ماجد و

يترجاع خطوات للوراء عن سيف لكنه مازال مصوب المسدس عليه؟

حنان:تتقدم اكثر نحوه لكن..

سيف ينظر لها بغضب وغيرة فتنظر له بأنتظار..فيؤم

يتبع

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -