القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب في طي النسيان , الفصل الاول


 حب في طي النسيان

الجزء الاول

الحلقة الاولي

في المشفي يجلسنا حنان وماجد والقلق والخوف مرسوم في الوجوه..

نهضت حنان وصارت تمشي يمن وشمال في قلق وجسدها يرتعش بلكامل والدمع ينهمر علي الخد..

وتنظر لي ماجد بعتاب ولوم شديد..

وماجد ينظر لها بأسف وندم..

فنهض متجه نحوها وكاد ان يلمسها بعدت عنه وستندت لي جانب الحائط ..

وفجأة.. خرج الطبيب من غرفة العمليات وو..

الحزن علي وجه جري كلن منهما بلهفه وقلق 

ما الاخبار طمني ارجوك..

نظر لهما الطبيب:هي العمليه نجحت بس..

حنان وماجد بقلق بس ايه..

الطبيب:حالتها خطير ومش هنقرر تقيم بظبط الا بعد 3ايام ربنا يسترها..

انهارت حنان في البكاء وسقطت علي الارض جري ماجد عليها بخوف حنان وضمها لصدره وبكي..

حنان:ابتعدت عنه وصرخت انت السبب فاكر .. ولا افكرك

من 7شهور..كنت في شرم الشيخ..

وتمشي علي البحر وكان وقت شروق الشمس فغمض عيني وفرت ايدي زي..

الطير بحلم بلحرية

الا انا محرمة منها وفتحت لقيتك قدامي حاجب ضوء الشمس بتقول.. مينفعش شمس بقف امام شمس.. مش عرفة ايه الا حصل ..

نظرت لك ..وبعد وفي نفس اليوم بس الظهر شوفتك في مطعم الفندق ومش عرفه ازاي اتكلمنا 

واتعرفنا وكأنه سحر لحد وجهك متغير لم 

شوفت صورة اختي فريدة ..وسألتني هي مين فدمعت عيني

حنان:دي حكاية حزين وصعبه بابا .

وماما انفصلوا،من

15 سنة كان عمري 5سنين، وفريدة 9 وقسموا كل حاجة حتي احنا..

بعد الاسرة والحب،

بسبب الخيانه انهارت كل حاجة وتفرقنا..

بابا حدني عشان فريدة كانت متعلقه قوي بماما وبعد كده ما شوفتهاش 

ماما سفرت وانقعت الاخبار وكأني مش بنتها ولحد دلوقتي معرفش عنها حاجة طبعا عشان ماما ما تزعلش يا تري شكلها ايه؟

اكيد حلوة؟

ها يا ماجد روحت فين؟

ماجد:لا وحاجة بس حكايتك مؤثرة قوي ورغم انك عارف الوجع الا انا عشته وكرهي للخيانه ..انا واختي عيشتانا فيه؛

وبعد ما رجعنا من شرم رغم كده فضلت تقبلني..

وسألتك انك علي 

علاقه معي حد بس كدبت وقولت لا.. 

وخلتني احبك لا..

واعيش معاك حلمي في تكوين اسرة..

لحد ما في يوم

لقيت بوست علي صفحة احد اصدقائي الا هما اصدقاء فريدة وبعتلها..

ومن هنا رجعتلي

اختي تاني.. وحكتلي عنك،

وانا كمان.. بس 

لم نعلم بأن نحكي

عنك يا..

لحد ما في يوم

قررت اعملها مفاجأة بأني اعرفك عليها روحت اصتحبها حتي اعرفها عليك ولكن.. وجدتك بين احضانها .. اسودت الدنيا في وجهي 

وعرفتي عليك ؟

وكاد قلبي ان.

يتبع

تعليقات