ستعجبك

لاول مرة الكاتبة مها أدريس تتحدث في لقاء صحفي للمجد من داخل معرض القاهرة 2022

 لاول مرة الكاتبة مها أدريس تتحدث في لقاء صحفي للمجد من داخل معرض القاهرة 2022 

لاول مرة الكاتبة مها أدريس تتحدث في لقاء صحفي للمجد من داخل معرض القاهرة 2022


كتبت آيه نورالدين يوسف


س/حدثينا عن سيرتك الذاتية

مها أدريس خريجة كلية الاداب قسم  صحافة،تمهيدي ماجستير أعلام القاهرة ، شاركت بالمؤتمر الدولي للبحوث العلمية و تطبيقات ها جامعة القاهرة 2006م،حصلت على عدد من الكورسات المخصصة ف الأعداد و الإحراج التليفزيوني مع عدد من المخرحين و الأعلاميبن ب استوديوهات كلية الإعلام جامعة القاهرة ،عملت لفترة معده بالتليفزيون المصري برنامج بحب السينما بالقناة الأولى ، محبة للعمل  بالميديا و الكتابة و التأليف الدرامي جدا و لدي صفحة أدبية تحوي عدد من مؤلفاتي  الأدبية على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك ،المجموعة القصصية ستاتس أول أعمالي الأدبية


س/متي اكتشفتي قدرتك الإبداعية في الكتابة وكيف كان ذلك؟

يرجع ذلك ألى مرحلة الطفولةحيث كنت أحب حصص التعبير و أحصل على الدرجة النهائية فيه بجميع مراحل دراستي،كمان كنت بكتب قصص قصيرة عبارة من كذا سطر عندما كنت بالصف الثالث الابتدائي،والدي الله يرحمه كان يشجعني جدا و يحضر لي الكثير من القصص و المحلات و كان دائماً متحمس لي و شايف أني  ممكن أبقى من ذوي المكانه و العظماء في يوم من الأيام واتمني ان أحقق ما كان يحلم به و يتمناه لي


س/من هو الكاتب الذي تأثرتي به في بدايتك؟

أنا محبه للأدب العالمي،و بحب جدا كتابات ليو تولستوي  و ألكسندر توماس و على مستوى وطني بقرأ لمعظم كتابنا الأفاضل و أحب بشكل خاص كتابات إحسان عبد القدوس و يحيى حقي


س/ ما هو العمل الأدبي الذي تفضلين قرأته؟

الأدب العالمي بشكل عام و آنا كارنينا ل ليو تولستوي بشكل خاص


س/ حدثيني عن الأعمال الادبية التي تحمل اسمك وماذا تحمل بداخلها؟

كتاب (ستاتس)أول أعمالي الأدبية المنشورة 

و يتحدث حول دراما الحاله و بستخدم من خلاله الرسم الدقيق بالكلمات لمواقف و أحوال أنسانية حدثت بالفعل بداخل كل منها معنى  محدد و بضع بالنهاية خلاصتي كمؤلفة و بطلب من القارئ إضافة خلاصته  بعد  متابعته المتمعنه للحالات فهو مكمل للعمل و لمساته الفكرية لستاتس كمؤلف أدبي هدفه التناغم مع القارئ تهمني جدا


س/ اي لون ادبي تفضلين كتابته؟

قصص  من وحي المجتمع،بهوى جدا التقاط مشاهد و مواقف من قلب المجتمع و انسجها في صورة حكي درامي مثلما فعلت  بمجموعتي القصصية ستاتس


س/هل يحدث لكِ ما يطلقون عليه بلوك الكتابة وكيف تتخلصين من هذا الشعور؟

يحدث بالطبع، خاصةً،  أنني ببداية المشوار و كل هدفي إن عملي الأدبي يخرج في أفضل صوره و هذا يجعلني في حالة قلق و تخوف بعض الشئ من أجل التميز


س/ ما الدافع الذي يشجعك علي الكتابة ؟ وما الذي يلهم قلمك؟

الذي يشجعني على الكتابة الواقع و ما يحمله من مشاهد و لقطات 

و الملهم لقلمي الإنسان و أحواله


س/ ما نوع الدعم الذي يحتاجه المبدع المثقف في الوقت الراهن؟

المبدع و خاصةً الشباب المدعين بحاجة للدعم و الظهور بشكل أكبر،و هنا اقترح بأن يتم أدراج مؤلفات الشباب ضمن المناهج التعليمية المختلفة كمواد بحافز و ليس نجاح و رسوب،وايضاً شركات الإنتاج الدرامي أتمنى إن تلتفت للشباب الكتاب و المبدعين و تمنحهم الفرصة لترجمة اعملهم لدراما هادفة،

ايضاً الهيئات المعنية بالكتب و الكتاب بتمنى تدعم شباب الكتابة و تساعدهم ف إظهار اعملهم و تعريف مجتمع القراء بهم بشكل أكبر


س/ هل تعرضتين من قبل لشئ احبطك في مجالك؟

بالطبع ،عندما حاولت التقدم بعدد من المعالجات لمؤلفات درامية خاصة بي لأكثر من جهة إنتاج درامي و لم أجد الفرصة أو حتى التناقش حول تلك  الأفكار و من هنا اتوجه لكل جهات الإنتاج الدرامي من فضلكم امنحوا الفرصة و افتحوا الباب لشباب المؤلفين


س/ رسالتك لكل شخص يمتلك هذه الموهبة؟

مهما واجهك من تحديات و أحباطات حاول  مرة و اثنين و عشرة  لازم بإذن الله هتوصل،و كن نفسك و لا تقلق  وسوف يكن لك جمهورك  و القارئ الذي يتفاعل و يندمج من أسلوبك و كتاباتك


س/ هل تمتلكين مواهب اخري؟

نعم امتلك، الكتابة الشعرية بالفصحى ،الرسم و فنونه تصميم و إبتكار ،الكتابة بكل أنواعها للتليفزيون و الدراما و المؤلفات الأدبية و أيضا فنون الطبخ  


س/ هل تفضلين الكتابة بالفصحى ام بالعامية؟

بالنسبة للقصائد الشعرية بالفصحي،و بالنسبة للروايات  اهوى كتابتها بالفصحى أيضا و لكن استخدم السرد العامي أو الوسطي حسب الموقف أو الحالة أو الحوار


س/ هل مواقع التواصل الاجتماعي أضافت لكِ ،وماذا أضافت؟

مواقع التواصل الأجتماعي أحيانا تعكس لنا الكثير عن المجتمع و البشر و مشاكلهم و طريقة تفكيرهم،وايضاً مواقع التواصل الإجتماعي أحد الطرق التي تربطنا بجمهور القراء و التعرف على أصداء كتاباتنا 


س/حدثيني عن طموحاتك التي تسعين ان تصلي اليها؟

أطمح و أتمنى إن أكون يوما ما من المؤلفين و الكتاب الذين لهم بصمه واضحة ف المجتمع،و أطمح ان يكن هناك عمل درامي راقي ف القريب من تأليفي،و بتمني و بطمح إن اضف للساحة الأدبية المحلية و العالمية العديد من  المؤلفات الأدبية الجديرة بالإشادة و الإقتناء،ايضاً أتمنى ان امتلك جمهور عريق من القراء و أن متبادل سويا التناقش و الآراء حول كتاباتي


س/هل من مؤلفات قادمة مستقبلاً؟

بإذن الله هناك العديد،بإذن الله القادم عمل روائي طويل يحمل فكرة جديده و مختلفة متعلق ب الإنسان و أحواله أيضا 


س/ لو احد متابعينك قام بتعليق سلبي علي عمل من أعمالك ماذا يكون رد فعلك؟

اذا كان العليق إيجابي يحمل نقد بناء اعتبر دا شئ جميل و أحب و أتقبل ذلك جداً،اما لغير ذلك لن ألتفت من الأساس


س/ كيف يمكن أن يتوفر للكاتب التوازن بين العزلة المُلهمة وبين التفاعل والاحتكاك مع الطبيعة والحياة بشكل عام ومع الجمهور من جهة اخري من أجل الكتابة والخروج بعمل قوي؟

الحالتين مهمين لأي مبدع و كاتب من الاحتكاك بالناس و الطبيعة و الحياة تولد الافكار الأبداعية غالبا  و نكمل سردها و ترتيب نسقها ببعض العزله و تلك االمتوالية تنظم و تتم بشكل تلقائي  غير قابل  لترتيب أو تكنيك معين  من  وجهة نظري


س/ من وجهة نظرك كيف يتحول الكاتب من كاتب موهوب بالفطرة لكاتب محترف؟

اعتقد هذا يتم بالخبرة و بالكتابات المتوالية، ف الإحترافية من وجهة نظري  مرتبطة غالبا  بالممارسة المتكررة للعمل، و من هنا تكرار التجارب الكتابية أقوى طريق للأحتراف


س/ هل هناك جوائز تم حصولك عليها من قبل؟

لا ولكني أتمنى مستقبلا طبعا

الجوائز إحدى المحفزات القويه للمبدع


س/ كونك كاتبة ولديكِ جمهور كبير من القراء والمتابعين هل تزداد عليكي الواجبات اتجاه المجتمع ؟

نعم ،و اعتقد أن أحترامي لجمهوري من القراء و اهتمامي  بتأثير أعمالي عليهم و الإنصات لتعليقاتهم الإيحابية أولي واجباتي تجاه المجتمع،و من تلك الوجبات أيضا المحاولة الذؤبه و المستمره  لرصد و سرد و وضع أفكار و حلول منطقية لكل ما يؤرق المجتمع و افراده من خلال أعمالي الإبداعية


س/ ما الذي يجعل الكاتب مميزاً عن غيره؟

إن يكن نفسه، و طبعا انفراده بأسلوب و طريقه طرح و تناول خاصه به، و الإطلاع على الكتابات و الثقافات المختلفة و الأحتكاك بالمجتمع


س/ هل انتِ مع أم ضد استخدام الكاتب لالفاظ خارجة عن الأخلاق العامة بحجة توصيل المعني للقارئ؟

بصراحة ضد،من وجهة نظري لو لم نستطع إن نعبر عنها بشكل راقي ف الإستغناء أفضل


س/ ما المعوقات التي تواجهك اثناء الكتابة ؟

المعوق الوحيد إني أقدر ادخل في مود  و مزاج الكتابة بسهولة،

لأن الحاله الخاصة بالكتابة غالبا  بتتأثر بعوامل كثيرةبعضها كمان خارج عن أرادتنا


س/ هل تفضلين النشر الورقي ام الالكتروني خاصةً بعد انتشاره في هذه الفترة ؟

يظل النشر الورفي هو الشكل الأكثر رونقا لمؤلفات الكتابية من وجهة نظري،و لكن للنشر الإلكتروني العديد من الفوائد و اهمهما سهولة الوصول و المتصفح،فأنا حقيقة مع الطريقتين و لكنني ككاتبة و قارئة أفضل بشكل أكبر النشر الورقي


س/ ما هو رأيك في أسلوب كتابتك؟

أكيد هكون دائما غير راضية تماما عن نفسي و أطمح للمزيد من التميز. و لكن إجابة هذا السؤال تحديدا ستتم بشكل أفضل لو اتت من القارئ 


س/ لو حابة توجهي رسالة للناس اللي بيمثلوا الفن أو مندرجين تحت كلمة فنانين وهما للاسف كان ليهم دور سلبي بفنهم الهابط هتقولهم ايه؟

الفن أحد الرسائل الفكرية الهامه والمؤثرة ف المجتمع بشكل عام  فلو لم تكن قادرا على تحمل تلك المسئوليه بالشكل الامثل فالبحث عن مجال مهني آخر هو الخيار الأفضل


س/ما رأيك في الفن والادب هذه الفترة بوجه عام ؟

هناك طبعا ما هو جيد و متميز في المجالين و هذا ما يعنينا ،لأن البقاء دوما للاقوى تميزا ف أي مجال أو مكان،و لكن أكررها مرارا أرجوا مساعدة شباب المبدعين  في إظهار أعمالهم و دعمهم و أتاحة فرص الظهور و التجربة لهم،للأسف نحن أمام توجه غير إيجابي يسلكه البعض و ليس الكل طبعا و هو الأهتمام بالكاتب أو المؤلف المعروف مسبقا و هناك حالة تخوف من التعرف على إبداعات الشباب الجدد و المبتدئين، رغم كونهم من المفترض قادة الإبداع مستقبلا  ، اتمني ان  نحاول نتعرف على كتابات الشباب و أقلامهم المختلفة، أيضا اتمني أن  كبار الكتاب و المبدعين يدعموا الشباب و يتحاور أو يتناقشوا معاهم بشكل أكبر مثلما كان يتم ف العصور السابقة ربما هذا يتم حالياًو لكن اعتقد إنه ليس بالشكل الكافي وهذا دور و نقطة مهمة من وجهة نظري أعلم إن عدد المبدعين الشباب ليس بالقليل و لكني أتمنى إن ننل هذا التواصل الهام  


س/ كم استغرق مولودك الأول وقتاً في كتابته؟

 استغرق فترة طويلة حتى الوصول للشكل النهائي تحديداً عام 


س/ أود أن أري بعضاً من كتاباتك الروائية؟

  (ستاتس)

ستاتس مجموعة قصصية بتدور حول دراما الحاله عبر حالات أنسانية حدثت بالفعل و بداخل كل منها قصة و معنى محدد يستدعي الإلتفات و تشمل تلك الحالات أطفال و كبار و نساء و رجال و مستنيين و تدور في أماكن و ظروف مختلفة  اعتمد في سردها علي الحكي و الرسم الدقيق بالكلمات للمواقف و الشخصيات حتى يشعر  القارئ و كأنه شاهد الحاله بنفسه مما يدفعه للمتابعة الممتع و  لوضع خلاصه لكل حاله تعبر عن شخصه بشكل مستقل و هذا هو الهدف من ستاتس التناغم مع القارئ من أجل الوصول لمعاني و خلاصات تدمج القارئ بالعمل الأدبي ذاته


س/ من الذي دعمك وشجعك لتصلي إلي ما أنتِ عليه الآن ؟

أبي رحمة الله عليه كان خير داعم لي  و ما زلت أخطو نحو أهدافي بما زرعه بي من حماس و قدرة على مجابهة العقبات و التحديثات أيضا أسرتي بأكملها،و كذلك صديقاتي

و كل متابعتي كتاباتي على صفحتي الشخصية و الأدبية و الذين يمتعونني بتعليقاتهم القيمة و الداعمه دوما


س/كلمتك الأخيرة للقاء؟

بتمنى دوام التوفيق لكل مبدع 

 يسعى للأرتقاء بمجتمعه

اتمني إن يحصل شباب المبدعين على فرض إظهار  إبداعاتهم المختلفة بشكل أكبر 

و بشكرك و جريدتك الموقره على الحوار المميز و أتمنى إن يتكرر كثيراً.


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -