القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الشقة المسكونة الفصل الرابع لكاتبة هويدا زغلول

 


الشقه المسكونه
#الحلقه الرابعه

#بقلم دوداا حوده

اسماء :انتي بتقولي اي ده كده وفاء حياتها في خطر

عبير :بقولك اي انسي اني ارجع فلوسها انا خسرت دم قلبي في الشقه دي

اسماء :كل اللي همك الفلوس وحيات وفاء عادي

عبير :عالعموم انا مش هنا انا سافرت

اسماء :لا طبعا مش هيحصل انتي هتيجي معايا وهنروح لنقولها

عبير :لا طبعا عايزه تروحي تقولي ليها براحتك ومشيت عبير وفي بيت ام وفاء

ام وفاء :مالك شكلك مضايقه ليه

وفاء :اول مره يا ماما مصطفي يبقي ماشي ورا كلام امه

الام :ليه بس اي اللي حصل

وفاء :تصدقي يا ماما عايزين يخوفني من الشقه

الام : مصطفي ميعملش كده لا انا عارفه كويس

وفاء :لا متعرفهوش بعد ما سبنا بيت امه اتغير اوي يا ماما

الام :حبيبتي اقعدي واتكلمي معاه براحه وانا متاكده أن فيه حاجه انتي فاهمه غلط

وفاء :ربنا ييسر يا ماما ياريناد يالله يا ماما علشان نمشي

ريناد :لا مش هروح معاكي

وفاء :ليه يا حبيبتي مش تيجي تشوفي الشقه الجديده

ريناد :لا سوسن هتموتني ⁦😭😭

وفاء :كده يا رودي الكلام الفراغ ده مش قولتك متقوليش الكلام ده تاني

رودي :والله يا ماما مش أما اللي قولت دي سوسن 😦😦

وفاء :وكمان كدابه حسابك معايا كبير اوي

ريناد :لا يا ماما انا سوسن جت وانا في الحلم وقالت ليا كده

وفاء :بقولكم اي بقي انا مش ناقصه مش كفايه ابوكم يلا بينا

الام وفاء جوزك مش بيخوفك في حاجه غلط في البيت ده

وفاء :حتي انتي يا ماما يوووو فيه اي يا جماعه مينفعش كده بقي حرام

الام :العيال دي بتتكلم بجد هما شايفين حاجه انا مش شيفاها

وفاء :ماشي الشقه مسكونه انا موافقه يا ماما اهو العفاريت احسن من حماتي برضه

الام :وفاء مش غريبه أن شقه بالمساحه دي وبالتمن ده والتوضيب ده وكلام جوزك وعيالك مش مشكك فيه حاجه

وفاء :ماما بقولك اي والنبي عايزه امشي سلام ومشيت وفاء وروحت البيت لقت سمحيه قدام الباب

وفاء :اي ده معلش انتي كنتي بتخبطي عليا

سميحه :,اه كنت فكراكي جوا

banner
وفاء :تعالي ادخلي انا كنت عايزكي

سميحه:تحت امرك ودخلت سميحه ووفاء

وفاء :انتي ساكنه هنا بقالك قد اي

سميحه :يجي ٢٠سنه

وفاء :ليه انتي عندك كام سنه شكلك صغير

سميحه:اصل ده كانت شقه عمي وانا اتجوزت فيها خير فيه حاجه

وفاء :اصل البنات بتقولي كلام ومصطفي كمان انا مش بشوف حاجه بس هما بيقولوا الشقه مسكونه

سميحه :مسكونه هههههههههههه وانتي بتخافي من الجن والعفاريت

وفاء :لا بس بقيت مستغربه بكلامهم

سميحه :مش انتي مرتاحه للشقه

وفاء. :ايوه

سميحه خلاص كبري دماغك يلا يا سوسن

وفاء :رايحه فين مانتي قاعده

سميحه :لا علشان لو جوزك قرب يجي ولا حاجه

وفاء :لا بايت عند مامته انهارده

رودي :ماما هطلع اشوف عروسه سوسن

وفاء :لا يا حبيبتي خليها بعدين

سميحه :خليها تطلع مع سوسن دي بتحبها اوي ونفسها تكون معاها 😦😦

وفاء :علشان متعملش ازعاج ليكي

سميحه :لا خليها تجيي وتطلعت معاهم والباب خبط

وفاء : اسماء ازيك تعالي

اسماء :ازيك يا وفاء عامله اي في الشقه

وفاء 'كويسه مرتاحه لولا كلام مصطفي

اسماء :جوزك عندوا حق

وفاء :مش فاهمه يعني اي

اسماء :الشقه دي اتحرق فيها وحده اسمها سميحه وبنتها سوسن والشقه مسكونه

وفاء :بتقولي اي بنتي ⁦😭😭😭😭

يتبع

الفصل الاخير

تعليقات