القائمة الرئيسية

الصفحات

السوق السوداء الكاتبة اسماء ندا الفص ١٥و الاخير

 

السوق السوداء الكاتبة اسماء ندا


البارت  الخامس عشر 


صمم فلادمير على اقامت فرحين ل ضحى واحد بمصر واخر بايطاليا   محاولا ان يبرهن عن حبه لضحى فأقام الفرح فى مصر على  سفينه بدورين فى نهر النيل مزينه بانوار على شكل قلب مكتوب به اسمه واسمها 

واحضر لها مصممة فساتين عالميه لتصمم فستنان فرح 


حضر بمصر رجال اعمال كبار من جميع الدول العربيه  كما حرص على وجود اصدقاءها من المدرسه و مدرسيها وعم عزيز  وجيرانها من مكان سكنها مع وجدى  . 


اما فى يطاليا فصمم بيار الفرح و حضر الفرح الملك و  رئساء المافيا ، رجال اعمال عالميين من روسيا وفرنسا وامريكا واليابان  


عند انتهاء الفرح بايطاليا اخذها لقضاء شهر عسل بفرنسا قام بحجز جناح على دور كامل باجمل فندق يطل على برج ايفل 


حملها من على باب الفندق الى باب الجناح وقام العامل بفتح باب الجناح وبعد مرورهم  اغلق الباب 


تقدم فلادمير حامل ضحى لتشاهد الجناح  وهى بين زراعه  ثم دخل الى شرفة الجناح الرئيسيه والتى كانت معده باجمل انواع الاطعمه  اجلسها على كرسي مواجه لبرج ايفل ودخل للجناح وشغل اغانى كلاسك  ثم عاد ليأكلوا سويا .


ضحى (بعد انتهاءنا من الطعام  كنت اشعر بقلق شديد رغم سعادتى ولكنى كنت اشعر بخوف  حاولت ان اخفيه  خاصة ان فلاد كان رومانسي جدا ولم يحاول حتى التسرع بالاقتراب منى  عندما دخلنا الحجرة ازداد خوفى ولكن عندما بدانا الطعام اطمأنتت قليلا انه لن يتسرع ولكن ما ان انتهاينا وحملنى للسرير واقترب يقبلنى لا اعلم ما حدث فجاه بدا عقلى بتذكر مشاهد الافلام التى كان يجبرنى اثر لرؤيتها بدات اتذكر كيف اجبرنى للمس جسده بيدى وفمى  تشنج جسدى وبدأت اصرخ بدون وعى ثم شعرت بنغزه بزراعى وغبت عن الوعى  ) 

################################


تروى الكاتبه ###


فلاد (عندما دخلنا الحجرة شعرت برجفة جسدها بين يدى  ولكن عندما بدءنا الطعام شعرت انها بدأت تهدا وتطمان لى لهذا عندما انتهينا اقتربت منها وحملتها برفق وعندما وضعتها على السرير واقتربت لاقبلها  بدأت ترتجف بقوى ثم وضعت يدها على عينها وبدات تصرخ وتبكى تركتها واسرعت الى التليفون طلبت طبيب الفندق الذى حضر واعطاها مهدأ ونصحنى باخذها لطبيب نفسي  بعد ان خرج  الطبيب  تمددت بجوارها ساحب جسدها الى  وكم تمنيت انى لم اقتل صادق بل استمريت بتعذيبه اكثر لما مرت به ) 


بعد مرور سنه من العلاج  


ضحى ( طلبت من فلاد ان نذهب للفندق الذى كنا به يوم زفافنا وكم كان سعيدا واسرع بتنفيذ طلبى وفاجأته ان ارتديت فستان الفرح ثانيا عندما وصلنا للفندق قام بحملى الى الجناح وهو يضحك ويغنى بالفرنسيه  وعندما دخلنا الى الجناح ذهب بى الى السرير  ووضعنى عليه ثم اغلق النور ونام بجوارى  وقام باحتضانى وقبل كتفى كم كنت اريد ان اضحك ولكنى اعلم انه فعل هذا لانه يخاف ان انهار كالسابق ففتحت النور ونهضت ثم  خلعت فستانى وانا انظر لعينيه واره مندهش ويبتسم بترقب  ثم اقتربت منه وجلست فوق قدمه  وانحنيت اقبل شفاه ببطأ سمعته يهمس 


فلادمير / ضحى متأكده لن تخافى ارحمينى لن استطع منع نفسي عنك 


همست له بجانب اذنه / اريدك فلاد حقا اريدك لا اخاف منك الان حبيبى 

###############################

تروى الكاتبه 


فلادمير ( عندما طلبت منى الحجز بنفس الفندق بفرنسا شعرت ان قلبى سيتوقف من السعاده  فاسرعت بحجز الجناح واخذها لهناك قبل ان تتراجع  حملتها من باب الفندق وانا من داخلى اتمنى ان لا تمانع اقترابى منها حاولت ان ادارى توترى بالغناء بالفرنسيه عندما وصلنا للجناح ودخلنا شعرت برجفة جسدها خفت ان تعود للانهيار مرة ثانيه فوضعتها على السرير  بالفستان ونمت بجوارها ببدلتى واطفات الانوار سريعا لاطمأنها انى لن افعل شئ ولكنى فجأت بيها تضحك بصوت منخفض ثم اضاءة النور ووقفت امام السرير وخلعت ملابسها اووووووف كم جميل جسدها حاولت اخفاء ابتسامتى رأيتها تقترب منى وتجلس فوقى واقتربت منى تقبلنى باحترافيه  همست لها ان كانت متأكده ام لا فأجابتنى انها تريدنى لم استطع المقاومه اكثر بادلتها القبله وقلبتها سريعا اسفلى وبدأت بتقبيل وجهها بالكامل وانا اخلع ملابسي ثم اقتربت من اذنها هامسا 


فلاد / اسمحى لى  باخذك ضحى اعدك ان اكون رقيق معك لن المك حبيبتى 


لم ترد على ولكن شعرت بانفاسها تتعالى مع لمساتى لجسدها  نظرة لوجهها كانت مغمضه عينها وتبتسم برقه قبلت شفاها قبل صغيرة سريعة ثم انخفضت اقبل وامتص رقبتها مددت يدى اشعر بملمس ثديها الناعم الممتلئ كثمرة برتقال ضغط بيدى على ثدى وبدات اقبل ثديها الاخر وامتص حلامتها  سمعت انينها يعلوا وهى تهمس احبك فلاد 

كم جننى هذا لم اعلم ان اسمى جميل هكذا كما تنطقه خفضت يدى مداعب انوثتها برقه ثم انخفضت برأسى لاتذوق طعم انوثتها اللذيذ كم كانت شهيه  )

################################

بعد مرور اشهر 


اليوم الذى علمت انى حامل به بيار من اخذنى للمستشفى لان فلاد لم يكن عاد من سفره بعد وانا قد فقدت وعى فحملنى بيار وذهب للمستشفى وكاد يقتل الطبيبه من القلق على وعندما اخبرته 


الطبيبه / اهدء مستر بيار فزوجتك حامل 


بيار / زوجتى من انا لم اتزوج بعد  هذه اختى  يا امرءه 


الطبيبه / اعتذر اعتقدت انها زوجتك من قلقك عليها ولكن لا تقلقل فهى حامل وهذا طبيعى بالشهور الاولى فهى بالشهر الثالث الان وهى حامل باثنان 


بيار / حامل حقا اووووووه هذا خبر جميل سامنحك مليون دولار امريكى هديه ايتها الملاك هههههههه ساتصل بفلاد الان 


ومسك التليفون واتصل بفلاد ووضعه على الاسبيكر 


بيار / اين انت لما لم تعود الى الان ايها الحقير 


فلادمير / انا بالقصر اين انتم باى مستشفى انطق ماذا حدث 


بيار / طبعا انت ترتكب الجريمه وتعود لتسأل تعالى الى المستشفى ........... ولكن ليكن بعلمك ساحطم وجهك الجميل هذا لما فعلت 


فلادمير / ماذا فعلت انا ايها المجنون انا عودت الان من فرنسا 


بيار / اعرف هذا ولكن ما حدث لها ناتج ما فعلت من ثلاث اشهر يا عاهر 


اغلق فلادمير الهاتف لانه كان وصل بالفعل للمستشفى بل الى الحجرة ولكن قبل ان يقترب منى قام بيار بمهاجمته وتكتيفه بالارض 


بيار / اسعيد انت بما فعلت يا عاهر 


فلادمير / ماذا فعلت واللعنه ما بها


بيار انفجر ضاحكا / بها ههههه بها طفلان ايها الحقير 


فلادمير وهو يدفعه من فوقه / ماذا ماذا تعنى 


بيار/ ستصبح اب يا غبى وانا خال هههههه


كاد فلادمير ان يضربه ولكن من فرحته هجم على يقبلنى وهو يصرخ 


فلادمير / اووووووه حبيبتى ستهدينى اميرتين شكرا شكرا حبيبتى 


ضحى / لكنى اريدهم اولاد فلاد 


فلادمير / لا لا بنتان 


بيار/ نعم انا ايضا اريدهم فتيات سابنى لهم قصران وساقتل من يقترب منهن 


فلادمير / نعم سأحرق من يحاول الاقتراب منهن 


ضحى / انتم لا تتفقوا سويا الا بالتعذيب والقتل يا الاهى 


فلاد وبيار انفجرا ضحكا وظلا يرقصون ويغنون سويا يومها


########End .F. B ########


فجأه شعرت بأحد يضع على كتفى فرو 


فلادمير / ستمرضين هكذا الجو بارد هنا على البحر  صغيرتى ....... اوه هذا الكتاب مره ثانيه 


وامسك فلادمير كتاب مذكراتى وبعرض يده رماه بالبحر وهو يقول 


فلادمير / حبيبتى الماضى انتهى ولن يعود ابدا انسي وانظرى بالخلف 


التفت لاجد بيار يحمل فتاه و خطيبته تحمل الفتاه الاخرى ويشيران لى لاعود باتجاه السيارة 


فلادمير / هم الحاضر والمستقبل لنا حبيبتى هيا اليوم ذكرى ميلادهم بيار سيقيم الحفل بيخت بقلب البحر هذا المجنون 


ضحى / نعم مجنون لكنه اصبح اعز اصدقاءك مثله مثل كريس 


بيار /ان لم تظهرى بحياتنا  اعتقد كان احد منا قتل الاخر هههههههههه صحيح فلاد 


فلادمير / صحيح فبوجودها تغير حالك وستتزوج اخيرا وابتعدت عن تجارة النخاسه بيار 


بيار / نعم صحيح 


بيار وفلادمير بصوت واحد / 


كل عام وانت بحياتنا ضحى ملكت القلوب 


##########################

##### ##    ASMAA NAD


الخاتمة 

دائما اعتدنا ان تكون الخاتمه ملخص لما مر بأحداث الرواية وتوضيح لبعض النقاط التى بين سطورها ولكن هذا المره اسمحوا لى ان تكون الخاتمة مختلفه لانى سوف استعرض بها بعض أسبابي لكتابة الروايه .


نظرا للاحداث التى تابعتها بعالمنا العربى وانتشرت بشكل رهيب بالسنوات القليله الماضيه من خطف اطفال وبنات وايضا خطف رجال وشيوخ وسيدات يتعدى اعمارهم سن الاربعون  ثم ايجاد بعض الاجساد 

ممزقة و بدون اعضاء او لا يعود اى خبر عن من تم خطفه  قررت البحث عن اسباب الاختطاف وطرق الاختطاف  ومن خلال البحث اتضح لى  وجود شبكات متفرعه من الاتجار بالبشر وهنا جاء السؤال اليس ما يسمى بالنخاسة قد انتهى بعد الاسلام الم يجفف الاسلام منابع هذه التجارة وكانت الإجابة عندما يبتعد الانسان عن الدين ويسلك طرق الجاهليه من عرى النساء واللجوء للمسكرات من الخمور وزيادة الاختلاط و تنحل القيم  و المبادئ وتموت النخوة بين الرجال فتبدأ جرائم الماضى بالعوده للسطح ونظرا لتطور الانسان ايضا تتطور الجريمه  فظهر وأد  الفتيات (قتل الفتيات بعد الولاده لانهم يجلبون العار ) مرة ثانية  ولكن بصورة ابشع فيوجد من يذبحهن او يحرقهن او يقوم بدفن الام والبنت احياء و الاقل شناعة رمي الفتاه بالشارع كالقمامة  واخيرا ظهور مزادات النخاسة ببعض البلدان الغربية والتى تقوم بلاساس على خطف الفتيات و الفتيان للملاهى الجنسيه والاكثر بشاعة مزادات  السادية والتى اصبحت حاليا بقوانين وعلى الملأ ببعض البلدان بعد ان يقوم الاطراف بلإمضاء على صك  العبوديه  منهم من يكون موافق و متقدم لهذا باراده حره ومنهم من يكون مجبرا خوفا من التعذيب او ايذاء اهله  وهنا بدأت البحث بمجلات ومواقع الكترونيه عن الجرائم التى استطيع اخذ منها بيانات وكم صعقت من كم الحوادث وطرق التعذيب المنتشره  ولكنى لاحظت ان جميع ما قرات يشير الى السادية والماسوشيه بشكل ما وهذا دفعنى للقرأه عن هذا العالم وبالطبع لم اكتفى بالمقالات والمواقع المنتشره بكثره و لجأت الى اطباء للامراض النفسيه  لمعرفة ما هى السادية ودرجاتها من وجهة نظر العلم و لجأت ايضا لتقارير صحفيه تن لسان بعض المسجونين الذين يعانون اما من الساديه او الخطف والاختفاء ولكن حظهم الجيد ظهورهم اما بالسجن او بمستشفيات للعلاج النفسي  ومن خلال هذه التقارير جمعت عددت طرق للخطف والتعذيب و الاجبار المغطى ليصبحوا عبيد جنسي واخذت احدى التقارير من ضحية لهذا وكتب عنها هذه الرواية 


هدفى من الرواية التحذير من بعض الطرق للخطف والقاء الضوء لما يحدث لبعض المخطوفين او بعض المواقع التى تبث الفكر السادى وخطرها على المجتمعات وبداخل هذا القاء نظرة سريعه على تجارة بيع الاعضاء او تجارة التسول  


اتمنى ان اكون قد اجبت عن بعض التساؤلات ومنهم 

لماذا اظهرت بقوة مشاهد التعذيب  ؟ 


حسنا قناعتي الشخصية ان الترهيب و الترغيب عاملان لهم فائده عاليه بالتربيه ولهذا استخدمت الترغيب ببدأ الرواية  فى اظهار دفء اسرة ضحى وحب والدها ومساندة والدتها لها وان قوة الاب بالدفاع عن ابنته امام المدرس المخطأ   أعطتها  قوة  لتفوق الدراسى ومواجهة من يضايقها والدفاع عن نفسها وان الاسره حتى ولو كان فرد بها مشغول عن الاطفال كام ضحى ولكن افضل بكثير من الهروب واللجوء للشارع كما يحدث من بعض الاطفال  (ويدعون اطفال الشوارع ) اما الترهيب استخدمته باظهار ما يحدث بعض الخطف من تعذيب و ايذاء  و بيع  لعلى هذه المشاهد تبث الرعب بقلوب الفتيات والفتيان فيحذرن من الوقوع فى فخ الكثير من المواقع الالكترونيه التى تظهر العمل اليومى للشخص وتسهل من عملية استدراجه او اخذ معلومات عن مكانه وبدا تجميع معلومات لاختطافه  فيما بعد فبعض هذه البرامج تستخدم لأصتياد الاشخاص الذين لا يوجد من سوف يبحث عنهم ان اختفوا او لن يأثر اختفاء هم على لفت الانتباه  


والان اتمنى لمن قرأ الرواية ان يعتبرها ضوء احمر وتحذير للإنتباه  على نفسه او ابناءه 


         مع تحياتى لجميع المتابعين 


       الكاتبة اسماء ندا  ASMAA NADA 

رواية سجينة القاسم الكاتبة مروة جلال 

تعليقات